الصفحــة الرئيسيــة arrow المنبــر الحــر arrow أسرة (التحرير) تنشر أقوى تعليقات المناضل [رياض حسين القاضي] في (ذكرى الأحتلال البريطاني لعدن) 1839م
اليوم:   22 / 08 / 17 
الصفحــة الرئيسيــة
جبهة التحرير
مواقع إخبارية
المنبــر الحــر
أسرة (التحرير) تنشر أقوى تعليقات المناضل [رياض حسين القاضي] في (ذكرى الأحتلال البريطاني لعدن) 1839م إطبع المقال ارسل عنوان هذه الصفحة لصديق
14 / 11 / 16

altahreer.net.jpg huda_ataas.jpeg التحرير نت - عدن/الطّائف/المنفئ الألماني:

(اليوم..في التاريخ الوطني العدني/الجنوبي/اليمني)..(ذكرى الأحتلال البريطاني) ل(عدن) 19 يناير 1839م..أين أصبحت (عدن) اليوم..؟!

من (تعاليم ربّ العالمين)..

في (محكم القرآن الكريم)

قال تعالى : (البادئ..أظلم)..!

وقال تعالى : (لايحبّ الله الجهر بالسوء من القول..إلا..من ظلم) صدق الله العظيم

وقال تعالى : (الأعراب..أشدّ كفرا..ونفاقا)

الرّفيق المناضل الحر المبدئي والصّلب الجسور [رياض حسين القاضي] مؤسّس وقائد [حركة المعارضة اليمنيّة الوحدويّة الحرّة والمستقلّة] ناشر (التحرير) نت في (المنفئ الألماني) و(عموم اوروبا) يقول اليوم ل(شهود الزّور..المساومين على حقوق الغير) وفق (تعاليم نشأتهم ورعرتهم في الأصطبلات السّعودية المعاديّة للشّعب اليمني جنوبا وشمالا) وحتى (أضلاعا محتلّة) ب(الحرف الواحد) و(الموقف الشّرعي والوطني الثابت الذي لا يتزحزح أبدا قيد أنملة) وب(كلمة أخيرة) :

(متأفينون)..و(ماهم)..ب(سكارى)..!

(الخنازير) و(اللّقطاء من عيال الحرام) في (الجوار الأقليمي) يراهنون على (المستحيل)..بعد أن دمّرنا (لهم) وكما (وعدناهم) ما أسمونه (حصانة الطّالح)..ثمّ ماسمّي "مبادرة خليجيّة" ضد (شرع الله) سبحانه وتعالى و(سنّة نبيّه المطهرة) عليه أفضل السّلام والتبريكات..فماذا بقي في (جرابك)..يا (حاوي)..ماذا..؟!ماذا بقي يا..(أحمد عسيري)..ويا..(كفلاء العبيد)..؟!

[نحن] لم نبد (أبدا) أو نباشر (العداوة السياسيّة) أو (الأعلاميّة) مع (خنازير وشواذ وأنجاس ومدمني آل سعود) أو (رهط أشكالهم القميئة من عيال السّاقطات والشّواذ الفجرة الخساس اللّئام)..ولكن..ولكن..ولكن..(كل) من (يدعم دعائيا)..أو (ميدانيّا)..أو(يموّل)..أو(يعلف)..أو (يجنّد) و(يسلّح) فلول (الخيانات)..و(الغدر)..و(الخراب) و(الدّمار)..و(يرع محاضن الأرتزاق للخدّج والمعوّقين فكريّا وسياسيا بل الحاقدين الفاشلين المفتضحين تاريخيّا) من (بقايا الأحتياطي الدّائم للأستعمار والرّجعيّة) و(هم) بالطّبع (حكّام المهلكة السعوديّة) و(أولاد الزّنا) و(عيال الحرام) في (مشيخات وسلطنات وسكك خيل ودعارات الخليج العربي المحتل)..يضعون (أنفسهم) ب(أنفسهم) تلقائيّا في (موقف معاداة أماني وتطلّعات أهل عدن) و(شعب الجنوب كلّه وعن بكرة أبيه) من أجل (إعادتهم إلى سلطة الحكم الفاشي المقبور غير مأسوف عليها أبدا)..و(سنحافظ على قوّتنا الميدانيّة) حتى ((تصفية الحساب كاملا غير منقوصا)..و(سيعلم الذين ظلموا..أي منقلب ينقلبون) كما (وعد) وقال [ربّ العالمين) في محكم كتابه العزيز (القرآن الكريم)..ف(مالكم كيف تحكمون)..؟!..كي لانقول (ماذا تتناولون من مسكرات ومخدّرات) في (زرائب الأصطبلات)..؟!وعلى (كل من يتدخّل) في (مصير شعبنا) و(شؤون وطننا) أن يعلم سلفا [أنّنا] حتما (سنتدخل في شؤونه)..ويكفي (أنهم) قد (منحوا "حصانة خسيسة" للقاتل المجرم الفاسد السّارق النّاهب علي طالح عفّاش الدّم سنحاني ولد العاهرة ناصية مقصع) و(كافّة أعوانه السّفلة) بعد أن (دعموا تخريبه وتدميره للشّعب اليمني) و(نهبه لثرواته وممتلكاته وخيراته ومقدّراته) دون (خشية من الله) أو (حياء من رسوله الكريم)..كما دعموا (تقتيله وتخطّفه وسجنه وتعذيبه للوطنيين اليمنيين جنوبا وشمال) طيلة (نحو 33 عاما عجافا)..ف(على ماذا يراهنون) اليوم..؟ّ!هل (يراهنون على إعادة حثالات مؤآمرة نوفمبر 1967م إلى السّطة في عدن)..؟!و(هذا هو المستحيل)..(هذا هو المستحيل)..(هذا هو المستحيل)..بس (من يفهم)..؟!

*** 

صواريخ (القضيّة العدنيّة) المزلزلة للأباطيل ب(الحقائق التاريخيّة) و(العابرة للقارّات) تتواصل من (المنفئ الألماني) وتدك من قلب (عدن) 

المناضل العدني التحريري [رياض حسين القاضي] يرد على دعوة (عميد جنوبي)..!

لا (أمان) أبدا..لمن (خان الأمانة سلفا)..و(فرّط) ب(موجباتها الشّرعيّة) و(الوطنيّة) و(الاخلاقيّة) وحتى (العرفيّة) كليّة..من قبل..ومن بعد..بعد أن (كانوا هم أنفسهم جميعهم منفردين في السّلطة) و(متفرّدين بالحكم) حتى (دون منافسين) وجسّدوا (فعلا) و(قولا) دون حياء او فياء..(صور أحقر شخوص الفاشيّة الجنوبيّة العنصريّة)..و(مازالو يتلاعبون..!يتآمرون..!ويقامرون..!ويسترزقون دون حياء أو فياء) حتى من (أصطبلات العمالة..والغدر..والخيانة) و(التّآمر) على (عدن) و(أهالي عدن)..و(الجنوب) و(شعب الجنوب)..وبأسم "قضيّة جنوبيّة"-من 86م فقط بسبب عنصرياتهم المقيتة والدنيئة-وبأسم "تسامح" و"تصالح" مزعومين (أفتئاتا وقحا) على (حقوق الضحايا الثّوريين الأصليين) و(المجتمع كلّه) من (باب المندب) وحتى (المهرة) مرورا ب(جزيرة سقطرى)..منذ (مؤآمرة 6 - 30 نوفمبر 1967م)..!

قريبا : (صلفعة إضافيّة) لأدعياء ال"تسامح" و"تصالح" كاذب

عن "تسامح"..و.."تصالح"..(القبائل) و(المناطق) التي تحتل (عدن) منذ (مؤآمرة نوفمبر عام 1967م)..غارة..وراء..غارة..و(خراب نعرات)..بعد..(دمار مؤآمرات) و(حروب تطاحنات)..بسبب (الأطماع)..و(العمالات)..و(التآمرات)..و(الخيانات البدوانيّة البعرانيّة)..المستقوية (دوما) و(أبدا) ب(العالف الأقليمي)..و(الأجنبي)..!

الذي لا ينصف (ضحايا الفاشيّة) أبتداءا..

لن يحاكم (الفاشييّن القتلة)..إنتهاءا..

[1] كي لاتكون (كلمة حق..يراد..بها..باطل)..!
موقع (عدن الغد) - الجمعة 06 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
أولا [أنا] أود أن أسأل (العميد/أحمد عمر محمد) خمسة (أسئلة تلغرافيّة) فقط لا غير..وبعدها (أعلن تأييدي من عدمه) بل و(رفضي للدّعوة)..ولكن (مسبّبة) ب(أسبابها الموضوعيّة) طبعا.. و(أسئلتي) بأختصار شديد و(مكثّف) هي كالتالي : أولا : أين كنت (أنت) شخصيّا شهر نوفمبر 1967م..؟!ماذا كنت تعمل..في أي (وظيفة)..؟!ثانيّا : ما (موقفك) عميد/أحمد من (كل ضحايا مؤآمرة 6 - 30 نوفمبر 1967م البريطانية) يومذاك..واليوم..؟!ما (حكمك الأخلاقي) و(الوطني) على (كل ماتعرّضوا له..ومايزالون) في (الدّاخل المنكوب)..و(المنافئ الأضطرارية) وليس (إصطبلات الأرتزاق والخيانات الوطنية العظمى) بالطّبع..نعم..ما (حكمك) على (جرائم نظام عدن الفاشي) ب(كل أطرافه المتشظية قبليّا/مناطقيّا) و(أجنحته المنتهية الصّلاحية) بمن فيهم (الموتى غدرا وتصفيات بينيّة)..منذ 30 نوفمبر 1967م وحتى 22 مايو 1990م..؟!ثالثا : لماذا جاءت هذه (الدعوة "المحترمة") تحديدا وحصرا بعد (مداخلاتي) و(مناقشاتي) و(تناولاتي للقضيّة العدنيّة) و(التّذكير بها تاريخيّا) مؤخرا عبر (عدن الغد) عطفا و(تعقيبا) على "كتّاب جنوبيين"..وليس قبلها..على الأطلاق..؟رابعا : لماذ (كل الموقعين) على (دعوتك) أعلاه أو قل حتى (معظهم) هم من بقايا ال"جبهة قوميّة" و(الجيشل السلاطيني العميل) و(البوليس المسلّح المرتزقة) الذين (تشاركوا ثلاثتهم) ك(جنوبييّن) في (تنفيذ مؤآمرة خطف أستقلال عدن والجنوب شهر نوفمبر 1967م)..ومن ثمّ (تدمير مستقبلهما معا) لاحقا..و(بيعهما) تاليا ب(رخص التّراب) و(الكدم) ل(حمران عيون صنعاء) 22 مايو 1990م..أو أن (الموقّعين) تأييدا ل(منشورك) من (عيالهم)..؟!هل هي (صحوة ضمير) أم محاولة لقمع ومحاصرة وفلترة وتجفيف (صوت عدن الحر من المنفئ الألماني)..؟!وبعد أن (أسمع جوابك)..سيكون حتما ويقينا للحديث صلة..وشكرا..سلفا.

رابط (عميد جنوبي) - و(النّص في التفاصيل)

عميد في الجيش الجنوبي ينفذ حملة على مواقع التواصل الاجتماعي هدفها نبذ ...

(تعليق) المناضل [رياض القاضي] على كلام (ولد فريد) في (التفاصيل)

(رابط) كلام (ولد فريد)..و(النّص) في (التفاصيل)

عدن الغد | احمد عمر بن فريد يوجه رسالة مفتوحة الى ابناء الجنوب في ذكرى ...

(أحمد عمر بن فريد) يوجه (رسالة مفتوحة) الى (ابناء الجنوب) في ذكرى ال"تسامح"..وال"تصالح"....!

مع (صلفعة جديدة) من المناضل الثّوري [رياض القاضي] للوقح (علي مركبة)

كفاية تمسّح ب(القبور)..بحثا عن..(رصيد)..!

(عنوان) نص (تهريج) الوقح (مركبة) :

(علي عبد الكريم ... السلطان الثائر)

وصلفعة للمنافق الرّخيص المبتذل (مستر yes) يعني (ياسين الجوع)

هل تقصد أن (التحرير) نت..يستهدف "الأمارات"..؟!

وتعليق من [رياض] على كلام (بن محفوظ) 

في سبيل إنجاح المؤتمر الحضرمي الجامع

للكاتب (طارق علي بن محفوظ) - (السعوديّة)

وتعليق من [رياض حسين القاضي] على "تعزية الطّالح..ولد ناصية الجحمليّة"..!

"علي صالح" يعزي في "وفاة شقيق علي محسن" ويغازل "السعودية"..!

و(تعليق آخر) من [رياض حسين القاضي] على (صرخة محترمة)

(المليشيات)..قبل إخراج (المعسكرات)..من (عدن)..!

للكاتب الجنوبي المنصف الحر (أحمد سعيد كرامة) - (غير معروف محل الأقامة)

و(تعليق جديد مطوّل) من [رياض حسين القاضي] على (شهادة محترمة)

("تصالح" على الأرض،أفضل من "تسامح" في صورة)..!

للكاتب الجنوبي الشّاب الواعد (صالح أحمد المحوري) - (عدن)

و(تعليق قصير) من [رياض حسين القاضي] على (شهادة) :

(العنصرية..السّعوديّة)..!

للكاتب اليمني الجنوبي (مروان الجوبعي) - (غير معروف محل الأقامة)

و(تعليق آخر) من [رياض حسين القاضي] بشأن (شهادة السّعدي) :

("الحراك الجنوبي"..بين "الأستيعاب"..و"الأستقطاب")..!

للكاتب الجنوبي الحر (عبدالكريم سالم السّعدي) - (عدن)

*** 

(شكوى مواطن عدني غلبان)..تجسّد (مأساة عدن) حرفيّا في ظل "شرعيّة الدّرعيّة" و(حثالاتها)..!

مع (تعليق لازم) من المناضل العدني التّحريري [رياض حسين القاضي] في (المنفئ الأضطراري الأجنبي - جمهوريّة ألمانيا الأتحاديّة)

كان على "شبّان الجنوب" أن يكونوا (غيارى) على (أهاليهم) في (عدن) و(الجنوب) و(حقوقهم المغتصبة) و(مقدّراتهم المدمّرة)..بدلا من بيع (أنفسهم) ل(مقاولي الأنفار) الذين يلقون (بهم) في (محارق الدّفاع عن "حدود السّعوديّة") أي (الأضلاع المحتلّة : عسير + جيزان + نجران) التي هي أصلا (أراض وطنهم اليمني المحتلّة سعوديّا منذ نحو قرن) ومنتزعة إثما وعدوانا (شمالا) و(جنوبا)-شرورة + البلق + الوديعة + أطراف الرّبع الخالي-وكان (عليهم) أن يتحرّكوا ويتوجّهوا ك(الرّجال..الرّجال) للزّحف على (قصر معاشيق)-تحوّل من (قصر للتّعشيق) إلى (قصر للملايطة) و(التّبكيع) بسبب (كثرة المخنّثين) فيه-وأن يقيموا (محكمة شعبيّة) ل(محاكمة (طرطور) و(أعوانه) من الأمثال والشّركاء في (جرائم الخيانة الوطنيّة العظمى) خصوصا بعد أن قدّم المذكور (أستقالته) رسميّا..ثم (هرب) ب(ملابس الحريم)..و(توسّل العدوان السعودي) و(عدوان رهط أضرابه الحاقدين على عدن) و(الجنوب) ب(مشيخات الأدمان والدّعارة واللّّواط)-ماركة (الجنس الثّالث) كما في (نقرة الكويت) و(أخواتها) حتى (مسقط)-ل(قصف عدن)..و(الجنوب)..و(الشّمال) وحتى (الجزر اليمنيّة النّائية)..وأخيرا أصبح يمارس (أحقر عمليات الأذلال للضّعفاء والمساكين في عدن) و(بقيّة الجنوب)-وعلى رأسهم (المتقاعدون)-و(أستعبادهم) حتى ب(معاشاتهم التّقاعديّة)..وذلك (أنتقاما دنيئا خسيسا منهم) بسبب (فشل مؤآمرة مذابح ومجازر 13 يناير 1986م البدوانيّة/البعرانية/الهمجيّة البشعة الشّنعاء)..و(تكرارا) أيضا لما قد (قام به) ضد (أهل عدن) و(شعب الجنوب) في (حرب غزو عدن والجنوب) لصالح (أسياده) و(رعاته) و(مستخدميه) ومعلّميه السّحر (حمران العيون) في (صنعاء) 7 يوليو 1994م..(بس من يفهم..أوه..يا..ليل)..وهذه هي (المصيبة)..؟!هذه هي (الكارثة)..بل هذه هي (المأساة)..

ألم [نقل]..(لكم) : يا (ناس)..لا تلقوا ب(أنفسكم) إلى (التّهلكة)..ألم [نقل]..(لكم)..يا..(بدوان)..(بعران)..ألم..؟!صحيح : حتّى (التكرار) لم يعد يعلّم (الحمار)..وها هي (فرنسا) تدين (إرهاب آل سعود) يوم أمس..!

يمكنكم إعادة مطالعة (كلمة) و(نصائح) المناضل العدني التّحريري [رياض حسين القاضي] إلى (أبناء الجنوب) ب(عدم التورّط) في (حرب سلطة صنعاء) مع (الحوثيين) في (صعدة) في نافذة (الصّور والمقالات المتحرّكة) أقصى يسار شاشة (التحرير) نت..للتذكّر..فقط..لا..غير..(اللّهمّ هل أبلغت..اللّهمّ فأشهد..اللّهمّ فأشهد..اللّهمّ فأشهد)..

***

(الكلمة الأولى اليوم..للمواطن العدني عبدان دهيس)

يا (خلق الله)..خارجونا..من (معراصة) البريد..!

في أنتظار "صحوة اليسار"..!

للكاتب العدني الحر والمنصف (عفيف السيّد عبدالله) - (غير معروف محل الأقامة)

جزيرة (معاشيق)..أقرب وأجدى من جزيرة (سقطرى)..!

للكاتب الجنوبي الصّريح (عبدالكريم سالم السّعدي) - (عدن)

نداء النّاشطة الجنوبيّة الحضرميّة (هدى العطّاس) - (يقال مقيمة في بيروت)

(هدى العطاس) تدعو (الجنوبيين) إلى (وقف القتال خارج حدود الجنوب)..

و(آخر تعليقات رياض حسين القاضي)..(الكي..بلا رحمة أو شفقة..للحمير)

صلفعة ب(الجزمة البالية) ل(منافق..نكرة..يطبّل ل"مثيله" الفوفلة "باسندوة")

"باسندوة".."لله"..ثم.."للتّاريخ"..!

ل(منافق نكرة) يدعى "أحمد فوزي" - أكيد مقيم قي (إصطبل مجاور)

مع (تعليق مقتضب) من [رياض]

وأخيرا..(أقوى شرشحة وفضح مباشر ل"شرعيّة الدّرعيّة") و(عالفيها)..!

كيف لنا ان نقبل في الجنوب شرعية تذبحنا من الوريد الى الوريد ؟!!

للكاتب الجنوبي الصّريح الحر (حسن العجيلي) - (عدن)

***

(أقوى مقالات الكتّاب في شمال الوطن المختطف أيضا)

(إنسانيّة..المسلم)..!

للكاتب اليمني المنصف (عبدالعزيز كحيل) - (غير معروف العنوان)

(الأشتراكيّة) ليست (شراب)..و(رقص)..و(نساء)..و(عبث)

للقاض والكاتب اليمني الحر (عبدالوهاب قطران) - (صنعاء)

(شهادة زيديّة يمنية شماليّة كاملة الدّسم) أخرى على سفالات ورزالات عصابة (الحوثيين = أنصار عفّاش) في (صنعاء)..و(اللّهمّ لا شماتة)

1- (علي البخيتي) يصف تصرفات (الحوثيين) كـ"عاهرة تعمل في الدعارة وتطالب بأدلة تثبت أنها مومس"..!

(نصيحة..لوجه الله) و(من باب التّذكير) فقط لا غير.. : راجع-يا (علي بخيتي) و(غيره)-رسالة الرّفيق المناضل [رياض حسين القاضي] الموجّهة إلى (الملك الفالصو) المدعو (سلمان آل "شعوذ")..كي تكمل (قائمة الأحقاد الشعبيّة اليمنيّة التي يصنعها العدو السّعودي) ب(غبائه المركّب المعروف..المثبت..والمعهود)..ضد (نفسه)..صحيح : إلا (الحماقة..أعيت..من يداويها)..صحيح.. 

2- اغلاق (مطار صنعاء)..(قرار سعودي) و(هادي) مجرد أداة

و(مسك الختام)..اليوم أيضا..(دون..تعليق)..!

(عدن)..تحكمها..(جزر القمر)..!

للكاتب العدني الحر (أنور محمد سليمان) - (عدن)

تنويه : الصورة أعلاه جوار شعار (التحرير) نت للكاتبة الحضرميّة/الجنوبيّة (هدى العطّاس) لذا لزم التّنويه

(التحرير) نت - المنفئ الألماني - الثانية عشرة ظهيرة الخميس 19 يناير 2017م

المناضل العدني التحريري [رياض حسين القاضي] يرد على دعوة (عميد جنوبي)..!

الذي لا ينصف (ضحايا الفاشيّة) أبتداءا..

لن يحاكم (الفاشييّن القتلة)..إنتهاءا..

[1] كي لاتكون (كلمة حق..يراد..بها..باطل)..!
موقع (عدن الغد) - الجمعة 06 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
أولا [أنا] أود أن أسأل (العميد/أحمد عمر محمد) خمسة (أسئلة تلغرافيّة) فقط لا غير..وبعدها (أعلن تأييدي من عدمه) بل و(رفضي للدّعوة)..ولكن (مسبّبة) ب(أسبابها الموضوعيّة) طبعا.. و(أسئلتي) بأختصار شديد و(مكثّف) هي كالتالي : أولا : أين كنت (أنت) شخصيّا شهر نوفمبر 1967م..؟!ماذا كنت تعمل..في أي (وظيفة)..؟!ثانيّا : ما (موقفك) عميد/أحمد من (كل ضحايا مؤآمرة 6 - 30 نوفمبر 1967م البريطانية) يومذاك..واليوم..؟!ما (حكمك الأخلاقي) و(الوطني) على (كل ماتعرّضوا له..ومايزالون) في (الدّاخل المنكوب)..و(المنافئ الأضطرارية) وليس (إصطبلات الأرتزاق والخيانات الوطنية العظمى) بالطّبع..نعم..ما (حكمك) على (جرائم نظام عدن الفاشي) ب(كل أطرافه المتشظية قبليّا/مناطقيّا) و(أجنحته المنتهية الصّلاحية) بمن فيهم (الموتى غدرا وتصفيات بينيّة)..منذ 30 نوفمبر 1967م وحتى 22 مايو 1990م..؟!ثالثا : لماذا جاءت هذه (الدعوة "المحترمة") تحديدا وحصرا بعد (مداخلاتي) و(مناقشاتي) و(تناولاتي للقضيّة العدنيّة) و(التّذكير بها تاريخيّا) مؤخرا عبر (عدن الغد) عطفا و(تعقيبا) على "كتذاب جنوبيين"..وليس قبلها..على الأطلاق..؟رابعا : لماذ (كل الموقعين) على (دعوتك) أعلاه أو قل حتى (معظهم) هم من بقايا ال"جبهة قوميّة" و(الجيشل السلاطيني العميل) و(البوليس المسلّح المرتزقة) الذين (تشاركوا ثلاثتهم) ك(جنوبييّن) في (تنفيذ مؤآمرة خطف أستقلال عدن والجنوب شهر نوفمبر 1967م)..ومن ثمّ (تدمير مستقبلهما معا) لاحقا..و(بيعهما) تاليا ب(رخص التّراب) و(الكدم) ل(حمران عيون صنعاء) 22 مايو 1990م..أو أن (الموقّعين) تأييدا ل(منشورك) من (عيالهم)..؟!هل هي (صحوة ضمير) أم محاولة لقمع ومحاصرة وفلترة وتجفيف (صوت عدن الحر من المنفئ الألماني)..؟!وبعد أن (أسمع جوابك)..سيكون حتما ويقينا للحديث صلة..وشكرا..سلفا.

رابط (عميد جنوبي) - و(النّص في التفاصيل)

عميد في الجيش الجنوبي ينفذ حملة على مواقع التواصل الاجتماعي هدفها نبذ ...

الجمعة 06 يناير 2017 02:12 مساءً
عدن /عدن الغد /خاص:

نفذ عميد في الجيش الجنوبي حملة على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك - واتس آب" هدفها نبذ المناطقية, وسياسة التخوين والإقصاء, والتمسك بمبدأ التصالح والتسامح, والحفاظ على وحدة الصف الجنوبي .

وقال العميد احمد عمر محمد في تصريح خاص لـ(عدن الغد) حرصاً منا على وحدة الصف الجنوبي والتمسك بمبدأ التصالح والتسامح ومن منطلق مسؤوليتنا تجاه شعبنا الجنوبي, وافشال كل المخططات التي تريد النيل من ثورتنا قمنا بتنفيذ حملة على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" من خلال منشور موجه إلى شرفاء الجنوب واحراره, بعنوان "ضف اسمك إلى هذا المنشور رافضا وداحضا ومستنكرا هذه القلة الجنوبية التي تتكلم بنفس مناطقي وكأنهم لسان حال مناطقهم" .

واضاف بالقول:" أن إضافة إسمك إلى هذا المنشور, انت تقول بالفم المليان وبالصوت العالي إن هؤلاء لا يمثلوني ولا يمثلوا قبيلتي ولا منطقتي ولا محافظتي. ولا يمثلون إلا أنفسهم الدنيئه والرخيصه, هؤلاء عاله على الجنوب, بل لا يهمهم جنوب ولا شمال بقدر ماتهمهم جيوبهم وكروشهم ومن يدفع أكثر .

وقال نحن في مرحلة حاسمة من عمر الثورة الجنوبية, لابد من التفكير بعمق وبهدوء بعيدا عن المناطقية والعنصرية والمشاحنات والمناكفات وحرب المنشورات خصوصا تلك التي ظهرت مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي, مؤكدا أن الحملة لاقت استجابة غير متوقعة من أبناء الجنوب حيث بلغ عدد الذين تم تسجيلهم أكثر من (300) اسم معظهم من القيادات الجنوبية وضباط في الجيش الجنوبي وأطباء ومهندسين ومحاميين وكتاب ومثقفين وإعلاميين وشخصيات اجتماعية .

ودعا في ختام تصريحة أبناء الجنوب إلى المزيد من التلاحم والترابط ورص الصفوف, ونبذ الخلافات, والابتعاد عن المناطقية وسياسة التخوين والإقصاء, والتمسك بمبدأ التصالح والتسامح, من اجل تحقيق هدف شعبنا الجنوبي العظيم باستعادة دولة الجنوب العربي .

*من كمال الجعدني

تعليق رياض على ولد فريد (1)

 

[1] يا أخ (أحمد)..(مالكم..كيف تحكمون)..؟!
موقع (عدن الغد) - السبت 07 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
كفاية (مواعظ)..لا تودّي..ولا تجيب..خلاص (شبعنا)..و(قرفنا)..ف(الحمار..حمار..ولو ألبسته تاج)..و(العبد..عبد..ولو طالت عمامته)..[أنا] أسألك هنا اليوم بأختصار شديد : كيف بالله عليك..تطالب [النّاس) ب"تسامح" و"تصالح"..قبل (فتح الملفّات)..؟!كيف..كيف..يا "حصيف"..كيف..؟!وماذا عن (حق الشّعب العدني والجنوبي الشّرعي والقانوني والوطني والأخلاقي في محاكمة القتلة) و(المتآمرين الخونة)..الذين دمّروا (العباد) و(البلاد) ثم باعوا (عدن) و(الجنوب) وهربوا ك(جرذان الطّاعون) إلى (إصطبلات العمالة) و(خيانة الأوطان)..و(هم) من (حبايبك) الذي تلتقط وتنشر (الصّور معهم) بمناسبة وبغير مناسبة..من (علي بيض) ل(أمثاله) بلا أستثناء..؟!هذا (أولا)..أمّا (ثانيا) ف(أنت) تدعو إلى (وضع كل القضايا فوق الطّاولة)..طيّب..[قبلنا] بهذا (المقترح الهام..فعلا..وفولا)..ولكن يا "حصيف" كيف [يمكننا] في المطلق (عمليّا) و(واقعيّا) وليس (إنشائيّا)..أن (نتحاور) مع (أناس بدوان بعران أمييّن همج قتلة سفّاحين) و(مصّاصي دماء)..و(أصحاب سوابق)..و(عليهم أحكام قضائيّة نافذة لم تلغ حتى اليوم من قبل أصحابهم وشركائهم في السّلطة الجنوبيّة الفاشيّة سابقا)..و(أحكام صادرة) من قلب (محاكم عدن) ذاتها..فما بالك إذا [قلنا] الآن-من باب (التّذكير) فقط لا غير-(أنهم) قد سبق وأن أستقووا [علينا]-وحتّى على (أهلك) في (شبوة) و(يشبم) و(عتق) و(الكور) في (أرض العوالق) عاليها وسافلها- ب(سلاح وذخائر جيش الأحتلال البريطاني) منذ (مؤآمرة 6 - 3 نوفمبر 1967م)..ثم ب(سلاح النّظام الفاشي الجنوبي العنصري القبلي/المناطقي)-(دولة الأستحمار) بعد (دولة الأستعمار)-ثم ب(قوّة أسيادهم وشركائهم حمران العيون) في (صنعاء)-(طرطور) و(أمثاله) في (حرب صيف 1994م) يعني (مؤآمرة الأنفصال)-واليوم و(للمرّة الألف) يستقوون [علينا] أيضا(العدنيين) تحديدا و(الحضارم) و(أهل لحج) معا-ب(المدد العدواني السعودي/ألأماراتي)-مالا..وسلاحا..وذخائرا ومليشيات حيوانيّة..وحواجز إرهابية- جنبا إلى جانب مع (المدد القطري) ل(شراذم الأطلاح الأحمري)..أي (مزارع تربية وتسمين وتفخيخ صيصان وزيزان "القاعدة" الوهابيّة التكفيريّة التّفجيريّة الأنتحاريّة) و(أخواتها)..ومن خلفهم جميعا بالطّبع وكالعادة دائما وأبدا منذ (عقود طويلة)-كما تعلم (أنت) أيضا من خلال نشأتك في (المهلكة السعودية)-(مدد الأسياد الأجانب) من (واشنطن) عبر (لندن)..و(باريس) وصولا إلى (برلين)..والأنكى من ذلك (المايسترو الملثّم)-مثل (لوارنس) العرب..الشّاذ جنسيّا ك(بقيّة الأنكليز)-أي (العدو الصّهيوني)..؟!وأمّا ما يثير (القرف) أكثر..أكثر..فأكثر..فهو (أنّك) تتجاهل تماما ل"سبب غير معلوم" ولكن (مفهوم).. أنه لايمكن لأي (عدني حر عاقل) أو (جنوبي حر محترم) أن يجلس إلى (طاولة حوار) تبتغي "تسامح" و"تصالح" من خلال (وضع كل الملفّات السّاخنة..والحيويّة..والمصيريّة..على طاولة الحوار..من أجل حل قضايا الصّراع السّياسي كافّة منذ 1967م)-وليس (فقط) منذ 1986م يا "حصيف"..فهذه (عنصريّة) بحد ذاتها-مع (أناس خونة قتله مجرمين) و(شخوص مهترئة) و(جميعهم) في الأول والأخير (بدوان بعران همج لايفقهون..وأسرى نعراتهم الجاهليّة)-كما أكّدت (أنت) بنفسك طي كلامك-والأفظع من كل هذا وذاك..(أنهم) يتلقّون (تعليمات) و(أوامر تقرير مصائرهم) حصرا-(عقولهم) مرهونة عند (شهواتهم) فقط لا غير-ممّن (يعلفهم) و(يهندمهم) و(يسمكرهم) في (إصطبلات العمالة) و(الخيانة) و(الأرتزاق) و(الجوسسة) وحتى (المفتالة)..يعني (أنهم) لا يملكون حتى (قرارهم الشّخصي)..ناهيك عن (الوطني)..فكيف..و(مالك..كيف تحكم) على الأمور..بكل هذه (السّذاجة) و(السّطحيّة)..؟!كيف يا (بوحميد)..كيف..كيف..؟!ف[أفتينا] في (هذه على الأقل)..يا "حصيف"..!
[3] أحيّ مقترحات المعلّق "العزّي" و(لديّ] الكثير أيضا
موقع (عدن الغد) - السبت 07 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
الآن..أعلن [أنا] المناضل العدني التحريري [رياض حسين القاضي] عن [تأييدي الكامل] ل(مقترحات) الأخ المعلّق المكنّي نفسه ب"العزّي"..بس ياريته..ياريته..ياريته..كتبها ب(أسمه الصّريح)..ف(هذا شرف له)..ول(مصداقيّته)..كي يكون (طرفا في الحوار) وتكون (مقترحاته المنطقيّة والموضوعيّة الصّائبة)-لا أمان أبدا مرّة أخرى..لمن أضاع الأمانة من قبل ثم من بعد-في (صلب قضايا الحوار)..هذا (كلام رجال) بحق وحقيق..و(الباقي أكثر)..و(ألعن) بالطّبع..ف(مطالب أهل عدن) وأخوانهم (شعب الجنوب) كثيرة..كثيرة..كثيرة..بل (لا تعد) و(لا تحصى) في (وجوه من قد سبق وتلاعبوا) ب(العدنيين) و(الجنوبيين) طيلة نحو 50 عاما يعني (نصف قرن)..من (عمر أجيال الجنوب)..و(مايزالون يتلاعبون) و(يقامرون) بكل خسّة ودناءة..وبالطبع..كالعادة دائما وأبدا..ب(نعرات..قبليّة)..و(مناطقيّة) واليوم زادوا عليها ب(وهابيّة) و(تموّلات سعودية)..!(أماراتيّة)..!(قطريّة)..!واللّي ما يشتري..يتفرّج..يا سلام..اللّلعنة..اللّعنة..اللّعنة..مكرّرة ثانية وثالثة وحتى عاشرة..ومأئة..وألف..ومليون..وتريليون مرّة..ومضاعفة بأكثر.. أكثر..أكثر..على (هيك أشباه رجال) مازالوا يسمّون (أنفسهم) برخص وتفاهة وأبتذال مهين مقيت ل(تسميم قلوبنا) بتوصيف "قيادات تاريخيّة"..(اللّعنة..المستدامة)..إلى (أبد الآبدين)..آمين..آمين..آمين..يا [ربّ العالمين)..آمين.

تعليق "العزّي" على كلام (ولد فريد)

[2] ينبغي الغاء فكرة التصالح والتسامح في الجنوب بل دفنها الى الابد
موقع (عدن الغد) - السبت 07 يناير 2017
العزي | عدن عاصمة الجنوب العربي
شعب الجنوب يعيش منذ مئات السنين في تسامح وود وتعاون وصلات قرابة ولم تحدث حرب اهلية اوقبلية تؤدي اليوم الى ان نشحن وسائل الاعلام وتشكيل لجان وضجة وتجمعات (( لاحياء مايسمى بالتصالح والتسامح )) . ربما الصراعات السياسية الدموية بين الرفاق ومليشياتهم في الحزب الاشتراكي وما نتج عنها من ضحايا بشرية ادت الى ظهور( فكرة التصالح والتسامح) - اليوم - ولانهاء -هذه الفكرة التي مازال روادها هدفهم تذكير شعب الجنوب لابقاء الاحداث السيئة في ذاكرتهم . اليوم مطلوب :1- ان تقدم مايسمى بالقيادات التاريخية في الحزب الاشتراكي ان تقدم اعتذار مكتوب لشعب الجنوب -2- ان تتخلى كليا عن المشاركة في اي عمل سياسي -3- كل من شارك ضد شعب الجنوب في حرب 94 و2015 عليه ان يقدم اعتذار لشعب الجنوب -4- رفع دعاوى قضائية للمحاكم لكل من تسبب بالضرر والقتل لشعب الجنوب و في حقوقه وممتلكاته واصوله و من الاستيلاء بطريقة واخرى على اصول الاراضي والمرافق والمؤسسات والمصانع وغيرها من ممتلكات الشعب ..

(أحمد عمر بن فريد) يوجه (رسالة مفتوحة) الى (ابناء الجنوب) في ذكرى "التسامح"..و"التصالح"....!

السبت 07 يناير 2017 03:26 مساءً
كتب / احمد عمر بن فريد

في منتصف عام 2005 م تقريبا , اقدمت قوات الاحتلال اليمني وفقا لمفاهيم " الفيد والغنيمة " على سفك دم / المنتصر محمد فريد بدم بارد وتركه يغرق في دمه على تراب الأرض التي كان يدافع ويذود عنها من النهب والسلب وطائلة البلطجة الرسمية التي كانت تستهدفها ... المنتصر احد ابناء ردفان الباسلة والذي لم يتجاوز حينها ال 17 عام من العمر, كان مرابطا على ارضه التي كانت هدفا مستباحا من قبل قوات عسكرية شمالية للبسط عليها !

فجع والده واهله واقاربه لحظتها من هول الصدمة وفجيعة الكارثة , وسرى الخبر في اوساط الجنوبيين كما تسري النار المتقدة في الهشيم , ولأن " الجنوب " كان محتقن في تلك المرحلة جراء سلسلة الممارسات الاحتلالية البشعة التي كانت تمارس كل يوم تقريبا , ولا تستثني بشرا ولا شجرا ولا حجرا في طول الجنوب وعرضها , فقد كان الاستنكار للحادثة من قبل " النخب الجنوبية " كبيرا وعلى مستوى المسئولية ! وفتحت جريدة ( الأيام ) بهشامها الثائر الاسطورة صفحاتها للتعبير عن تلك الكارثة وعن تفاصيلها وبشاعتها , وعلى نفس القدر من المسئولية شرعت جمعية ردفان الخيرية الواقعة في مديرية المنصورة برئيسها الشجاع المهندس / محمد محسن الردفاني ابوابها " لجميع " الجنوبيين المتاضمنين مع والد الشهيد اللواء / محمد فريد ومع روح الشهيد الطاهرة ! .. ويومها اكتضت الجميعة في سلسلة لقاءات مفتوحة عزز منها " طرح " والد الشهيد قضية المنتصر ولده كقضية عامة للجنوبيين ككل , وليس فقط لردفان وحدها ! .. هكذا هي ردفان دائما ..
في خضم ذلك التفاعل الجنوبي المتماسك والباحث عن " دم الشهيد " جرى تهريب القتلة عبر اجهزة الدولة الى دولة عربية أخرى ليكونوا بعيدا عن طائلة المسائلة حتى امام القضاء الأعرج والمنحاز ! .. في تلك الأجواء التي وجدت فيها نخب الجنوب انها تحارب " دولة ظالمة " متجبرة محتلة .. كان الزمان يلوح لنا في الأفق ببارقة أمل ساقتها لنا عدالة السماء وكانما وهي تقول : يا أبناء الجنوب .. هذه هي المناسبة التي يمكنكم من خلالها ان تنتصبوا بقاماتكم من تحت الأنقاض , ومن بين الركام ! .. هذه هي المناسبة التي يمكن لكم كشعب ان تنهضوا كما نهضمت قبلكم الشعوب الحرة التي صنعت من محطات " انتكاستها " منصات " انطلاق " لتتجاوز الانكسارات ولتحطم القيود !! .. نعم .. كنا على بعد أيام قليلة من مناسبة 13 يناير البائسة التي قصمت ظهر الجنوب عام 1986 م !
اتت المناسبة في ذكراها العشرين بطعم مختلف وبنكهة مختلفة وبمعنى مختلف ! اتت في تلك السنة وهي تقدم نفسها كمنقذ وكمفتاح حل وكطريق للحرية لمن اراد منا ان يكون حرا ولمن اراد منا ان ينهض بنفسه وبشعبه معا ! .. عشرون عاما على الكارثة لا يجب ان تمر علينا بمعنى " الكارثة " .. وانما علينا ان نصنع منه معجزة للتسامح والتصالح فيما بيننا نحن جميعا الذن اكتوينا بنار الفرقة والصراعات الهوجاء بكل ابعادها " السلطوية " و " المناطقية " وحتى الثورجية ..! وعزمنا كلنا على احياء الذكرى بتلك المعاني العظيمة .. معاني وقيم التسامح والتصالح .. وانتشر الخبر في اوساط النخب والنشطاء والمهتمين بأن يوم 13 يناير 2006 م سيكون يوما للتسامح والتصالح ( الجنوبي – الجنوبي ) في جمعية ردفان الخيرية , وسيكون اجمل هدية يمكن ان نقدمها للشهيد / المنتصر وهي ان ننتصر لدمه الطاهر بهذا " الألق الانساني " الذي يشع نورا ومحبة وتسامحا وأملا في المستقبل .
في اليوم الموعود .. كانت الجمعية مكتظة بالجنوبيين الذي تقاطروا اليها من كل مكان حاملين معهم جميعا كل الأمال العريضة جهة " طي " صفحة الماضي وتدشين مرحلة جديدة من الوفاق والعمل المشترك المنطلق من ارضية صلبة .. هي ارضية التسامح والتصالح ! كانت الجموع اكبر من ان تستوعبها الجميعة وفوق كل التوقعات , ولم يكن اكبر منها الا ذلك القدر الكبير من الهمة والعزيمة والاصرار على قهر التحدي بالتحدي وعلى بدء المسيرة .. مسيرة التسامح رغما عن كيد الحاقدين والاعداء الذين سائهم وازعجهم الى حد الجنون ما حدث من عمل انساني عظيم فكان ان احضروا " شمعهم الأحمر " ليختموا على باب جميعة ردفان " شرف " تشدين مسيرة التسامح والتصالح وليس " غلق " بوابة من حديد لجمعية خيرية ! .. اذا تلك كانت يومها هي المعادلة : اغلقوا الحديد بشرف الشمع الأحمر , وشرعت الجميعة ابواب انطلاقة لواحدة من اعظم وانبل تجارب الشعوب العربية ..انها مسيرة التسامح والتصالح بكل ابعادها العظيمة.
هذه المقدمة .. " القصة " .. وددت ان ابعثها الى جميع ابناء الجنوب اليوم للتمعن في معانيها الكبيرة خاصة في هذه المرحلة العصيبة .. وددت التذكير بها اليوم على وجه التحديد , حيث ستحل علينا مناسبة ذكرى التسامح والتصالح الجديدة لعام 2017 م .. فقط لكي نقارن مابين 13 يناير 2006 , و 13 يناير 2017 م .. ومن خلال المقارنة هذه سنجد انفسنا امام هذا السؤال الكبير : هل يمكن اليوم ان تأتي اي " قوة شمالية " لتغلق جمعية جنوبية او لتمنع مناسبة وطنية جنوبية كما كانت تفعل من قبل ؟ ناهيك عن امكانية ان تغتال " منتصرا جديدا " بدم بارد ؟! .. بل هل يوجد اليوم على ارض الجنوب جندي شمالي واحد يحمل السلاح والسلطة والسطوة ليفرض علينا ما كان يفرضه بالأمس ؟!! .. وهل كان يمكن لأي من الذين حضروا مناسبة 13 يناير 2006 في جميعة ردفان أن يتخيل اننا في عام 2017 سنكون بهذه الوضعية الايجابية ؟! .. اليست هذه " نعمة " من الله سبحانه وتعالى بعثها لنا ؟ .. الم يكن ما حصل انتصارا للحق على الباطل .. واليس من باب المسئولية ونبل الأخلاق والحكمة ان " نصون " هذه النعمة والا نعبث بها كما يريد لنا اليوم البعض منن – مع الأسف الشديد - ان نعبث بها ؟!!
يا ابناء الجنوب الأحرار .. ساقول لكم وللتاريخ ما يلي : ان المنصة التي انطلقنا منها جميعا نحو تحرير الجنوب وهي منصة التسامح والتصالح , هي اغلى ما نملك في تاريخنا الوطني وهي بقدر ما كانت مفتاح وسر النجاح الذي تحقق لا حقا , يمكنها ان تكون ايضا " معول الهدم " وسرداب الخراب وطريق العودة الى نقطة الصفر لا سمح الله !! وذلك في حال ان لم ندرك قيمة التسامح والتصالح .. وان لم نعي معنى التسامح والتصالح .. وان لم نضحي من اجل التسامح والتصالح .. وان لم نتخلص من معاول الهدم التي تدمر هذه القيم وهي معاول " المناطقية " و " الجهوية " و " القبيلة " ..التي يعلم العدو اليوم انها واحدة من اهم " الأدوات " التي يمكن ان ينفذ من خلالها الى نسيجنا الوطني لكي يمزقه تماما كما مزقناه نحن بايدنا خلال المراحل السابقة وعبر محطات مخزية كثيرة ..! .. فهل يمكن ان نفرط في وطن مرة اخرى بهذه السهولة ؟ .. وهل يمكن ان نضع كل انجازاتنا وكل دماء الشهداء والجرحى ومعاناتنا " فريسة " سهلة ولقمة سائغة لنعرات جاهلية المناطقية ما انزل الله بها من سلطان !! وهل نترك ل " الحمقى " منا ان يوجهوا مسيرتنا الى حيث وجهوها من قبل ؟! ثم نكون بعد ذلك على ما فعلناه بأنفسنا ناديمن ؟! .. ونكون من الذين قيل فيهم بأنهم غير مؤمنين لأنهم سمحوا للظروف ان تلدغهم مرتين !
اليوم .. وفي خضم كل هذه الانتصارات الكبيرة التي تحققت لنا , نجد انفسنا مع الأسف الشديد في وضعية مؤلمه تقوم على مفهوم خطير وخطير جدا اود لفت الانتباه له والتحذير منه وهو " تفسير " اي موقف .. واي قرار .. وأي تصرف .. وأي تحرك من قبل اي فرد .. أو جماعة على ان اساسه " مناطقي " !!! ..فاذا ما " تعثرت عنزة " على سبيل المثال في طريقها لقال البعض ان تعثرها كان بسبب فلا ابن فلان من منطقة ( أ ) وعلى اعتبار أن العنزة تتبع فلان ابن علان الذي هو من منطقة ( ب ) !! وفي تعثر العنزة سلوك مناطقي من صاحب المنقطة ( أ ) تجاه صاحب العنزة المنتمي الى المنطقة ( ب ) ..!! اليس هذا ما يحدث اليوم في حقيقة الأمر ؟
وفي نفس السياق لو تضمنت القائمة العسكرية او المدنية " عدد طبيعي " من المنطقة التي ينتمي لها المسؤل الجنوبي لخرج علينا في اللحظة والتو الف واحد وواحد ليقول : انظروا الى هذا المناطقي لا يقبل الا اهل منطقته ولا يثق الا بهم !! .. لقد بتنا ياسادة امام هذه الثقافة السلبية في منعطف خطير من النوعية التي تجعلك تعتقد ان لباسك الذي يمكن ان ترتديه يمكن ان يأتي " ابو حساسية مناطقية " ليقول : حتى لباسه مناطقي ! ..وربما حتى طريقة سيرك مناطقية ولهجتك التي من الطبيعي ان تكون " مناطقية " .. ستتهم ان لهجتك مناطقية
يا أبناء الجنوب ألأحرار .. اعلمواعلم اليقين ان هذه " الثقافة " ان سادت فيما بيننا , ستكون مهلكة خاصة ان جعلنا منها القاعدة الرئيسية لتفسير كل شيء ! فكيف بنا ونحن نعلم ذلك جيدا , ننساق خلفها بكل هذه السذاجة .. وكيف اصبحت الحساسية منها ارهف من حساسية الزئبق في القياس !! ترى لماذا لا نحسن الظن في تفسير الأحداث والسلوكيات ؟ .. لماذا لا نجعل من مرتبة قاعدة التفسير المناطقي المرتبة الأخيرة بدلا من اعتمادها كقاعدة وحيدة في المرتبة الأولى ..! ولماذا في الاصل لا ندرك رغم كل شيء اننا بشر و أننا لسنا ملائكة , أن النزعة المناطقية سمة بشرية موجودة حتى في الغرب المتحضر الذي تدير شئون دولته ومؤسستها منظومة قيم وقوانين .. علينا ان نقبل بماهو " فطري " ومعقول !! وان نتعامل معه كما خلقه ربنا وزرعه فينا دون ان نجعل منه " ام المعارك " ومعول الهدم الذي لا يصدأ .. خاصة حينما يكون في الحدود الطبيعية التي سنها الله وزرعها في نفسية البشر ! ومع ان هذا الكلام لا يعني ابدا ان نجعل ن هذه النزعة اساس القبول هنا او هناك بكل شيء.. ! ثم لماذا يا سادة عندما يوجه صحفي نقدا من اي نوع كان لهذا المسؤل او ذاك يتم نعته ب " المناطقي " لأن المسؤل المنتقد ليس من منطقته ؟! ..دعونا ايها نتعلم الديقراطية ونفهم مهمنة الصحافة ودروها بلا غضب مع تشديدي على ان تتحلى الصحافة بالحصافة التي تتطلبها مقضيات وخطورة المرحلة التي نمر بها حاليا .
يا ابناء الجنوب .. دعوها .. دعوا المناطقية .. دعوا الجهوية والقبلية انبا .. ابنوا وطنكم بعيدا عنها , تذكروا ان دماء الشهداء روت تراب الجنوب من مختلف المناطق , وقاتل اليافعي في كل مكان كما فعل الضالعي والشبواني والحضرمي والابيني والمهري والعدني .. الأوطان تبنى بالقوانين والنواميس وليس بالتأصيل الفكري للبعد المناطقي والعصبيات التي تهدم الدول ! وعلينا ان نتذكر انه يستحيل ان نضبط المقياس بالميلي عددا وكما و كيفا على مختلف المناطق وكأننا نتقاسم الوطن ! ولو حاولنا ان نفعل ذلك سوف نفشل في اعتماد عدالة هذا المعيار حتى فيما بين الاخوة ابناء الأم والأب !!
يؤلمني جدا والى اقصى حد ان استمع الى " قيادات الجنوب " وهي تتحدث " مستسلمة " .. يائسة امام ما تمكن الحمقى من زرعه مناطقيا فيما بيننا .. من المخجل جدا ان يأتي " قيادي " ويقول : يأخي مافي فائدة ؟! هؤلاء مناطقين او هذه الفئة توجهها قبلي ! .. اذا كان هذا هو الحال الذي استسلمت له ايها " القائد العظيم " فما هي اذا سمات قيادتك ؟ وماهو دورك بالضبط ؟ .. اليس من دور وواجب القيادي عدم الاستسلام للواقع المؤلم – ان وجد – وان يقوم على تغييره .. لأنه ببساطه قيادي ! اليس دور القيادي ان يقود الناس الى القيم والقواعد الصحيحة بدلا من ان يقوده " عامة الناس " الى قيمهم الهدامه ؟!!
13 يناير على الأبواب .. واللجنة التحضيرية برئاسة المناضلة زهرة صالح تعمل المستحيل من اجل ان تنجح هذه المناسبة التي ادعوكم جميعا الى التفاعل معها , وتذكروا ان الجنوب لا يمكن ان يبنى الا بالمحبة والتسامح والتصالح ... كلنا ابناء الجنوب .. كلنا مواطنين من واليه ننتمي ,, ويبقى ان اناشد سعادة محافظ محافظة عدن اللواء / عيدروس الزبيدي العمل على تدشين المتحف الوطني للتسامح والتصالح .. على ان يكون مكانا عاما مفتوحا لجميع ابناء الجنوب من مختلف المناطق والجهات وان يكون واحة للحوار الوطني المفتوح المتسم بالصراحة والشفافية في كل شيء.. ولا يسعني في الأخير الا اذكر بالقسم الجنوبي الذي يقول .. نقسم بالله العظيم ان نبقى متوحدين الى يوم الدين .. وان نعمل فقط من اجل الوطن .. وان نعلي الوطن فوق الأحزاب .. وفوق المناطق .. وفوق الجهات .. ونقسم بالله العظيم ان نجعل دم الجنوبي على الجنوبي حرام .. وان نجعل تخوين الجنوبي للجنوبي حرام .. والله على ما نقول نشهيد .

أحمد عمر بن فريد

عدن الغد - عدن :
 
[6] كفاية تمسّح ب(القبور)..بحثا عن (رصيد)..!
موقع (عدن الغد) - الثلاثاء 10 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
إسمع يا "حاج علي مرحبا"..سيبك من كل هذا (التّهريج الأنشائي)..(الدّعائي)..الماتك..البايخ..خش (في صلب الموضوع)-عايز تقول إيه..يا "حاج" و(بيّاع مسابح)-وقل [لنا] أجوبة على (الأسئلة الموضوعيّة التلّغرافيّة) التالية : (أولا) لماذا واصلتم (تشريده) ل(عقود طوال) بعد "الأستغلال"-اللّي بالي..بالك-أكثر ممّا قد شرّدته (بريطانيا) الأستعماريّة..؟!ولصالح من..؟!(ثانيّا) طالما وقد (قابلته في مصر صدفة) فلماذا لم تدعه للعودة إلى أرض وطنه و(سلطنته لحج العبدليّة)..التي يعشقها (كل عدني)..(كل جنوبي)..و(كل يمني)..؟!و(بصراحة عدنيّة مباشرة) كان أحسن (له) أن دعوة للعودة مثل هذه لم (تحدث) أصلا..وإطلاقا..لماذا..؟!-(أ) لأنكم كنتم تختطفون (المعارضين) من (الطائرات) العابرة عبر (مطار عدن الدّولي) لتقتلوهم لاحقا فورا يا (أنذال) و(أشباه رجال)-(ب) لأنّه لن يقبل بها..أصلا..و(بكل تأكيد)..ف(هو) أعرف العارفين بدنائتكم..وغدركم..وخياناتكم..وأجراميتكم-ألم تغدر (أنت) و(طرطور) و(بقيّة الرّهط النّجس) ب(قادتكم) و(حبايبكم) يوم 13 يناير 1986م في (عدن)..؟!-فلا (غرابة) على الأطلاق..وفي هذا السّياق أسألك (سؤآلا أعتراضيّا) عالماشي : هل تتذكّر (رجالات جبهة التحرير) و(التنظيم الشّعبي للقوى الثّوريّة)..و(البعث)..و(النّاصريين) الذين قابلتهم في تلك الزيارة ل(مصر)-و(أنت) وزير دفاع (جمهورية درب البادري)..و(جزيرة العبيد) والذي منّه..!-وأعطيتهم (ضماناتك)..!و(وجهك)..!و(وعدتهم) ب(أنّهم) لن يمسّوا بأي أذى إذا (هم) عادوا إلى (عدن) مسقط رؤوسهم..وما أن (صدّقوا كلامك) وعادوا حتّى تخطّفهم (محس الشرجبي)-ليس (شرجبيّا) في الأصل..بل (ربّيصيّا) من قرية (الربيصة) في (جبل مداحج) بمدينة (التّربة)-وذيله (محمد صالح يافعي)-"مطيع" المحكوم بالأعدام عام 1983م (بتهمة التّخابر مع العدو السّعودي)-ونعل الذّيل المذكور (إبن عمّه) الرّخيص المبتذل المدعو "سالم صالح محمّد يافعي" وعلى رأس (أولئك المناضلين الكبار الأحرار الشّرفاء) كل من 1-النقيب/أحمد سكران المصعبي 2-قائد الفدائيين أبو جلال العبسي 3-النقابي العدني التّحريري علي علوان ملهي وزميله القيادي التحريري الكبير حسين سالم باوزير 4-الفدائي حسن الملّاح 5-الفدائي العدني التّحريري (عبدالواسع) الذي نفّذ عملية إغتيال (قائد الشرطة العسكرية البحريّة البريطانية) وأراده صريعا مضرّجا بدمائه النّجسة قرب (مرفأ تموين البواخر) بمدينة (التّواهي)-مقابل دكاكين (تاكس فري شوب)-وقد صفّيتموه عمدا كي تنسبوا (العملية الفدائيّة الجرئية) هكذا بالبلطجة والزّعبرة ل"عبدالفتاح إسماعيل" الذي كان يعقد "مؤتمرا صحفيّا" في (شارع الزّعفران) بمدنية (كريتر/عدن) تحت حماية (فرقة كاملة من الجيش البريطاني)..و(خامسا) و(أخيرا) أسألك يا (أبو العرّيف) : لماذا صغت كلامك عن (المدرسة المحسنيّة) في (لحج) بطريقة توحي بأن (خيرة مثقفي لحج الذين تخرّجوا منها) قد (تخرّجوا على يديك)..والعياذ بالله-ماذا كان مستواك (التعليمي) يومذاك..يا "حاج"-وطالما والشيء بالشيء يذكر (أتساءل) هل (أنت) من كتب هذا (الهراء) أم (مستخدمك المرتزق مثلك أسكندر شاهر)-بعد أن أستخدمت "أحمد الحبيشي" لكتابة (بيان 13 يناير 1986م) الفاضح (لك) ولكذبة (أغتيال ولدك جمال) و("إعدام علي سالم البيض")-الذي أهديته (قلما) وقلت (له) كلما ما تكتبه (لي) من تهريج ب(أسمي) أكتبه بتوصيف (بقلم "علي ناصر محمد")..و(أنت) لم ولا تكذب في (هذه بالذّات)-لأول مرّة في (حياتك) لا تكذب وهذه (شهادة مجّانيّة) من [رياض]-ف(القلم) هو أصلا وفعلا وقولا (قلمك) الذي أشتريته (أنت) ليكتب (لك) به المنافق الرّعديد والعربيد (أسكندر شاهر)-(صاحبي)..وأنا عارفه..بل (دارسه) و(قاريه)-وختاما [أقول] الحمد لله أنّ (أحدا من مثقفي لحج لم يتخرّج على يديك) وإلا لوجدتهم (جميعا) ماسكين طابور (مثلك) أواخر ونصيف اللّيالي إمّا خلف جدران (سور البادري) أو (جزيرة العبيد)..والعياذ بالله..يا (هذا)..(نقّطنا..بسكاتك) كي لا (نفتش المزيد..المزيد..المزيد..من المستور الفاضح)..و(البلاوي المتلتلة)..و(الفضائح المخزية للرّجال)..وبلاش تخاريف وإدّعاءآت سمجة ممجوجة والأهم (مردود عليها..موضوعيّا..بأستمرار)..بل (دائما)..و(أبدا)..هل تفهم معنى كلمة (موضوعيّة)..يا "حاج علي"..أم نعمل (لك) محاضرة فيها..؟!.(ملحوظة لازمة التّثبيت) : لماذا أستعملت وصف (السلطان الثّائر) الذي هو توصيف [أنا] أول من أطلقه فور علمي ب(رحيل السلطان الوطني الثّائر ضد الأستعمار البريطاني-أبوكم..وأمّكم-الرّاحل علي عبدالكريم العبدلي) في (تعزيتي) ل(أسرته) من خلال (تعليق) على (الخبر) في (مقالة الكاتب سعيد النّخعي)-راجع (المقالة) المذكور في سلسلة مقالات (النّخعي) المنشورة) ب(عدن الغد) يوم وفاة (السلطان العبدلي)-أليس هكذا (عمل أحتيالي) و(أستيلاء غير مشروع على حقوق الغير في الملكيّة الفكريّة)..ويعتبر (جريمة) في (رأي فقهاء القضاء والقانون) بل و(عملا غير أخلاقي جملة وتفصيلا)..و(سطو على جهود الأنتاج الفكري..للآخرين)..؟!وتماما كما سبق وأن (أستوليتم) على (أنجاز ثورة 14 أكتوبر) و(نضال الحركة الوطنيّة والثّوريّة التحرّريّة العدنيّة/الجنوبيّة/اليمنية) عبر (مؤآمرة 6 - 30نوفمبر 1967م)..؟!صحيح : حتروحوا فين من [رياض]..و[رفاق رياض] و(بقيّة ضحاياكم) في (الدّاخل) و(الخارج)..منافئا..ومهاجر..ناهيك عن (مقابر)..حتروحوا فين يا (هذا الصّرموح)..؟!حتروحوا فين من (أهل عدن) و(بقيّة شعب الجنوب) الذي (دمّرتموه)..و(بعتموه)..و(هربتم) في ليل-كما فعل (البيض) و(الطّرطور) تواليا أيضا-للتمتّع ب(ثمن مقاولات الخراب الوطني الشّامل) في (سكك الخليل) الأعرابيّة..فين..فين..فين..يا "حاج علي مرحبا"..فين؟!والأيام..(بيننا).
تهريج (علي ناصر مركبة)..

عدن الغد - عدن :

الأثنين 9 يناير 2017م

بقلم الرئيس علي ناصر محمد

ثمة اشياء أهم من السلطنة، والسلطة، والحكم، والنفوذ، والثروة. 
الوطن ... نعم الوطن ... وحده نداء الوطن هو ما استدعى من السلطان علي عبد الكريم العبدلي أن يترك كل شيء من اجل كل شيء ملتحقاً بالحركة الوطنية بعد ان عزله البريطانيون عقاباً له على مواقفه الوطنية. 
الوطن نعم الوطن .. فكل الأشياء تنتهي إلا الوطن، وكل الأشياء الى زوال الا الله.
لقد مضى زمن طويل منذ ذلك الحدث التاريخي الذي تخاطفته وكالات الأنباء وأجهزة الاثير والصحف والمجلات، وكان العنوان (المانشيت) الأبرز يومها.
كان قرار السلطان علي عبد الكريم الالتحاق بالحركة الوطنية تحدياً لدولة الاحتلال بريطانيا العظمى التي كانت سلطنته كما بقية السلطنات والامارات والمشيخات الجنوبية تحت الاحتلال والانتداب البريطاني بموجب اتفاقيات جائرة.
كان الزمن يتغير ... اذ كان زمن افول الاستعمار وصعود المد القومي التحرري العربي، وتحرر العديد من البلدان العربية من سطوة الاحتلال. 
وكان الزمن زمن الحرية وبزوغ فجرها في الوطن العربي بدءً من مصر وثورة 23 يوليو وجمال عبد الناصر. وهو ما اوصل فيما بعد قوات مصر إلى الشمال دعماً للجمهورية وثورة 26 سبتمبر 1962م بقيادة المشير عبد الله السلال وعلى تخوم القاعدة البريطانية في عدن. 
كانت الشعوب العربية تبحث عن الحرية بعد عقود من الاحتلال الاجنبي والحكام المستبدين .. ولم يكن الجنوب وشعبه استثناء من هذا الفجر الذي كانا يحلمان به ويناضلان في سبيله ، وهكذا امتد اعصار الثورة الى الجنوب حيث اندلعت ثورة الرابع عشر من اكتوبر من جبال ردفان الشماء التي بشر بها الشاعر الوطني الكبير عبد الله هادي سبيت رفيق درب السلطان علي عبد الكريم بقوله : 
يا شاكي السلاح شوف الفجر لاح حط يدك على المدفع زمان الذل راح
ليصل هدير الثورة الى عمق القاعدة البريطانية في عدن وسائر ارجاء البلاد، وذلك بعد سنوات قليلة من التحاق السلطان علي عبد الكريم بالحركة الوطنية، وكأنه كان يقرأ المستقبل بطريقة ما...
وربما كان للتأثير الساحر للزعيم الخالد جمال عبد الناصر، والظروف الموضوعية والذاتية المحيطة وانجذاب السلطان علي عبد الكريم الى افكار الحرية والثورة، وهي أمور كلها كان لها جاذبيتها وتأثيرها الساحر على جيل ذلك الزمان كما كان حالنا وحال الثوار الذين خاضوا معركة الحرية والاستقلال. 
وفي ثنايا كل ذلك كان عشقه الكبير لوطنه الصغير أو سلطنته لحج، وللسلاطين العبادل الذين حكموها طريقتهم الخاصة في حب لحج كما هو دأب أهل لحج عموماً، فلا يتنفسون هواء غير هوائها ولا يفترشون ارضاً غير ارضها، ولا يمكن لأحد أن يعبر عن هذا الحب أفضل من الأمير أحمد فضل القمندان ابن شقيق السلطان علي عبد الكريم كما عبر عنها في أشعاره وألحانه التي ملأت سمع الناس ولا تزال. 
فلا ابدع ولا اروع من هذه الاشعار والاغنيات ولا بقاع اجمل وارحب من هذه البقاع، ماءها، فلها، كاذيها، اشجارها، وحسينيها .. كل شيء في عيون القمندان جميل وساحر ومن خلال لحج يمتد به العشق إلى أبعد الحدود (الجنوب) بتضاريسه، بحره، وصحرائه، وجباله، وغزلانه ووديانه، والمحيط المتحرك من الناس .. العواطف، والمشاعر، والرغبات والاحلام والافكار.

والسلطان علي عبد الكريم نفسه لعب دوراً كبيراً في نهضة لحج الادارية والتعليمية والثقافية والفنية وقد لمستها خلال عملي كمدرس ومحافظ في لحج، فكان لها دورها بعد ذلك في رفد الجنوب في عهده الجديد بعد الاستقلال بعدد من قياداته وبعدد لابأس به من كوادره البارزة التي اسهمت في بناء الدولة المدنية الحديثة في جمهورية اليمن الجنوبية الشعبية، وكان منفتحاً على ثقافات متعددة مختلطة نهل منها، وكان عهده شاهداً على حقبة مهمة في تاريخ لحج الخضراء ومن مآثره أنه اهدى قصره (الروضة) في الحوطة ليكون مقراً لكلية ناصر للعلوم الزراعية التي أصبحت نواة لجامعة عدن، ومن مآثر السلطنة العبدلية أنها وضعت أول دستور في الجزيرة العربية في وقت مبكر حيث لم تكن مثل هذه الافكار الليبرالية في وارد أحد من حكام المنطقة.

وقد حدث لي وانجذبت الى هذه الارض وتكونت بيني وبينها وبين اهلها السمر الطيبين أُلفة ومحبة في السنوات التي عملت فيها مدرساً في المدرسة المحسنية التي تخرج منها خيرة مثقفي لحج .... وهناك تنسمت عطر الحسيني وروعة أغاني القمندان، وجمعتني المناسبة في اروقتها بمناضلين منها من أجل الحرية والاستقلال، ثم جئتها مرة اخرى محافظاً ... وقد تركت لحج تأثيرها من ارثها الأدبي والثقافي والفني.

أما السلطان علي عبد الكريم –طيب الله ثراه- فلم التق به الا في عام 1970م في القاهرة صدفة عندما كنت في زيارة لمصر، ولكن قبل ذلك تعرفت اليه من خلال تاريخه وارثه الوطني وسيرته العامة التي كانت على كل لسان كسلطان متنور ذي نزعة وطنية ثم التقيته مرة اخرى في العام 1998م في مقر المركز العربي للدراسات الاستراتيجية في القاهرة، وفي كل تلك اللقاءات وجدته رجلاً متواضعاً يشع بالمحبة ولم يشعرني بانه نادم ابداً على مواقفه الوطنية. 
كان متصالحاً مع نفسه وربما كان سعيداً لانه لعب دوراً في الحركة الوطنية والثقافية التي ادت الى الاستقلال.


[4] هل تقصد أن (التحرير) نت يستهدف "الأمارات"..؟!
موقع (عدن الغد) - الخميس 12 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
كما في (العنوان) أعلاه..بالضّبط..(نصّا)..و(حرفا)-مع التحيّة للمعلّق (العدني) المحترم الأصيل (فيصل لالو)-قل [لنا]..يا "دكتور" ب(شهادة أستانسل)..قل [لنا]..ك(قرّاء)..(متابعين)..و(متفاعلين)..قل [لنا]..ب(صراحة الرّجال).. (من تقصد) بالضّبط..؟!بحكاية "أستهداف الأمارات"..هذه التي (أخترعتها أنت) نفاقا و(تمصلحا) دنيئا..كالعادة..؟!فهذه (المشيخات الكرتونيّة)..و(الأهش من بيت العنبكوت)..و(النّايلون).. التي تتملّق (لها) بكل رخص مكشوف (ليست في حالة حرب مع أحد..على وجه الأرض)..و(لم يعتد عليها..أحد في خريطة العالم كلّها)..حتى (جزرها الثّلاث المحتلّة إيرانيّا منذ عقود طوال) في الجوار (نستها تماما) و(نهائيّا)..و(ياللعار الأعرابي)..!نعم..حتى هذه (الجزر الثلاث المحتلّة) مثل أخواتها (السّعوديّات)-(تيران) و(صنافير) المحتلّات (صهيونيّا) منذ حزيران/يونيو 1967م-(لم تحرّرها إلى اليوم) وذهبت ل(تخريب وتدمير عدن) و(الجنوب) و(اليمن)-بعد "إتفاقيّة أستئجار" (ميناء عدن الدّولي) ل100 عام إن (كنت تذكر)..!-وأيضا ل(قتل أهله)..و(شعبه)..و(تدمير بنيته التحتيّة)..دون جريرة أرتكبها حتى (نفر واحد فقط من الشّعب اليمني)..وناهيك عن (الشّعب اليمني كلّه)..ف(من تقصد)..؟!هل تقصد موقع (التّحرير) نت..؟!و(أنت) هنا إنّما (تحلّل أسترزاقك)..و(علفك) و(كسوتك) من قبل (شيوخ سكك الخيل..والمسكرات..والمبطرات..والمخنّثات.. والمخدّرات..واللّواط..والجنس الثالث..والدّعارة الرّسميّة) ب(رعاية حكوميّة)..(إعرابيّة)..و"مسلمة" كمان..والعياذ بالله..!..فقل [لنا]..يا (هذا) البائس المفتضح (على آخر العمر)-رغم (أنّك) مكشوف [لدينا] من عام 1967م في (المنصورة) المنصورة-قل [لنا]..(من تقصد)..عشان نعرف بس (حضرتك) بتقصد (مين) بالضّبط..؟!(قل) يا (فهلوي فاشل..حتى في نظام وقواعد ومقتضيات الفهلوة)..؟!مش كده..صح..يا (ناس)..ولا..[نحنا]..غلطانين..؟!وأشهدوا يا (جمهور قراء) موقع (عدن الغد)..إشهدوا..[علينا]..أو (على (المذكور)..!.

مع (تعليق) آخر من (قارئ متابع ومتفاعل)

 

[7] ياسين قباطي ولعق الجوتي بعد ان كان اشتراكي ؟
موقع (عدن الغد) - الجمعة 13 يناير 2017
ابو المعاطي الشبواني | 5/5 شتات
ما تسمونه بياسين سعيد نعمان . انتمأء الى الصبيحه . هو معروف انه من القبيطه وهي احد مديريات تعز. ج ع ي . مستوطن عندنا من مستوطني عرب 1948م . ويا حياء بهم .................. يقول الامارات مستهدفه . وهي العقل العربي الناضج ..... تزلفا ونفاقا . واستجلاب للمكرمات التي عرفت الامارات بدفعها لمن يرفع بشراعها . وهذا واحد ممن يرفعون . الامارات اصبحت دوله في عام 1970 م تحت الحمايه البريطانيه الامريكيه الاوروبيه حتى اليوم .فتحت بلادها . ودارها لمن يحمونها ولغيرهم بكل اتجاه . في سبيل حمايتهم وحماية قصورهم . وحدائق اللهو عندهم . وجآءات الوفود وكل رأسمال في الدنيا كلها . منعته الانظمه والقوانين في بلدانهم التي تحكمها قوانيهم . فجآؤا . بكل ما لديهم . الى الامارات وبالتحديد الى دبي .فأقاموا ما ارادوا . وانشأوا ما يريدون بدون حسيب او رقيب . وتسابقت الشركات ورأسمال الدنيا لجعل هذه البلد مرتع لكل أثم وأفك . وحركه لكل ما يفكر فيه الملياديرات والعاهرات . والشركات . كل شئ مفتوح . وميسور . طالما اهل الدار آمنون وهناك من يقوم على حمايتهم . فراينا التجاره قد ازدهرت . والدعاره هي الاخرى ظهرت جليه . والحريه في كل شئ موجوده. فأنشئت العمارات . والابراج . والشاليهات . والفنادق . والشقق . وكل وسائل الترفيه والمجون . لكن ما سألنا من يرتاد ومن يملك هذه الاملاك . بل من يديرها ويسكنها . ومن المستفيد اصلا في مدخولاتها ؟؟؟؟؟ هذه اسئله من ملايين الاأسئله لا اظن ان سعيد القباطي يستطيع ان يجيب عليها . الأجره لليله واحده في احد فنادق هذه البلد . 12 الف دولار . والجناح ب 40 الف دولار . والشقه المفروشه لليله واحده من الف ومائتين الى 2500 درهم . وكل هذه الابراج والفنادق والشقق / فُل على طول العام ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ترى من هم زبائن هذه الممتلكات ومن يملكها ويدريها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ الامارات . مجموعة اشخاص كل واحد منهم سيطر او رتبت له بريطانيا مكان وحددت له رصيف لا يتجاوزه . وفعلت خيرا لأن شعوبها لا يمكنها تحمل العواصف التي اتت على بعض الدول العربيه وشعوبها . اليوم ياسين قباطي يضع الامارات عنوان للعرب والصوره المثاليه . والقدوه .. نقول بكل تاكيد انت انسان فاسد الفكر والفهم. الامارات وكثيرا ممن هم حواليها . مجرد منتزه للغرب وبيت من بيوت الذين يتآمرون ويجتمعون من اجل ان يعملوا كلما يسيئ ويفرق العرب والمسلمين . وهم عايشين فيها ولا احد يستطيع ان ينكر عليهم شئ يفعلونه ان لم يكن اهل الارض شركاء معهم فيه . لك ان تسأل ماذا يستفيد اهل البلد . من ابراج لا يسكنوها . وفنادق لا يمكنهم التفكير في النزول فيها . ومتاجر لا يوجد فيها او يملكها واحد من اهل البلد الاصليون ان وجدوا:::::::::: كل ما تراه قد شيد . هو من اموال الخارج . واموال الرباء . واموال . التبييض للاموال . ليس للاماراتي به صله . هو يتفرج كما ما يتفرج الانسان في دور السينماء على فلم . لا يفهم لغة ابطاله . وتقول الامارات عقل . انت والله بدون عقل . هولاء لو رفعت الحمايه عنهم لأسبوع والذي نفسي بيده . ان كتيبه من الخارج تغزوهم لما رايت لهم أثر على الارض تلك . ولنا في غزو صدام جواب ::: تمجدون من لا يملك امره ومصيره . نحن بكل تأكيد . لا نكرههم ابدا . وانما ان نضعهم قدوه فنرجوا من الله ان لا يحول بلدنا لأن تصبح كما يعتمل في دبي وغيرها ........ الشرف ان تموت متدثر به لا ان تعيش وانت تحتقر نفسك لانك ليس لك سياده على وطنك ........... ونحن ان شربنا الماء صفواَ .. ويشرب غيرنا كدرا وطيناَ... قباطي الجمل والعجور افضل............

عدن الغد - عدن :

الخميس 12 يناير 2017م

كلام (ياسين الجوع..جوع..جوع..جوع) يا (ناس)..(جوع)

استهداف الامارات محاولة لكسر العقل العربي الفعّال

 الأمارات العربية المتحدة البلد الذي اذا ذكر بين دول العالم تجسدت فيه قدرات العقل العربي الفعّال في البناء والتطور والاستقرار ، تلك القدرات التي أهدرتها أنظمة الاستبداد في اكثر من بلد عربي .
 الامارات هي البلد الذي يختزن الامل الكبير والحلم الأكثر وضوحاً لكل الأمة بأنه لا يأس ولا انكسار مع العمل المخلص والعلمي والمثابر ...العمل الذي لا نهايات لطموحه ...كل منجز فيه يفتح الباب لمنجزات اكبر واكثر أهمية ، ومنه تتوالد الفرص وتتجدد على قاعدة أوسع من الطموح والنجاحات كما يعكسها الواقع المعاش في هذ البلد .
لا يستطيع الاٍرهاب ومن يقف وراءه ان يعيق عجلة النهوض الكبير في هذا البلد الذي يشكل بالنسبة للعرب جميعاً حافزا لاختراق حاجز التخلف الذي شيدته سنوات القهر والفساد والفشل على اكثر من صعيد في معظم البلاد العربية وذلك لما اثبته العقل هنا من قدرات ضخمة على هزيمة التخلف حينما تقف وراء هذا العقل إرادة سياسية ومجتمعية تعرف ماذا تريد ، وتعرف كيف تدير هذه الإرادة . 
لا غرابة بعد ذلك ان يكون استهداف الامارات هو استهداف للحلم العربي للخروج من كابوس التخلف بكسره من خلال استهداف عقله الفعّال والذي يتجلى بكل وضوح في نجاحات هذه الدولة العربية الفتية 

عدن الغد - عدن :
السبت 7 يناير 2017م
مقالة الكاتب (عبدان دهيس)

وصلتني هذا الاسبوع .. اتصالات كثيرة من متقاعدين ومتقاعدات .. ومن اسر عدنية .. من اللي يستلموا مشاهراتهم عبر مكاتب البريد في عدن .. يشكوا فيها حالهم والمتاعب والمرمطة اللي يلاقوها من شهور عند ذهابهم كل يوم الى مكاتب البريد لاستلام مشاهراتهم .. كلموني عن قصص وخبابير يشيب لها الرأس..حصلت – وتحصل- في البريد وكأنك تعيش في (فلم) .. او حلم .. ومن ضمن ما قالوه لي : (( يا لحجي تصدّق اننا من نص الليل – وعلى هذا الحال المحزن كل يوم – نهب لا البريد نسجل اسامينا .. نجي ونحصل الورقة حقت التسجيل قدها ملانة .. تسألهم .. عسى الله متى جيتوا وكم بيكون رقمي..؟ يقلوّلك .. (مية وسبعين) .. تقل لهم .. لا مسكت طابور وجت (بيس) بالاقي المشاهرة ..؟ يقلوّلك المسألة (بيمة) يعني .. انته وحظك .. يا كوت يا رمباص .. بس لازم ترجع الساعة (ثمان الصبح ) .. منشان تدخل لا داخل البريد حسب (ورقة التسجيل ) .. وثبّت مكانك وتعرف منوه في الطابور قدامك .. ومنوه قفاك.. تسالهم وبعدين ..؟ يقولوّلك بعدين تبا تروّح .. او تبا تجلس على كيفك ..المهم لازم ترجع الظهر .. وجيب  (اداك) معاك.. وبعدين..؟ وبعدين لا جت (بيس) يا بو زيد .. قدك موجود .. وبعدين ..؟ ايوة وبعدين .. احسن تجلس في البريد – يجلسوا الناس.. (نسوان ورجال) .. وحالتهم حالهم .. نصهم  مراض ونصهم ( شيوبة وعجيز) – ويخرج الظهر .. وبعده العصر والمغرب.. وفي الاخير يقلولّك .. شوف روّح ماشي بتجي (بيس) .. تكون انته قد تعبت وجزع عليك يوم بحاله وانته في البريد محشور حشر .. يا لوماه .. هذا يدهفك وهذا يصايحك.... وهذا يتهنجم عليك.. وهات يا عصيد  العصيد.. والناس كما زيارة (الولي الهاشمي) .. نسوان مع رجال .. مع شياطين مع ابالسة .. هذا يصيح .. وهذا يليح .. يعني خلاص يطلعوّا لك المرارة .. يخلوك تخرج من الهات .. وتلعن ابو المشاهرة وابوها وامها وجدات جداته.. تجي المشاهرة والا عساها لا جت .. لعنة الله – دنيا واخرة – على اللي حوّل مشاهرات  المتقاعدين لا البريد .. هذا الخبر الاولاني ..اما الخبر الثاني .. مع (شغل السماسرة ) .. يستقبلوك عند باب البريد .. اهلا وسهلا .. ويا حيا .. ويا مرحبا بالطش والرش والبيض المقرّش .. شوه تبا يا والد .. انت متقاعد ..؟ يه متقاعد .. معناتك جيت تبا مشاهرتك ..؟ خلاص بنجيبها لمّا عندك   .. تباها ذلحين .. بتدفع (خمسة الف ريال).. تباها باكر (بثلاثة الف) .. تباها بعد سبع ايام (بالفين ريال) .. اما (اب الف) يا والد بنجيبها لك بعد نص شهر.. تقلّ لهم تمام (ابو الف ريال ) .. وانته وحالتك حالة تبا تتخارج .. ويجزع النص شهر ..

ويدخلوك في الشهر الثاني .. وعادهم ماشي جابوّلك المشاهرة .. (شغل سمسرة) وزايد فوقه (معراصة) يشلّوا عليك (البوك) حق معاشك مع بطاقتك.. ويصبح مصيرك بيداتهم .. وكم يا قصص قعت .. وكم من واحد لطموا مشاهرته وراحت (بيسه) فطيس .. وبكل وقاحة وقلة حياء .. يقلوّلك عطيناك مشاهرتك .. تمسك منوه .. وتقول يا منوه.. ووين هذا اللي با يقرأ خطك .؟ والله انهم مكاسير ناموس .. بلاد تمشي لا الهاوية .. كل يوم ونحنا على هذا الحال .. جلوس في البريد ماشي عاد معانا عمل ثاني غير (البريد) .. البريد اصبح هوه .. ابونا وامنّا وجدّنا وجدّتنا .. واللي يبانا بايلاقينا في البريد .. ماشي عاد داعي تتصلوا بنا بالسيّار.. خلاص جونا ساني لا البريد .. صبح .. ظهر.. عصر.. ليل .. على راحتكم نحنا مرابطين في البريد.. البريد اصبح بيتنا .. وحرمتنا وعزّ ما عندنا .. خلاص نحنا قدنا (مزوجين) على البريد .. ومعانا منًه .. جهال .. تصدقوا ان بعض من النسوان .. ومن الرجال.. يجيبوا معاهم صبوحهم واداهم وعشاهم الى البريد .. وبعضهم يجيب فراشه معاه .. ويرقد جمب البريد .. وبعضهم يدقوها (سمرة) مع تخزينة قات عند باب البريد .. من في  الليل لمّا الصبح .. واقتلب المكان عند البريد الى سوق ما تشوف عينك الا الجواري.. وتصدّقوا يا جماعة ان (نسانة) حامل ولدت داخل البريد .. وجابت (وليدة) سمتها (بريدة) .. ونسانة ثانية ولدت وجابت (وليد) سمته (بريد) .. وثالثة ولدت (توم) .. كلهم ذكور .. سمت واحد (عبدربه) وسمت الثاني (بن دغر) ..

ايش على اسامي فيها البركة.. يمكن تحصّل لها زايد ناقص (حق السمًاية) .. هذا حال مكاتب البريد عندنا- انتهت اتصالات وشكوى المتقاعدين -)) بس تبوا مني الصدق والا بن عمه .. ما يجري في مكاتب البريد .. امتهان لادمية وكرامة المتقاعدين .. وهذا دليل على عجز حكومة الشرعية .. في توفير مشاهرات المتقاعدين كل شهر بشهره مكاتب البريد ماشي عاد تفتح كل يوم مثل زمان قبل الحرب.. اصبحت تفتح لمّا تجي(البيس) .. والمسألة كلها لعب عويلة.. لازم مكاتب البريد تفتح كل يوم .. حتى يطمئنوا الناس وتكون الامور طبيعية .. ولما تجي (البيس) كل المتقاعدين بيستلموا بهدوء وبلا ربشة .. ولازم الموظفين حقون البريد يداوم في شغلهم .. كما بقية الموظفين وان يبطلّوا (شغل السمسرة) .. اصبح كل موظف بريد معاه زايد (مية اسم) .. يسحب  لهم المشاهرات كل شهر مقابل (حق بن هادي ).. وانته يا مسكين (مطبّر) من نص الليل .. وفي الاخير يقلوّلك (البيس ) كملّت – على السلطات المحلية- وبجاه النبي – ان تتحمل مسؤوليتها تجاه الناس وقضاياهم .. وكفى مذلة ومهانة .. قدها مشاهرتك وعادك تسًلم عليها بيس.. والله هذا ظلم .. مساكين صحابي.. (حميدو ومحمد محمود  والمحلتي) تعبوا نفوسهم كل يوم من نص الليل في بريد القاهرة في تسجيل (اسامي المتقاعدين) .. واخرتها تقع مدهافة في مدهافة  .. مش قلت لك يا (حميدو) .. البلاد تمشي لا قفا .. قلت لي ..لا.. تمشي لاقدام.. كله شغل مرفالة ومعوالة.. ويا خلق الله خارجونا من ((معراصة) )   البريد ..! الان السيولة جت شوه باقي من عذر ..؟

عدن الغد - عدن :

الأحد 8 يناير 2017م

[2] عشت يا عزيزنا المنصف الحر عفيف السيّد عبدالله
موقع (عدن الغد) - الأحد 08 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
كما في (العنوان)..تماما..وحرفيّا..(عشت يا عزيزنا المنصف الحر الأستاذ عفيف السيّد عبدالله)..(مقالتك المحترمة اليوم) نقلت فورا إلى موقع (التحرير) نت..وستنزل في أقرب فرصة..(إلى الملتقى)..في (موعدنا) هناك..(التحرير) نت..بعد (عدن الغد)..ف(كلمة الحق..تعلو..ولا يعلى عليها..أبدا..أبدا..أبدا)..و(الله) الشّاهد..(تحيّاتنا الحارّة)..و(سلامنا الأكثر حرارة إليك شخصيّا) تحديدا وحصرا.
[3] عشت يا عزيزنا المنصف الحر عفيف السيّد عبدالله
موقع (عدن الغد) - الاثنين 09 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
عشت ياعزيزنا المنصف الحر (الأستاذ/عفيف السيّد عبدالله)-مع التحيّة-كما في (العنوان)..تماما..وحرفيّا..(عشت يا عزيزنا المنصف الحر عفيف السيّد عبدالله)..(مقالتك المحترمة اليوم) نقلت فورا إلى موقع (التحرير) نت..وستنزل في أقرب فرصة..(إلى الملتقى)..في (موعدنا) هناك..(التحرير) نت..بعد (عدن الغد)..ف(كلمة الحق..تعلو..ولا يعلى عليها..أبدا..أبدا..أبدا)..و(الله) الشّاهد..(تحيّاتنا الحارّة)..و(سلامنا إليك) تحديدا وحصرا.

عدن الغد - عدن :

الأحد 8 يناير 2017م

مقالة (عفيف السيّد عبدالله)

يشعر الكثير من الناس الآن بالإرهاق والقهر والتشكك بمنطق الإستمرار في هذا الوضع الحرج الدي يهددهم بالإختفاء. فالمشاكل التي تحدق بهم منذ عقود هي مشكلات عميقة تتحول إلى كوارث وطنية وتفجر حروبا أهلية مناطقية وقبلية شرسة لم يكن لهم مغنم ولا مغرم فيها، وهم في أزمة إنسانية حقيقية، ولم تمر اليمن بهذا القدر من السوء من قبل، لكن القوى السياسية القائمة ينعدم لديها الحس الوطني والإنساني، وتبنت نهجا فاشلا في سلوكها وأخلاقها، لأن سيطرة نخبة معينة على الحكم وعدم الفصل بين الحاكم والدولة أدى إلى دكتاتورية السلطة السياسية وانتشار الفساد. وفشلت جميع القوى في تطوير نفسها، وكان ولم يزل التمويل الخارجي هو القوة الدافعة لها.

 

وحقيقة الأمر أنها تآمرت وتحالفت فيما بينها لإمتلاك السلطة، وقادتها تاجروا بالسياسة والدين والوطن والبشر وتناحروا فيما بينهم، وليس لديهم ما يكفي من الفطنة لجعلهم يدركون أنهم أخطأوا وارتكبوا جرائم ضد الإنسانية حولت اليمن إلى خراب.

 

 وتضمنت أفعالهم قتل المدنيين، والتعذيب، والتمييز وسوء المعاملة وترسيخ العداوة بين الناس، والمحاصصة والتناحر السياسي وسوء الحكم والإدارة، والفساد الأخلاقي، ونهب أراضي وأموال الدولة وسلب الملكيات الخاصة.  ويعرف القانون الدولي الجرائم ضد الإنسانية بأنها تلك الجرائم التي يرتكبها أفراد من دولة ما ضد أفراد آخرين من دولتهم أو من غير دولتهم. وفي حالات الجرائم ضد الإنسانية يكون الجميع مذنبين، من مصدري التعليمات إلى المحرضين، إلى المقترفين بشكل مباشر، إلى الساكتين عنها رغم علمهم بخطورتها، والشريك يعاقب بنفس عقوبة الفاعل.

ونحن الآن في خضم نقطة تحول كبرى في تاريخ السلطة في اليمن، وعودة من أوقع الوطن كله في هذه الفوضى العارمة إلى الحكم ليس سببا للإحتفال به بأي حال، وليس عدلا، وغير مرغوبا فيه، وينطوي على مجازفة خطيرة، لأن من المحتوم أن تفسد السلطة مرة أخرى حكم العقل عنده.  ولا يمكن للناس الإنتظار إلى أن يكون الوضع أكثر سوءا.

 

وندرك بأن إنشاء نظام جديد في ظل هذه الظروف الدقيقة التي نعيشها يعد من الأمور الصعبة على التنفيذ، وقد توجد خطورة في التعاطي معه. لكن الطاقة السياسية الآن تستخدمها مجموعات وطنية أكثر شبابا ونقاء وثقافة ووعيا وتنوعا من سابق، ونخبة ومحكمون ثقافيون مستنيرون صار لهم بكل وضوح تأثيرا هائلا بين الناس، وفي الأثناء يرفضون صيغة تمزيق البلاد. ويمكن لهذه النخب الوطنية السياسية الواعية والمثقفة أن تكون أكثر المستفيدين من هذه اللحظة التاريخية، ولإعادة ترتيب البيت اليمني بطريقة أكثر ملائمة بوسعهم أن ينظموا حركتهم ونشاطهم بإنشاء تنظيمات ومراكز سياسية، وتبني قضايا حقوق الإنسان والديمقراطية والحريات العامة والعدالة الإجتماعية وإحترام التنوع والتنمية الاقتصادية والبشرية والشفافية واستعادة الناس ممتلكاتهم وأراضيهم المغصوبة. وإقرار المساءلة بالقيام بتحديد وتوثيق كل الجرائم ضد الإنسانية التي أرتكبت بحق المواطنين وملاحقة من ارتكبها من قادة الأحزاب والقوى السياسية والمطالبة بمحاكمتهم عليها. وإذا نظمت هذه القوى الصاعدة نفسها جيدا من خلال تنظيمات سياسية ومجتمعية تؤطرهم وترتقي بهم من حصرية مصالحهم الخاصة إلى رحاب المصلحة العامة فإن مشاركتهم في الحياة السياسية النشطة سيكون لها الإسهام الإيجابي في صنع القرارات والقوة المؤثرة والأقوى والموجودة بشكل أفضل، وسيولد أملا كبيرا في أن وجه السلطة سيتغير، وسيجري استعمالها من أجل وضع اليمن في المرتفعات الشاسعة التي تضيئها الشمس.

 

[1] هذا أفضل كلام قرأته اليوم..يا (سعدي)
موقع (عدن الغد) - الأحد 08 يناير 2017
رياض - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
إلى أمام..إلى أمام..إلى أمام..ف(الله) لا يساعد..(من) لا يساعد نفسه..!

عدن الغد - عدن :

الأحد 8 يناير 2017م

مقالة (السّعدي)

(إلى شباب الجنوب الذين يراد جرهم بعيدا عن واقع ومحنة قضيتهم ).. بدلا من الذهاب بعيدا إلى جزيرة  سقطرى التي ستتبع ميون في مصيرها طال الوقت أم قصر فهي الضريبة،   ارى ان الجزيرة الأقرب لكم والإشراف والاصدق  هي جزيرة معاشيق. .

اذهبوا طالما اتفقتم إلى هناك واحملوا رسالة شعب الجنوب الحقيقية .. ابلغوا القائم على الجزيرة بأن للجنوب قضية كما أن لليمن وشرعية قيادته قضية وان أبناء الجنوب وقفوا لنصرة قضية اليمن وتلك الشرعية  بدمائهم فهل يقف القائم على الجزيرة مع قضية الجنوب ولو بالعدل في قرارة نفسه. .! !!

 ابلغوا القائم على الجزيرة (معاشيق) أن للجنوب قضية لن تحلها كلمات العاطفة في اللقاءات المغلقة ولا التعاطف  الغارق في عبارات الهمس المشوب بالرعب من اقرب الدوائر لهذا القائم ولن تطمسها أيضا  الانتقائية وسط رجالها  التي جاءت بمقاومة شارع في مديرية  لتمنحها حق الاستئثار بعدن والصمت على العبث بها كعربون مقابل استقطاب تلك المقاومة خارج سرب الثورة والقضية بحجج لاتنطلي إلا على من ارهقه مشوار الثورة وبات يحلم بالخلاص من التزاماته لها بأي ثمن وبأي عذر مهما صغر ..!!!

ابلغوا القائم على جزيرة معاشيق أن الإسراف في تبني الجماعات  أيا كانت دينية او قبلية  أو مناطقية لن يخلق وطنا مستقرا ابدا بل سيذهب بالجنوب واليمن بعدها وشرعيته إلى نموذج ليبي أو سوري أو صومالي ..!!

اذهبوا إلى القائم على الجزيرة (معاشيق) وابلغوه أن التعاطي مع القضية الجنوبية يأتي من بوابة احترام رموزها والتفاوض معهم على اساس طرف مستقل شريك فاعل فرضت عليه المرحلة الدخول في هذه الشراكة مرغما لأن الاعراف الثورية لاتبيح أن تكون هناك شراكة بين ثائر ومحتل ومع ذلك ولأن القائم على الجزيرة ( جنوبي) قبل ثوار الجنوب بهذه الشراكة وخالفوا كل الاعراف الثورية ولا تأتي عبر الغوص في تباينات الحراك واستغلالها واستقطاب رجالها! !

ابلغوا القائم على أمور جزيرة معاشيق أن الحراك الجنوبي كان السباق للتحولات الجارية ليس على مستوى الإقليم بل والمنطقة العربية وعلى ذلك فإن ماهو موجود في مفاصل الحراك الجنوبي المقاوم من تباينات  واختلافات وصراعات موجود أيضا في مفاصل  القوى الأخرى على الساحة  كالشرعية والجماعات التي تكاد تسيطر اليوم على جنوبنا وعلى يمن الشرعية وحتى في مفاصل عائلات ومؤسسات الحكم في  دول التحالف ذاتها  وهو شيء طبيعي لمن عرف الديمقراطية أو حتى قرأ عنها فلا يجوز اتخاذها حجة لعدم التعامل مع القضية الجنوبية بحجة عدم وجود رمز أو كيان موحد أو  لإقناع مهزوزي الإيمان بالقضية الجنوبية واستغلالهم  للتخلي  عن قضيتهم والالتحاق بالشرعية أو بإحدى الجماعات الاخرى او بالعمل كمتعهدي قتال (مرتزقة ) تبع دول التحالف. .! !!

ابلغوا القائم على أمور جزيرة معاشيق أن هناك إمكانية كبيرة للخروج بتفاهمات واتفاقيات تمهد لجنوب خالي من الصراعات يمتلكها اليوم هذا القائم  وقد لايمتلكها غدا فعليه أن يستغلها بعيدا عن عقلية الصراع مالم فإن الضعيف لن يستمر ضعيفا وان القوي كذلك لن يستمر قويا وان الطائش لن يستمر طاءشا وان الحاذق أيضا سيفقد القدرة على التحذق وبعدها ستتكرر مشاهد التاريخ الدموي ولكن هذه المرة  بأبطال جدد ..

   تحياتنا للقائم على أمور جزيرة معاشيق ولكم. ..

واذكركم بأنكم ......شباب ..

نداء النّاشطة (هدى العطّاس) - (يقال تقيم في بيروت)
الأحد 08 يناير 2017 04:35 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

دعت القيادية في الحراك الجنوبي  والاديبة هدى العطاس الجنوبيين إلى التوقف عن المشاركة في أي معارك خارج الجنوب .

وجاء ذلك في منشور كتبته على صفحتها بالفيس بوك قالت فيه :"

 إلى رجال الجنوب، الرجال الرجال المخلصون الصناديد الشجعان إليهم حصرا:

كفوا عن الشهادة..

توقفوا عن تقديم أرواحكم والاستشهاد فداء لمن لا يستحق، لا تتركونا لا تتركوا الجنوب نهشا لذئاب معاشيق، وزواحف فنادق الرياض، لا تتركونا فريسة للمجرمين الفاسدين العابرين فوق الضمائر والأخلاق والقيم.

لا تتركونا مكشوفين دونكم نهبا للمحتل الشمالي لجيوشه ومجرميه في صنعاء وفي جحور صعدة وفي لبوس الشرعية الوحدوية

توقفوا نحتاجكم أحياء...

"التغيير" - إصطبلات الأرتزاق المعفذنة المجاورة :

مقالة (عبدالعزيزكحيل)

التغيير - 3 يناير 2016م

ليس الاسلام ربانية فحسب ، بل هو ربانية وإنسانية ، سماء وأرض ، وحي وعقل.

فإذا غاب الجانب الانساني ظهرت القلوب القاسية والأذهان المتحجرة وغلبة الطقوسية والظاهرية في العبادات والاتّباع عند أهل الدين ، تماما كما حدث لليهود بعد أن طال عليهم الأمد فحوّلوا دين موسى عليه السلام إلى أشكال وقشور وغلظة وعقوبات ، فأرسل الله تعالى عيسى عليه السلام برسالة الجمال ليُحدث التوازن في حياة بني اسرائيل ، فركّز الإنجيل على جوانب الموعظة والعفو والمسامحة واللين لإحياء القلوب وتزكية النفوس وإبراز إنسانية الانسان.

أجل ، إن الدين لم يأتِ لسحق الانسان وتحويله إلى آلة صماء تنفّذ الأوامر ، بل ليجعل منه كائنا مكرّما مزودا بالعقل الواعي والقلب الحي ، وهذا ما يتيح له التواصل الصحي مع الناس ، بالودّ والمحبة والأخوة – أخوة العقيدة أولا ولكن أخوة الإنسانية و الجوار والقومية كذلك – بحيث لا مكان للعداوة والحرب إلا في حال الظلم والاعتداء على بلاد الاسلام وعقيدته وأتباعه ، وهذا التصوّر يجعل المسلمين يكثّرون أصدقاءهم بدل أعدائهم ، ويبنون علاقاتهم مع بعضهم على أساس الأخوة الإيمانية ، ومع غيرهم على أساس جلب المصالح ودرء المفاسد ، وفي كلّ الحالات يتحركون بالخلق الكريم والأدب الجمّ والسلوك القويم مع الجميع ، لا يعادون إلا من عاداهم ، ولا يسارعون إلى مفردات التكفير والتضليل والتنفير وإنما يلزمون جانب الحكمة ويدعون إلى الله ويحاولون كسب الآخرين إلى صفّ الاسلام ليس بمصحف يحملونه بأيديهم أو في جيوبهم ولكن بأخلاق رفيعة تدلّ عليهم.

لقد طرأ على المسلمين كثير من الدخَن ذهب بجمال دينهم وطمس معالم الانسانية فيهم ، فنريد أن نصفي أذهاننا من الغبش ونطارد القسوة من قلوبنا لنعلم – وفق تعاليم ديننا الأصيلة - أن لليد الممدودة قوة كبرى ، ورب ابتسامة أقوى من السلاح ، وأن ما يجمع البشر أكثر مما يفرقهم لأن الذي يحاسبهم عل عقائدهم – صحيحة أو فاسدة – هو الله تعالى يوم القيامة ، وأن الاختلاف ليس خطرا داهما إنما هو ثروة هائلة ، فمهما كانت الورود أجمل الأزهار إلا أن بستانا من أزهار مختلفة أفضل بلا ريب من بستان من الورد وحده.

ماذا يحدث إذا غيّرنا عاداتنا الفجة التي حوّلناها إلى دين ، وأصبحنا ننظر إلى الآخر نظرة محبة ، لا نتوجس منه بل نريد له الخير ونتمنى له الهداية ، نستمع إليه ونقدّر ما يقول وندخل النسبية في أحكامنا كبشر ( لأن العصمة والإطلاق للوحي لا لفهومنا ) ؟ فلعلّ فهمنا خطأ ، ولعل أسلوبنا غلط .

كل ما تعلمناه من ديننا من أنواع البرّ والإحسان جميل ، ونرفعه إلى مستوى أجمل وأرقى إذا أضفنا إلى كلّ أفعالنا مسحة إنسانية كلمسة حانية وابتسامة عريضة وكلمة طيبة ، أي أننا إذا أعطينا قطعة من خبزنا نعطي معها قطعة من قلوبنا ، نُشعر الآخر أننا نحسّ بفرحه وحزنه ، نحبّ له ما ما نحب لأنفسنا ، نحن وإياه في مركب واحد هو مركب الحياة الدنيا ، يمكن أن نقطع الرحلة معا ، و " لكل وجهة هو موليها " ، أليس الرجاء خيرا من التشكيك ؟ أليس صاحب الخطوة الأولى هو الأفضل ؟

مرّت علينا دهور مِلؤها المحن والعداوات والمؤامرات فاصطبغنا بصبغة الحقد وعمّمنا الحكم على الآخرين جميعا ، وهذا تجاوز لحدّ العدل ، فيما بيننا نحن المؤمنين أليس العفو مقدَّما على الثأر ؟ وحتى مع غيرنا لا يجوز شرعا ولا عقلا أن يكون العداء هو الأصل ، فكم في الآخرين من طيبين ومنصفين وأصحاب قلوب رحيمة وعطاء من أجل الانسانية ، يبحثون ويخترعون ويصنعون وينشدون العدل والسلم ويدافعون عن المظلومين ويمدّون أيديهم لكلّ مهموم ، وسعت قلوبهم الناس كلهم ، من أصحاب الديانات المختلفة و الثقافات المتنوعة والأجناس المتفرقة ، وكان ينبغي أن نكون نحن المسلمين السباقين إلى هذه المكارم لأن التديّن الأصيل الصحيح لا يكتمل إلا باندماج الربانية في الانسانية والعكس ، فنطرب لسعادة الآخرين ونتقاسم فرحتهم ، لأن آصرة الانسانية معتبرة كآصرة العقيدة ، ننقد ونقبل النقد ولا نتحصن في بروجنا ولا نتقوقع في حصوننا الفكرية والشعورية لأن الدنيا لا تبالي بالمنعزلين والمنسحبين ، والأولى من كل هذا أن نعُدّ الآخر أخا قبل كل شيء – ما عدا الظالم المعتدي والمستبدّ المتجبّر – يمكن التعايش معه رغم أشكال الاختلاف وصوره ، فقبوله بيننا علامة القوة والثقة بالنفس وليس الرفض والإبعاد والغضب  .

من اعتنق هذه الحقائق وتشبّع معناها خلص إلى أنه يمكن صناعة السلم ، الذي ليس حكرا على السياسيين أو العسكريين بل مهمة كلّ واحد منا ، يجب أن نضع لبناته ونتفانى في لمساته في كل يوم نستقبله وفي كل حركة نقوم بها ، أما الذين يؤمنون بالحرب فقط ويقدّسون العداوة ويطوفون حول أنفسهم فلن يصنعوا لنا سوى مزيد من المآسي والشقاء ، هذا ما تعلمتُه من القراءة المتأنية لكتاب الله تعالى وسنة رسوله عليه الصلاة والسلام ومن تجارب المفكرين والمربّين الذين خلصوا إلى أن الحياة السعيدة هي التي تحتضن الاختلاف لتحوّله إلى لوحة رائعة تتآلف ألوانها ، تجمع أكثر مما تفرق ... والعاقبة للمتقين.

يمنات - صنعاء :

عبد الوهاب قطران

يمنات - الخميس 5 يناير 2017م

الجماعات الدينية ،الرجعية الظلامية المتخلفة تظن ان الاشتراكية شراب ورقص ونساء،ولهو وعبث ،لا يعرفوا ان الاشتراكية نضال وعدالة اجتماعية ومساواة وحرية واخاء، لايعرفوا الهمج الرعاع، ان الصين ثاني اكبر اقتصاد بالعالم يقودها الحزب الشيوعي وانتشلها الزعيم الثوري الشيوعي ماوتسي تونغ، من الادمان للهروين بعد ان كانت مستعمرة اقتصادية للغرب قبل سبعين عاما ، وكانت مدينة شنغهاي عاصمة للدعارة ، فقرر الحزب الشيوعي ان تكون عقوبة الدعارة الاعدام..

الرجعيين لايعرفوا ان ماركس وانجلز ، ناضلوا ضد عمل النساء الى وقت متاخر بالليل في اعمال لاتتناسب مع طبيعتهن ، وعروا فساد الرأسمالية واستغلالها للنساء وافسادها لهن واستغلالهن وكشفوا كيف ينحط العمال في السكر ، بسبب استغلالهم من قبل الرأسمالية واستغلال نسائهم العاملات من قبل الرأسماليين الاوغاد..

الكهنة لايعرفوا ان لينين وتروتسكي اهرقوا في قصر الشتاء وحانات لينين غراد، اثناء ثورة اكتوبر العظمى ،خمور معتقة بخمسمائة مليون دولار، لانها ستفسد البحارة والعمال.

كما انهم لايفقهوا ان الربا والاستغلال مجرم في الاشتراكية كما هو مجرم بالاسلام..

كان الحزب الديمقراطي الثوري هنا باليمن وهو حزب ماركسي لينيني، لايقبل بعضويته اي شخص يدمن الخمرة او مولع بالنساء ، واذا كان موظف يشترط ان يكون عفيف نزية عصامي لايرتشي..

كلما كتبنا عن فسادهم قالوا هو كله عمل البلدي الرجعي يفكر بالخمرة
فقط لانه متخلف همجي .

[1] كلام جميل..منطقي.واقعي..ولكن ولكن ولكن..؟!
موقع (عدن الغد) - السبت 14 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
كما في (العنوان) أعلاه..مع (زيادة حبّتين للتّحلية)..(كلام هادئ..جميل..عسل دوعني..عقلاني..منطقي..واقعي) قابل للنّقاش..ب(روح رياضيّة) طبعا..ولكن..ولكن..ولكن..؟! (أولا) : ماذا تعني (تفسيرا) و(إيضاحا) بهذه (الجملة) يا أخ (طارق) تحديدا : (فأخذ اﻷرخبيل اﻹندنوسي إستقلاله من هولندا عام 1948م ومصر عام 1952م والجزائر عام 1962 م وكذلك العراق وسوريا ثم عدن نهاية عام 1967م ..فيما بقيت حضرموت تحت حكم السلطنتين القعيطي والكثيري)..!ماذا تعني ب(فيما بقيت حضرموت تحت حكم السلطنتين القعيطي والكثيري)..؟! (ثانيا) لماذا تبدو (هيئتك سعوديّة)-وهذا ممّا يثر (قرفي) فورا..فالمثل يقول (ثوب العارة..ما يغطّي....)..!-(هيئتك) تبدو (سعوديّة) والعياذ بالله..أكثر منها (حضرميّة)..؟!بصراحة (شكلك)..(صورتك)..(ملابسك)..وحتى حلاقة (دقنتك)..تذكّرني ب(سعد حريري) في (بيروت)..!فهل تنوي-لا سمح الله-أن تلعب دور اللّبناني المتسعود (سعد حريري) في (حضرموت)..يا (طارق)..؟!(مجرّد سؤآل) فقط..لا غير..(دون أتهامات أو تأويلات مسبقة)..وحتما سنطلب من [رفاقنا] في (المهلكة) موافاتنا ب(تقرير شامل واف عنك) حتى (نعرفك) أكثر..أكثر..أكثر..مع شكري وتقديري الكبيرين ل(تثبيتك المحترم) حقيقة (تآمر بريطانيا الخسيس) على (أستقلال عدن)..و(الجنوب كلّه) وعلى رأسه (حضرموت) بالطّبع..وأخيرا (أسألك) : هل (تنوي)..أو في "مشروعكم" فصل (سلطنتي القعيطي والكثيري) سابقا..عن (بقيّة الجنوب)..؟!ومن (أعطاكم)-(أنت) و(من معك)-هذا (الحق)..؟!بل (من خوّلكم ذلك) أصلا..و(حرّككم اليوم) بالذّات-و(الوطن) كلّه..في (محنة تاريخيّة) عصيّة ومزلزلة مدمّرة-كي لا [أقول] أمركم أمرا الأتجاه إلى هكذا (تفكير جهوي) مثير للشّبهات (فعلا) و(قولا)..وقبل هذا وذاك..(من منعكم..منذ مطالع القرن الماضي..من عقد هكذا "مؤتمر حضرمي")..؟!من (منعكم)..؟!(من)..(منعكم)..؟!(من)..؟!وب(هذا)..و(ذاك)..[أريد] أن (أسمع جوابا)..(أقرأ إيضاحا)..وأن (أرى..تفسيرا لمجمل الكلام)..مع تحيّاتي.
عدن الغد - عدن :
السبت 14 يناير 2017م
مقالة (بن محفوظ)

انعقاد المؤتمر الحضرمي بمثابة تجسيد نداء كل مواطن حضرمي سواء بالداخل او الخارج ومنذ عشرات السنين*.

كل إجماع المواطن الحضرمي    بانعقاد هذا المؤتمر  والعمل على إنجاحه لتحقيق ما يصبو اليه الوطن والمواطن* .

بل قد كانت المطالبة بعقده منذ الربع اﻷول من القرن الماضي ومكان إنعقاده في إحدى بلدان المهجر وهي سنغافورا .. كدليل على أهمية مواطنو المهجر في المشاركة السياسية لرسم مستقبل البلاد* ..

ثم كانت مرحلة إندلاع الحرب العالمية الثانية التي دارت رحاها  بداية العام 1935م وحتى عام 1945م والتي أفرزت بسببها كثيرا من المشاكل اﻹقتصادية والسياسية التي طرأت تغييراتها على دول العالم بأسره .. ومن ثم قامت الحركات القومية التحررية على  الدول اﻷستعمارية وتناصرت الشعوب بعضها البعض لنيل الحرية واﻷستقلال.. فأخذ اﻷرخبيل اﻹندنوسي إستقلاله من هولندا عام 1948م ومصر عام 1952م والجزائر عام 1962 م وكذلك العراق وسوريا ثم عدن نهاية عام 1967م .. *فيما بقيت حضرموت تحت حكم السلطنتين القعيطي والكثيري*

وقد كان هناك مشروع ﻷقامة حضرموت الموحدة بعد  التنسيق والتشاور مع الجارة الكبرى المملكة العربية السعودية .. وإستنادا على وثبقة اﻹستقلال التي ستمنحها بريطانيا لحضرموت والتي *بموجبها تكون اﻷخيرة  دولة مستقلة في 8 يناير عام 1968م*  كما عرف  اﻵن وثيقة اﻹستقلال المؤجل شأنها شأن كل المستعمرات والمحميات البريطانية  ومنها الكويت والبحرين وقطر واﻷمارات العربية المتحدة (حاليا )  أي أن تعامل حضرموت  قانونيا بماتعاملت بها بريطانيا  بخروجها وإعطاء اﻷستقلال التام والناجز عن كل البلدان التي استعمرتها او الواقعة تحت حمايتها وبموجب مانصت عليها من الوثائق التي أقرتها اﻷمم المتحدة ..

الا ان بريطانيا لم تكمل ولم توفي بوعدها بحماية حضرموت من غزو مايسمى الجبهة القومية واحتلالها لحضرموت بل عمدت الى تسليم حضرموت في صفقة مشبوهة وكان ماكان .. منذ العام 1967م وحتى عهد مايسمى بالوحدة عام 1990 م وتبدل شكل ولون  الاحتلال على حضرموت كان جنوبيا يمنيا فأصبح شماليا يمنيا ..

فكانت النزعة السلطوية قوية وواضحة لدى العشائر والقبائل الشمالية وبما تحقق لهم من بسط نفوذ على مدن الجنوب وحضرموت وإستطاعت تلك القوى الشمالية أن تتحكم خاصة  في كل الموارد والمفاصل الحياتية و الثرواتية من قبل نظام المخلوع على صالح واولاده وعشيرته والمقربين ..

وجاءت ثورة التصحيح (الاصلاحية )  على إستحياء وهو ماعرف بضمن الربيع العربي التي لم تلبي ولم تنجح في أهدافها ﻷنها لم تكن على النوايا السليمة والمعبرة عن طموح وآمال الجماهير في التغيير نحو الافضل ..

بعدما قدم نحوا من الفي شهيد والالاف من الجرحى  لكنها  حققت بعضا من  النصر فيما بعد  في إقصاء الرئيس علي صالح من مسرح الحكم .. وتولى نائبه الرئيس عبدربه سدة الرئاسة  25 فبراير 2012م ومن ثم  كان مؤتمر الحوار الوطني في صنعاء من 18 مارس 2013م الى 25 يناير عام 2014م وكانت مقررات المؤتمر تمثلت بوثيقة اﻷقاليم والتي تأتي ضمن المبادرة الخليجية والدول العشر الراعية .. وأثناء ذلك بدأ  تحالف المخلوع مع الحوثي حتى الزحف على صنعاء في فبراير 2015م والاستيلاء عليها في عمل دراماتيكي  عسكري مخجل ..

وفي 7 مارس 2015م  اعلن الرئيس عبدربه منصور هادي أن تكون عدن هي العاصمة المؤقتة للبلاد وان تدير الحكومة الشرعية مهام الحرب جنبا الى جنب مع دول التحالف العربي وعلى رأسها المملكة العربية السعودية ودولة اﻷمارات العربية المتحدة ضد المشروع اﻹيراني الصفوي بتحالف الحوثي والمخلوع وحتى اﻵن . .

فكانت حضرموت وهي (حجر الزاوية ) والمستهدفة من تلك الحرب من قبل عصابات الفيد في الشمال ولما ظهرت فيها من ثروات نفطية غنية ولما أظهرتها الاستكشافات من حجم تلك الثروات المتعددة في باطن اﻷرض ..وأكدت الدراسات والبحوث الجيولوجية المقادير الهائلة من حجم تلك الثروات ..بينما معظم سكان حضرموت يعيشون تحت خط الفقر ..والتدني العام لمستوى التعليم والصحة والخدمات العامة من كهرباء ومياه وانعدام وضعف مستوى البنية التحتية للبلاد ..وهناك لابد من التفكير وعمل الحلول والخروج برؤية تطويرية شاملة للبلاد ..

وهذا ما نص عليه  مشروع وثيقة الرؤية والمسار 12- و 13 يونيو 2011 م تحت شعار من اجل توحيد الكلمة واﻷتفاق على رؤية مشتركة والحد السياسي اﻷدنى ان تكون حضرموت إقليما في إطار نظام إتحادي فيدرالي ..

اﻷ ان تلك الوثيقة وبرغم انها إحتوت على الكثير من الرؤى الجيدة لم تكتب لها أن تفعل على الصعيد الجماهيري ﻹقرارها او الموافقة عليها بل ضلت الى اﻷن كأهم الوثائق التي شملت على التوصيات والرؤى بما يحقق طموح واهداف الوطن والمواطن .. وحتى إستيلاء عناصر القاعدة على كل المعسكرات في ساحل حضرموت وتم اﻹستيلاء على المكلا من قبل عناصر القاعدة وبتواطؤ مخزي وفاضح من قبل قادة تلك المعسكرات التي تدين بالولاء للمخلوع علي صالح . .وحتى تحريرها من قبل جيش النخبة الحضرمي لتعود الحكومة الشرعية  ممثلة في المحافظ وبسط السيطرة الكاملة من قبل قوات النخبة على ساحل حضرموت . .

وفي ظل هكذا أوضاع ..واستشرافا لمستقبل حضرموت السياسي فقد أحيا حلف قبائل حضرموت ورئيسها المقدم عمرو بن حبريش النداء الى عقد مؤتمر حضرموت  الجامع وتشكلت اللجان في الداخل والخارج ..

في الحلقة القادمة

نسلط الضوء على : 

*  أهمية إنعقاد وإنجاح المؤتمر الحضرمي الجامع في هذا التوقيت ..

* ثغرات ونواقص اللجان ..

* عمل لجان المهجر وخاصة لجنة الغربية بالمملكة .

* المطالبة بضرورة  تصحيح مسار المؤتمر ..

[4] ماذا تتوقّعون من شخص..تافه..رخيص..وعميل سابق..؟!
موقع (عدن الغد) - السبت 14 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
كما في (العنوان) أعلاه..(نصّا)..و(حرفا) : (ماذا تتوقّعون..من شخص..تافه..رخيص..مبتذل..وعميل سابق للعدو السعودي الحاقد المجرم تاريخيّا على كل شريف ونبيل ونظيف)..؟!ماذا..؟!حتى (إسم رسول الله) صلّى الله عليه وسلّم..لم يسلم من (زندقة الطّالح السّنحاني)..هذا (الوضيع)..أصلا..وفرعا..(المحصّن سعوديّا) في وجه (الشعب اليمني)..و(أحرار اليمن قاطبة) بعد (ثورة شباب اليمن قاطبة المغدورة) 2011م..و(المسمكر سعوديّا..بعد حفلة الشّواء الشّهيرة في مسجد النّهدين والفخذين) ب(صنعاء)..فقد زج بأسم (رسول الله) عليه الصّلاة والسّلام-لمغازلة (صانعيه) و(أسياده السّعوديين)-نفاقا..وزندقة حقيرة..ورياءا دنيئا..وكاّنه-والعياذ بالله-يزكّي (عميل آخر مثله)..و(يقارنه) والعياذ بالله ب(رسول الله) لمجرّد (وجود قبر الرّسول الأكرم في أرض الحرمين الشّريفين)..وشتّان مابين بين هذا (القبر المضيئ المنير للامّة الأسلاميّة كلّها)..و(الأنسانيّة جمعاء)..وقبر (خنزير سنحاني نجس عميل..وخائن..وسارق فاسد..مثل الطّالح نفسه)..ما (الخنزير الثالث)-يا..(طالح) ولد (الجحمليّة)-مستشارك التّياسي ووزير خارجيتك المدان من (قبل محكمتك) مع (غالب القمش) في (صنعاء) ب(جريمة الخيانة الوطنيّة العظمى..المخلّة بالشّرف..والأمانة..والمسؤوليّة) يا (بلا شرف)..مقبور كمان هناك في (إصطبلات رعاتك الخساس) و(كفلائك الأنجاس)..بل (جليسك) في (سهرات قرع القلاصات..والقمار..والويسكي) بشهادة ذيله "محمد سالم باسندوة"-سهرات ليالي ما بعد (تنفيذ جريمة أستدراج ثمّ قتل إبراهيم الحمدي) و(زملائه العسكريين) بمقر (القيادة العامة للجيش) في شارع "القيادة" وفندق (سام)-و(مدفون) أيضا في (مقابر المهلكة)..كما [وعدناه] رسميّا وعلنا عبر نشرة [اليمن الدّولي] لسان حال [جبهة تحرير عسير وجيزان ونجران] الأسبوعيّة أيام (مؤآمرة حرب الأنفصال) صيف 1994م..التي (سحقناها) ب(أحذيتنا) بعد (أقلامنا) من (المنفئ الألماني) و(منافئ عموم أوروبا)..نعم..نعم..نعم..[وعدناه) ب(أستحالة العودة إلى عدن) أو (اليمن) إلى الأبد..وب(الدّفن فقط..في المهلكة)..ثأرا..و(أنتقاما) لضحيّة (الطّالح) والمدان "عبدالله أصنج"و(اللّجنة السعودية الخاصة) الأعلامي (العدني/الحضرمي) الكبير مدير محطّتي (إذاعة وتلفزيون عدن) أيام (الأحتلال البريطاني لعدن) الوالد والعم العزيز المغدور غيلة وخسّة ب(فندق السّلام مريديان) مطالع شهر رمضان المبارك 1985م المرحوم الأستاذ الكبير (حسين الصّافي) رحمه الله..فلماذا تستغربون (زندقة) و(رياء) ولد (الجمليّة)..يا (شباب)..؟!والمثل المصري بيقول : (ماغريب..إلا..الشّيطان)..!.
عدن الغد - عدن :
السبت 14 يناير 2017م
"تعزية الطّالح..ولد الجحملية"
السبت 14 يناير 2017 04:02 مساءً
صنعاء ((عدن الغد)) خاص:

بعث الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح رسالة تعزية إلى اسرة اللواء علي محسن الاحمر في وفاة شقيقه محمد محسن الاحمر .

وتضمنت رسالة التعزية التي وجهت إلى اسرة الاحمر مغازلة سياسية للملكة العربية السعودية التي وصفها صالح بانها الوطن الثاني للفقيد الاحمر .

وجاء في نص رسالة التعزية :

 

الأخوان/ شايف وعلي محمد محسن صالح

وإخوانهما.. وكافة أفراد الأسرة حياكم الله

 

بأسى بالغ وحزن عميق تلقينا نبأ وفاة والدكم الشيخ محمد محسن صالح الذي اختاره الله سبحانه وتعالى إلى جواره بعد حياة حافلة بالعمل والعطاء والإخلاص لقريته وقبيلته ووطنه، حيث كان -رحمه الله- رجلاً صالحاً ومصلحاً.

إن رحيل والدكم يعتبر خسارة فادحة وكبيرة، ومع ذلك فهذا قدر الله وقضائه، لا نملك أمامه سوى الشكر والحمد للمولى على ماكتب، وندعو للمرحوم بالمغفرة والرحمة وأن يسكنه الله فسيح جنانه.

لقد كنا نتمنى أن يُدفن والدكم في مسقط رأسه وفي وطنه، ولكن شقيقه أراد أن يدفنه في وطنه الثاني المملكة العربية السعودية، حيث دُفن الرسول صلى الله عليه وسلم، والصحابة.

اننا ونحن نشاطركم أحزانكم وآلامكم في رحيله.. نعبّر لكم عن صادق التعازي وعميق المواساة باسمي شخصياً.. وبإسم قيادات وهيئات ومكوّنات وأعضاء وحلفاء وأنصار المؤتمر الشعبي العام، سائلين المولى -جلّت قدرته- أن يعصم قلوبكم جميعاً بالصبر والسلوان.. إنه على كل شيء قدير.

إنّا لله وإنّا إليه رَاجِعون ،،

أخوكم /

علي عبـدالله صـالـح

رئيس الجمهورية الأسبق

رئيـس المؤتمر الشعبي العام

[3] أبصم بأصابع يديّ ال10 على صحّة كلامك
موقع (عدن الغد) - الأحد 15 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
كما في (العنوان) أعلاه..(نصّا)..و(حرفا) : (أبصم بأصابع يديّ ال10 على صحّة كلامك)..إلى أمام..كفّيت..ووفّيت..و[كفيتنا]..مشكورا جزاك (الله) خيرا (مؤونة التّعليق الأضافي)..و(المزيد من التّفصيل)..إلى أمام..إلى أمام..إلى أمام..يا (صوت الحق)..ف(الحق يعلو..ولا..يعلى عليه أبدا)..تحيّاتي (لك) شخصيّا أخي الحر الشّجاع (أحمد سعيد كرامة)-على غير معرفة سابقة-(كاتب الشّهادة المنصفة) ل(وجه الله)..إن شاء (الله)..ول(مصلحة المواطن المدني الضّعيف المغلوب على أمره) وال(بلا سلاح)..ولمصلحة (عدن) العاصمة..و(الجنوب) كلك..ف(ثقافتك) هذه هي (نقيض موضوعي)..و(وطني)..و(شرعي)..و(أخلاقي)..ل"ثقافة ملشيات الأرهاب" أولا (في المجمل)..و(ثقافة البلطجة البدوانيّة البعرانيّة المعتادة) في (شوارع أحياء وضواحي عدن) بالذّات..ف(أولئك) يمارسون (أرهاب النّاس) و(كأنهم) يفحّطون في شوارع (السّعودية)..و(أخواتها)..قاتلهم (الله)..و(فضحهم)..و(أخزاهم)..(دنيا)..و(آخرة)..!.
عدن الغد - عدن :
الأحد 15 يناير 2017م
مقالة (كرامة) 

إن الدعوات الاخيرة لرئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر و نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية حسين عرب لإخراج المعسكرات و قوات الحزام الأمني من مدينة عدن كانت دعوات مشبوهة و غير مسؤولة و أرادوا منها العودة بنا مجدداً إلى مربع الصفر و دعوة صريحة للانفلات الأمني و تسليم عدن لأمراء الحروب و زعماء البلاطجة المأجورين ، عن أي داخلية و قواتها يتحدثون بن دغر وبن عرب و أين هي قوات وزارة الداخلية على أرض الواقع فلم نشاهد أو نسمع عن قوات الامن الخاصة و شرطة النجدة و الامن العام و غيرها من التشكيلات العسكرية لوزارة الداخلية إلا في الاحتفالات و الاستعراضات وأثناء صرف الرواتب و التصوير الفوتوغرافي أو التلفزيوني .

 

أحداث 2017/1/13م رغم أنها أليمة من حيث توقيتها و حدوثها وقد أسقطت جميع تلك الشعارات التي أرادو من خلالها الضحك على الشعب بوحدة الصف الذي لم ولن يتوحد أبداً بتلك الطريقة ، وكانت تلك المواجهات بسبب مشكلة صغيرة بغض النظر عن نوعيتها و تدحرجت تلك المشكلة سريعاً لتصبح أزمة و تطورت فأصبحت مواجهات مسلحة عنيفة  بسبب الاصطفاف و الشحن المناطقي تجاه الطرف الاخر و نسوا تلك المشكلة الصغيرة لانها لم تكن سوى فتيل لإشعال مواجهات كانوا مستعدين لها في أي لحظة ، مما إدى إلى تفجير الوضع بسرعة قياسية و بطريقة هيستيرية عنيفة غير مبالين بمصالح وسلامة الوطن و المواطن .

و أتوقع تفجير الوضع مرةً أخرى وقد يكون في موقع أخر بسبب وجود أسباب و مسببات تفجيره وعدم تشخيص المشكلة بطريقة عقلانية صحيحة و معاقبة و محاسبة من تسبب بها ، كان الأحرى برئيس الوزراء ووزير الداخلية المطالبة بحل تلك المليشيات و إنضمامها للقوات الشرعية و من يرفض ذلك سيعتبر جماعة إرهابية ، كان الأحرى برئيس الوزراء ووزير داخليته المطالبة بتسليم سلاح المليشيات  للدولة أو إخراجهم من عدن إلى جبهات القتال في العند و باب المندب و غيرها من ساحات الشرف و العزة و الدفاع عن الوطن .

أحسنت صُنعً الامارات عندما جعلت نوعية التسليح لدى جميع الأطراف الجنوبية شرعية و مقاومة تسليح خفيف و متوسط فقط ، لإدراكها أن الأطراف الجنوبية غير ناضجة بعد ، وغير مؤتمنة على إستلام و إستخدام السلاح الثقيل من دبابات و طائرات و مدفعية و كاتيوشا وغيرها ، أجزم أنه لو كانت تلك الأسلحة الثقيلة بأيدينا لما تأخر طرف من الأطراف المتصارعة المتنازعة على السلطة في إستخدامها على نطاق واسع و إدخال البلاد و العباد في نفق مظلم يعلم الله وحده كيفية الخروج منه و نتائجه .

لا أرى خيراً في هذه الحكومة وفي كثير من وزرائها الذين لم يقدموا أي رؤية لعملهم أو خدمات أو مشاريع أو حتى المباشرة و مزاولة أعمالهم في مكاتبهم لتطبيع الحياة ، غير مكوثهم بجانب الرئيس في قلعة المعاشيق للأكل و النوم و إصدار مزيداً من القرارات لترتيب أوضاع الحبايب قبل الرحيل عن كرسي الرئاسة و الحكومة .

المعذرة لستم قادة ولا مسؤولين تصلحون لقيادة الوطن في هذه المرحلة ، المرحلة الاستثنائية تحتاج لقادة و لمسؤولين إستثنائيين على قدر كبير من تحمل المسؤولية و قلب كبير يسع أبناء الوطن جميعاً ولا ينحاز لفئة أو منطقة معينة دون سواها ، السيد الرئيس السادة الحكومة إنكم لا تمتلكون مهارات و قدرات إستثنائية لتواكبوا الأحداث و الأزمات ولا تمتلكون حلول سريعة و جريئة صحيحة إنما العكس فقد زدتم الوضع تعقيداً ، المعذرة السيد الرئيس أنتم عبارة عن مدرب فاشل لمنتخب الفشل و تريدون أن تلعبوا في دوري المحترفين لكأس الامم الأوروبية لتحققوا نتائج مشرفة وهنا تكمن المشكلة أو المعضلة .

الاحداث الاخيرة في عدن و تدخل الوساطات و المساواة بين المجرم و الجندي البريء وبين القوات الحكومية الرسمية التي قامت بواجبها  وبين مليشيات خارجة عن القانون تعتبر جريمة بحق الوطن و المواطن و جريمة ضد الامن و الاستقرار و مكافئة للمعتدين الذين سيشعرون بالنصر و بشرعية وجودهم و سلاحهم . 

[1] أحسنت أحسنت أحسنت أيها (الفتى المحوري)
موقع (عدن الغد) - الأحد 15 يناير 2017
رياض - إبن عدن | بلاد الغربة - ألمانيا
كما في (العنوان)..(نصّا)..و(حرفا) : أحسنت أحسنت أحسنت أيها (الفتى المحوري) الجنوبي الحر (أنت) ب(جرأتك)..و(شجاعتك) هاتين (معا)..وفوق (أنّك) وضعت (النّقاط..على الحروف)..فقد كشفت [لنا]-من جهة ثانية-ول(شعب الوطن كلّه)..في (الدّاخل)..و(الخارج)..(منافئا أضطراريّة)..و(مهاجر إختياريّة)..كشفت ب(شرف)..و(رجولة)..و(صدق)..و(أمانة)..و(أخلاص بلا حدود)..كشفت (حقيقة التقاسم المناطقي/القبلي القميء) لأحياء وضواحي (عدن) العاصمة العالميّة المخرّبة (المختطفة) والمدمّرة-يعني (الملشنات البدوانيّة/البعرانيّة الهمجيّة) في الأول..والأخير-وهو (سباق وسياق غرس وفرض وتكريس نظام التشظية التّمزيقيّة المتعمّدة) الجاري (تنفيذه عمدا) والسّائد دون حياء أو فياء في مدينة (عدن) غصبا و(إكراها)..بل (تنكيلا) و(إرهابا) في (التّوصيف الصّحيح للمسألة/المأساة/الكارثة)..و(قس على ذلك) يا (شعب الجنوب) قاطبة..و(القادم..ألعن) وفق هذا (التقاسم الحيواني الدّنيء)..و(ستتضاعف أفواج الضّحايا الأبرياء) حتما..في (كل الجنوب) على هذا المنوال..كما يبدو للعيان..وحتى وفق (حسابات وقياسات ومعايير الحقل..والبيدر..والدّفتر)..و(سيدفع الجميع مجدّدا..مجدّدا..ومجدّدا..ثمن ذلك بلا شك ولاريبة)-لأن (العقليّة..هي العقليّة)..(لم تتغيّر) بعد ويبدو أيضا أنها (لن تتغيّر أبدا) والعياذ بالله-وعلى رأس من سيدفعون الثّمن فوق كل ما تجشّموه سابقا وسلفا (من أثمان باهضة أرواحا..ودماءا..وأجسادا..وعمرانا..وممتلكات..ومقدّرات) ستكون حبيبتنا الغالية (عدن) العاصمة (المختطفة)..أي (بوابة الجنوب)..و(ثغر اليمن الحزين) كلّه..الذي كان (ثغرا باسما) كما قال المؤرّخ العدني/الحضرمي (بامخرمة) في (كتابه التّاريخي الشّهير)-(عدن..ثغر اليمن الباسم)..!-وأصبحت (عابسة عبوسا فاضحا للجميع)..وفوق (أنّك) مشكورا كشفت (تفاصيل المعفّن المستور) و(محطّات النّتانة المسكوت عنها)..و(زواريب التّغاضي المشين والمهين والمخزي)..فقد (عبّرت) أيضا ب(قلم رشيق) عن (حسّ وطني شخصي) تمتلكه (أنت) و لا يمتلكه "الرئيس النّائم طوال اليوم" متنقلا بالطّائرات في (حركات أستعراضيّة بايخة ومثيرة للقرف..والشّفقة..والأزدراء)..بل و(الأشمئزاز) من (فنادق السّعودية) ب(الرّياض)..ل(فنادق سكك الخيل)..وأخيرا ك(المنبوذ) إلى (فندق معاشيق)..والذي لا يصح إلا مساءا ل(تناول القات)..و(البصم على الأوراق) و(الصّرف) و(التّعيينات الهلاميّة)-(ختم الدّولة) في (جيبه) مثله مثل (عفّاش) وغلامه الحاقد المأفون (عبدو الحوثي) والعياذ بالله-بارك (الله) كثيرا (فيك)..و(كثّر الشّجعان من أمثالك)..أي من (شباب عدن والجنوب المتعلّم المثقّف) والأهم (المتحرّر فعلا وقولا من أنشدادات العنصرية المقيتة)..بل (المنتنة) كما وصفها (سيّد الخلق والمرسلين) صلوات الله عليه..يعني (الجيل العدني/الجنوبي المتحرّر من عقد ورزايا ونعرات وآفات المناطقيّة والقبليّة) وجوهرها (النّعرات البدوانيّة البعرانيّة) المسترجلة (فقط) ب(أموال العدو السّعودي) و(أسلحة وذخائر) شيوخ (أسواق الدّعارة) و(الرّزالة) في (أبو ظبي) و(دبي) وحتى (قطر الدّوخة)-حاملة الطّائرات العدوانيّة الأمريكيّة في الخليج العربي المحتل-و(هم) ثلاثتهم (أكثر أعداء عدن) و(الجنوب) و(اليمن) قاطبة..(أكثرهم حقدا)..وخصوصا على (ميناء عدن الدّولي) و(مطار عدن عدن الدّولي) اللّذين كانا (معا) يوفّران (فطور)..و(غذاء)..و(عشاء)..و(هدمة كساء) و(ستر عورات الحفاة العراة)..وحتى (راديو الترانسستور) ل(كل حكام مشيخات ومهالك وسلطنات الجوار الأعرابي) التي واصلت التآمر على (عدن) و(الجنوب) و(اليمن) منذ مطالع (ثورة 26 سبتمبر 1962م شمالا)..ثمّ (ثوة 14 أكتوبر 1963م جنوبا)..لاتنس أيها (الفتى المحوري) الجنوبي الحر..لاتنس أبدا حروب (الملكيين) ضد (الجمهورية)..ولاتنس (حصار الرّجعيّة السعوديّة) ل(عدن) و(الجنوب) حتى (تدشين تنفيذ مؤآمرة مجازر ومذابح 13 يناير القبليّة/المناطقيّة الدّامية عام 1986م) ثم (تخطيط وتمويل حرب مؤآمرة الأنفصال مدفوعة الثّمن سلفا بمليارات الدولارات صيف 1994م)-إسألوا (علي سالم البيض وشركاه) عنها فهي (تعويضات ضحاياكم)-كما يحدث اليوم عبر (العدوان الشّامل) وبأسم "شرعيّة الدّرعيّة" اللّي بالي بالك (المربوطة) في (كارنتينا معاشيق) وليس (جزيرة معاشيق)..ناهيك عن (عدم أعتراف السّعودية المستكلبة المتخنزرة دوما وأبدا) قبل هذا وذاك لا ب(جمهوريّة سبتمبر بعد ثورة الشّمال) ولا ب(جمهورية الجنوب بعد الجلاء البريطاني) المريح ل(حكومة لندن) يومذاك دون (حساب) أو (عقاب) أو حتى (تعويضات مشروعة وقانونيّة عن مراحل الأستعمار لعدن والجنوب)..!فألى أمام..إلى أمام..إلى أمام..أيها (الفتى المحوري)..أحيّيك من صميم (القلب العدني) و(الفؤآد الثّوري الوطني الوحدوي) على (شهادتك المحترمة)..ف(واصل طريق قول الحق)..دائما..وأبدا..فهذا (في ميزان حسناتك عند ربّ العالمين) الذي (لايضيّع أجر من أحسن عملا) أو (ودائع النّاس الشّرفاء المحترمين الصّادقين) والصّادعين الصّادحين..ب(كلمة الحق)..إمض قدما (لا تخش في الحق أبدا..لومة لائم..أو لئيم)..مع (تحيّاتي الشخصيّة الوديّة لك شخصيّا)..ولن تنام (أعين الجبناء..أو الأنذال..أبدا..أبدا..أبدا..هذا..وعد..هذا..يقين..وقسم..لو تعلمون..عظيم).
عدن الغد - عدن :
الأحد 15 يناير 2017م
مقالة (المحوري)

ثمة حلول فعلية لتفعيل مبدأ التصالح والتسامح الجنوبي، والحديث هنا عن وقائع تُنفذ على الأرض وليس شعارات تُكتب،أو صور تُرفع.. بالإمكان تلخيصها في الآتي:

تأسيس عملية تبادل عسكري بشري بين مناطق الصراع التاريخي الجنوبي في لحج وأبين،بمعنى نقل أكبر عدد من المسلحين المحليين في لحج إلى أبين وبالضرورة يجب إن يحدث العكس،قبل كل  ذلك يجب إن يُنقل المسلحين في إطار قوة رسمية ،أكانت في الجيش والأمن ،وإزالة كل أشكال المليشيا.

بالتوازي مع ذلك يجب العمل على تحييد كل أشكال المليشيا ذات الصبغة المناطقية،في المركز السياسي للجنوب"عدن".

يجب إن تُدمج كافة حواجز التفتيش في عدن،بكل أبناء مناطق الجنوب وقبل ذلك تزال كل مظاهر التخندق المناطقي في حواجز التفتيش وحراسات المؤسسات والمباني الحكومية،عسكرية كانت أو مدنية،وأيضًا في مراكز فتح التجنيد.

تأسيس عملية تبادل بشري بين حراسات أو من يتولون تأمين بعض المواقع الحيوية في عدن،بمعنى دمج أفراد الأمن في المطار الدولي بأفراد من كل مديريات عدن ولا يجب إن يبقى الأمر محصورًا على أبناء خورمكسر.

بذات النسق والتوزيع،يمتد الأمر للميناء الذي ينبغي دمجه وتطعيمه بباقي أبناء المدينة الجنوبية من كل المديريات،ولا يجب إن يقتصر الأمر على أبناء مديرية المعلا.

أي تجمّع بشري يضم أفراد من منطقة أو مديرية  أو محافظة واحدة،  كان هذا التجمع عسكري رسمي، أو بشكل مسلحين محليين،في موقع عسكري أو مدني، هو المُعزّز الأقوى  لثقافة التخندق والحشد المناطقي وبالتالي ذلك يسهم في إثارة الأحقاد التاريخية ويجعل الطرف الآخر بالنسبة لهذا الجماعة منبوذًا ويجب مجابهته ،لأن الطيف واحد،وهنا تكون المجابهة والمواجهة أحيانًا لأمور ما أنزل الله بها من سلطان.

عندما تُدمج كل المواقع والمباني وحواجز التفتيش والتجمعات بكل الطيف الجنوبي ،ذلك سيعزز بالتأكيد من ثقافة التصالح والتسامح ويعد أختباًرًا أوليًا في مدى نجاح الجنوبيون في تطبيق التصالح والتسامح على الأرض من دون أنتظار بيان فعالية ال13 من يناير من كل عام..

[3] ذكّرتني ب(التّحرير) نت..يا (لاجئ مرّحب به في ألمانيا)
موقع (عدن الغد) - الاثنين 16 يناير 2017
رياض - إبن عدن | بلاد الغربة - ألمانيا
كما في (العنوان)..(نصّا)..و(حرفا). : ب(صراحة عدنيّة) صادقة..مباشرة.. ذكّرتني ب(التّحرير) نت..يا (لاجئ مرّحب به في كل ألمانيا)..أهلا..وسهلا. (بك)..وب(غيرك)..على (الرّحب)..و(السّعة)..في (منافي ألمانيا)..و(أوروبا) وعلى رأسها (برلين) عاصمة (الكرة الأرضيّة) قريبا..و(واقعيّا)..لماذا..؟! لأن (برلين) الرسميّة والشعبيّة والأنسانيّة ما زالت عبر كل قنواتها (الأذاعيّة) و(التلفزيونية) بلا أستثناء-(يمين)..و..(يسار) وبين (النّعلين) و(الخصيتين)-مازالت..وإلى اليوم..(تذكّر الأجيال الألمانيّة) صباح مساء ب(جرائم النّازيّة)..و(زعيمها "الوحدوي" أدولف هتلر)..وعبر (إعادة نشر كافّة ملفّات أرشيف محاكماتها القضائيّة) لل(نازييّن)-صوت وصورة حيّة-و(مازالت رسميّا)..و(شعبيّا)..و(كوزمومبولتانيّا)-باعتبار (المجتمع الألماني) قد أصبح (مجتمعا عالميّا) وليس (عرقا ألمانيّا شوفينيّا)-وبقوّة ناعمة (تدين جرائم العنصريّة والنّازية) ضد (الأعراق)..و(الأديان)..و(الأقليّات)..و(الألوان) أو (الأجناس)..وحتى ضد (الشّواذ جنسيّا)..كما تسمح (قوانينها الناعمة..الرّاخية..المائعة) مع كل ذلك..وب(قوّة القانون النّافذ)..وحتى (الموجعة لاحقا)-كما حدث في (برلين) مساء (ليلة عيد ميلاد السيّد المسيح) عليه السّلام-حتّى ب(تمويلات وهابيّة) ل(بؤر وهابيّة تكفيريّة تفجيريّة أنتحاريّة) بدعوى ("بناء مساجد"..وهابيّة..تكفيريّة..تفجيريّة..أنتحاريّة)-(بؤر علف حلقات أرتزاق قائم) و(إرهاب تال) عبر (تمويل موالد) و(موائد رمضانيّة مجانيّة) خلال أشهر (رمضانات) الأعوام المتوالية منذ عقود طويلة-وفي (الأخير) طوابير (باصات) ل(شحن المرتزقة) في (ألمانيا) و(بقيّة دول أوروبا) إلى (محطّات الصّراع) في (العراق)..و(سوريا)..و(ليبيا)..و(لبنان)..و(اليمن)..بعد (أفغانستان) و(الشّيشان)..و(البوسنة)..و(الصّومال)..فيما "قادة فلسطين" الأدعياء (المتاجرين) و(المساومين)-البائعين المشترين-بين نعال (نتن ياهوووووه)..و(شيوخ قطر..ياهوووووه)..و(خنازير آل سعود..أوهووووه)..و(شيوخ دعارة الخليج..ياعووووه)..!بعد (طالح وزنداني وأحمر وقمش ويدومي يّعووووه) في (صنعاء)..ف(من بقي عربيّا) أصيلا..يا..دووودووووه..؟!ومن سيبقى (حرّا شريفا)..يا..(دنياهووووه)..ويا..(عالمووووه)..(الأيام..بيننا)..و(النهاية..قريبة..جدا)..(يحسبونه بعيدا..ونراه قريبا) كما قال [ربّ العالمين]..يا..(هولاء)..و(أولائك)..و[إنّا]..ل(متربّصون)..وب(المرصاد)..يا..(كل أولئك).
عدن الغد - عدن :
الأحد 15 يناير 2017م
(شهادة الجوبعي)
كمية العنصرية التي يحملها بعض السعوديين مخيفة إلى درجة كبيرة وخطيرة أيضاً، ليس على الأجانب وحسب بل خطيرة حتى على أنفسهم عندما يغادر الاجانب لو افترضنا سيتوحشون ضد بعضهم .. دائما الإنسان متى ما حمل هذه المرض الخبيثة يعادي الآخر بشكل عنيف إلى حد الكره المُسبق دون أي معرفة أو تعامل مباشر ليحكم عليه إذا ما كان إنسان سوي أم بشع!
يعادي تلك الصورة التي رسمها في خيالة عن هذا الآخر وبمجرد إن يلتقيه أو يسمع عنه أو يمر عليه ما يذكره فيه بمجرد إن يقابل هذه الأشياء ينهال عليه بالشتائم والسباب ويشيطنه
أخجل مما يُمارسه بعض الجنوبيين من عنصرية ضد أي إنسان لمجرد انتمائه إلى الشمال .. يكيلون الشتائم والسباب ويصفونهم بأبشع الأوصاف أحياناً ورغم كرّهي لهذا الأمر وازدرائي لكل من يتعامل بهذه الطريقة العنصرية ويعمم على الشمال ومن ينتمي إليه كل سيئة دون استثناء .. رغم كرهي لهذا الأمر أجد في المقابل من يسيء إليّ من أبناء الشمال وأواجه ألفاظ عنصرية وحقد دفين أغلب الأيام منهم لا لشيء إلا لأني جنوبي وأؤيد عودة دولة في الجنوب مستقلة .. وأجد أيضاً من يكيل الشتائم للجنوبيين ويتعامل معهم بعنصرية واستعلاء وللأسف بعضهم مثقفون وكتاب كبار من الشمال
المهم ما علينا الآن من موضوع الشمال والجنوب كصراع سياسي قديم وليس وليد اللحظة
قضيتنا هي العنصرية وهذا ما أود الخوض فيه تحديداً
دخلت أحد المحلات التجارية قبل ساعات وكان يقف رجلان يتحدثان مع بعض بنبره عالية وعند وصولي توقفا عن الحديث وذهب الرجل الذي كان صوته مجلجلاً وبقي الموظف المستمع إليه بذهول ..
الموظف يمني الجنسية لكنه يلبس عقالاً ويتحدث بلهجة سعودية طلقة وتبدو على ملامحه البشاشة والطيب أول ما لمحته اعتقدته سعودي
قص ليّ الرجل ما دار بينه وبين الزبون السعودي الذي خرج لحظة وصولي قال:
"ظن الرجل الذي كان هنا قبل قليل إنني سعودي وأنا تماشيت معه وتعاملت معه كسعودي .. أول ما حياني سب الأجانب ولعن إلى آخر جد وأنا وقفت مذهول من كمية الألفاظ البشعة التي رددها تسمرتُ في مكاني مما سمعت ولم أستطع الرد ولم يتوقف الرجل عن وصف بشاعة الأجانب ولم يخجل وهو يتقيأ تلك القذارات "
بحرقة يضيف الموظف "إنني ما زلت مصدوم إلى اللحظة من كلامه إنه يحمل بين أضلاعه حقد العالم كله"
ضحكت حين سمعته يشرح ليّ القصة وقلت له:
هكذا هو العنصري في أي زمان ومكان ولكن يا عزيزي العنصري لا يُمكنه إن يدرك مرضه إنه يمجد ذاته وقومه ومنطقته وبلده فقط ..يراهم فوق العالم كله بينما يرى الآخر أقل منه ومن قومه حتى وإن كان أفضل منه أخلاقاً وعلما وثقافة .. هكذا هو العنصري لا تستغرب"
ضحكنا معاً ثم سألني من أين أنت من اليمن؟
كذبت عليه وقلت: من إب
سألته وأنت من أين؟
قال: من تعز
دخلنا بعدها بحوار حول أوضاع اليمن ولأني على علم بالذهنية الشمالية العنصرية تجاه الجنوب استدرجته إلى ما يحدث في الجنوب قام يسب ويلعن الجنوبيين المرتزقة كما سماهم والانفصاليين وأوصاف كثيرة قالها لم أعد اتذكر بعضها من كثرها إلى إن قال:"بس ما عليك منهم نخلص من الحرب بيننا في الشمال ونرحلهم إلى الصومال هؤلاء صوماليين مش يمنيين" دخلت بحالة ذهول أستمع بصمت دون رد كمية مهولة من العنصرية تقيّأ به أمامي هذا الرجل نفسه الذي يشكي عليّ قبل لحظات من عنصرية الغير ضده.
لم أحتمل أخبرته إنني جنوبي وإن الكلمات العنصرية التي تقيّا بها تجاه الجنوب والجنوبيين توخز قلبي وإن لا فرق بيني وبينه أشعر بنفس الوجع الذي كان قبل لحظات يشعر به أثناء سماعه ألفاظ عنصرية ضد الأجانب وهو أحدهم..
صُدم حينها وأحمر وجهه من الخجل ولم يدر كيف يعتذر ليّ إلى حد قام با يبوس رأسي رفضت وعذرته
ثم خرجت من عنده وعينيه في حذائه من الخجل
كنت أود إن أقول للسعودي الذي خرج مع وصولي لا تغتر يا أخي العزيز ربما نجد أنفسنا أنا وأنت يوما ما في أحد شوارع برلين والشتائم والنعوت تنهال علينا من كل حدباً وصوب "يا إرهابيين يا غجر" وشتائم أخرى..
ربما يحدث هذا لِمَ لا؟
العالم اليوم أصبح مشبع بالعنصرية والعنصرية المضادة
هناك أيضاً في أوروبا بلاد الحب والسلام مؤخراً من كوَّن عن العرب صورة خاطئة في خياله ويعتبر إن كل عربي هو تلك الصورة المتوحشة التي تشبه مصاصي الدماء .. يومها إن تقابلنا هناك في أحد شوارع برلين وواجهنا نظرات عنصرية وشتائم بعد إن توخز قلبك مرارة العنصرية ربما تدرك مدى فظاعة العنصري وتحسن التعامل مع الآخر بكل حب وتواضع وتدرك حينها دون أدنى شك مدى بشاعة من يحمل ثقافة العنصرية !
عدن الغد - عدن :
الأثنين 16 يناير 2017م
(شهادة السّعدي)
 

إقرأ كثيرا من التساؤلات لبعض أبناء الجنوب حول   لماذا لايتم استيعاب أبناء المقاومة الجنوبية في أجهزة الأمن والجيش ؟؟؟؟

   أعتقد أن الكثير من أبناء المقاومة الجنوبية تم (استقطابهم) وليس (استيعابهم) في أجهزة (الشرعية) كاملة من أعلى الهرم إلى أسفله بمافي ذلك الجيش والأمن !!!

(وهنا تتجلى صورة من صور الصراع في الجنوب)     !!!

- سلفيي السياسة جماعة (هاشم السيد  -- وهاني بن بريك) تم استيعابهم بكل طاقتهم تحت قيادة سلفية ومنحوا الضوء الأخضر والإمكانات (لاستقطاب)أبناء الحراك الجنوبي واستخدامهم (وهذا مايحدث اليوم ونراه في كل جبهات القتال سواء  في الجنوب اوفي الدفاع عن الحدود السعودية ) !!

-- الشرعية  (جماعة عبدربه ) يرفضون التعاطي مع الحراك الجنوبي كقوة مستقلة كان لها الدور الأكبر والابرز في التصدي للعدوان الحوثعفاشي ويصرون على تفتيت الحراك الجنوبي تارة من خلال الاستقطاب الفردي في المناصب والمواقع غير الهامة وتارة اخرى من خلال كذبة (السلطات المحلية) التي (نصبتها) في مواقع معينة وسلبتها كل وسائل الفعل وألغت استقلاليتها  لتكون مباشرة في مواجهة اي  تحرك مستقبلي  للحراك الجنوبي وهذا مارايناه في آخر مواجهات شهدتها عدن عندما خرج الأمن وهو جزء من السلطات المحلية ليستهدف رجال الحراك الجنوبي بغض النظر عن المبررات واتفاقنا من اختلافنا معها..

الخلاصة. .

إن معركتنا كحراك جنوبي من أول يوم تتلخص في أن شرعية هادي وعصابات الفرق العقائدية من قاعدة وسلفيين سياسيين وإصلاح قبلي وعسكري قد اتفقوا على طمس الحراك الجنوبي واستبداله بحراك يتناسب واطروحاتهم وأهدافهم وتطلعاتهم واختاروا من الحراك ذوي المواصفات التي تسمح  لهم بتسييرهم بحجة (التكتيك) الذي لا أفق له ولا ضمانات تحكم خط سيره! !!


عدن الغد - عدن :
الثلاثاء 17 يناير 2017م
[1] يا ما أحلاك و(أنت) تنافق (شريك في قتل الحمدي)
موقع (عدن الغد) - الثلاثاء 17 يناير 2017
رياض - إبن البلد | بلاد الغربة - ألمانيا
كما في (العنوان)..أعلاه..(نصّا)..و(حرفا) : ( يا ما..."أحلاك")..يا..(تافه رخيص)..و(منافق علني وقح)..!و.."أنت"..يا..(ذاك)..تنافق..(محرّض دنيء)..و(شريك خسيس)-المدعو "مجمّد سالم باسندوة"-في (جريمة أستدراج وإعدام رئيس اليمن الشّمالي مقدّم/إبراهيم الحمدي)..غيلة..وخسّة..ودناءة (سعودية/أحمريّة/أصنجيّة)..وكذلك (جريمة إعدام أخيه غير الشّقيق مقدّم/عبدالله الحمدي) بنفس الطّريقة الحقيرة-قائد (سلاح العمالقة)-و(غيرهما كثير..كثير..كثير)..من (قادة أسلحة الجيش اليمني الشّمالي المختلفة التخصّصات)-(علي قنّاف زهرة) و(عبدالله الشّمسي) ثم محاولة قتل (عبدالله عبدالعالم) قائد (سلاح المظلّات) الذي أفلت إلى (عدن)-وهي (القوّات العسكريّة المحليّة الوطنيّة الرسميّة المتعدّدة المهام)..و(الواجبات)..و(المسؤوليّات الوطنيّة المباشرة)..(برّا)..و(بحرا)..و(جوّا)..و(بين..بين)-(مظلّات) و(حرس خاص) و(مدرّعات) و(حرس حدود) و(أجهزة مخابرات) وما إلى ذلك -(إسمع) جيّدا..يا..(غلام)..(نكرة)..(ننصحك).اليوم..(وديّا)..و(أخويّا) قبل (الدّعس) و(الرّفس)..وقبل أن (ندك) ونلعن (سنسفيل الّلي خلّفوك)..(ننصحك)..أن (تراجع)..ب(ترو)..و(هدوء أرتزاقي)..و(توازن..نفسي)..و(مسؤوليّة وطنيّة) صفحات شاشة موقع (التحرير) نت..(أولا)..(من أول إطلاقة)..و(إطلالة..على اليمن)..(كل اليمن)..بل..و..(كل العالم)..ناهيك عن (قرى ومهالك ومشيخات ونقر وحفر وسلطنات شبه الجزيرة العربيّة والخليج العربي المحتل الأعرابيّة الرجعيّة المعفّنة)..و(قارّات..العالم ال6)..!و(من أول يوم)..أنطلق فيه (موقع التحدّي) الأقوى و(الأوحد) على (سطح الأرض) كلّلها قاطبة-(التّحرير) نت..لا غير..و(المبثّ)..رعم (خشومهم المكسورة بل المداسة المدعوسة جميعا)..من (المنفئ الألماني)..عبر شركات (أمريكا الشّماليّة الألكترونيّة) الحرّة المستقلّة والمحترمة [مثلنا]..يا (مستعبد جاهل)..و(ضحل)..بل الحاملة (ديموقراطيّا)..(قانونيّا)..و(تجاريّا)..وحتى (أنسانيّا)..و(سياسيّا)..ل(موقعنا) الرّائد (دوليّا)-هل هناك ("شركة عربيّة" مزعومة..ناهيك عن "إعرابيّة") على وجه الأرض ستحمّل (التّحرير) نت..لل(جمهور)..في (قارّات العالم ال6)..؟!-أو أن (تثبتّ) هكذا لله في لله..(مواقع أكترونيّة حرّة مستقلّّة)..ناهيك عن (أنها) معادية ل(دويلات القمع والأرهاب الصديقة لدولها ذاتها) وفي رأسها (أمريكا) ذاتها..و(أخواتها) الأستعماريات الأمبرياليات التقليديّات يا "فالح"..؟!وهذا كي (تعرف) ثانيا..و(تتعلّم) ثالثا..وبعدين-يعني (رابعا)-(تبقى تفتح..بقّك..النّتن..المعفّن..اللّي بيجيب القرف المتلتل)-يعني..(فمك) النّتن-كما يقول (أخوتنا المصريون)..باركهم (الله)..و(حمى وطنهم)..و(هم)..يا (ذاك النّكرة)..قولا..وفعلا..(رجالها)..قولا وفعلا..ألم يقل [ربّ العالمين) سبحانه وتعالى عزّ وجلّ..ولم يرد في محكم كتابه العزيز (القرآن الكريم)..نصّا ..وحرفا..(أنّهم)..قولا..وفعلا : (أشدّ أجناد الأرض)..؟!ولا تنس أيضا يا (خائب)..أنّ (أصلهم)..أصلا..وفرعا..وحتى (حواري)..أصلهم..(عرب يمانيّون أقحاح)..مثلهم مثل (زعيم الأمّة العربيّة الأوحد الخالد) المرحوم [جمال عبدالنّاصر]..يعني بالعربي الفصيح : (سيدك)..و(تاج رأسك)..و(رؤوس كل مواليك..النّعاج)-كما قال "وزير خارجيّة قطر الدّوخة" بعظمة لسانه-يا (معفّن)..ويا (كل..حثالات" العرب")..(الأعراب)..فقط..لا..غير..!كما في (العنوان) أعلاه..(نصّا)..و(حرفا) : ( يا ما..."أحلاك")..!و.."أنت"..يا..(ذاك)..تنافق..(شريك) في (قتل الحمدي)..و(غيره كثير..كثير..كثير..)..يا..(غلام)..(أهبل)..في (بداية طريق الأرتزاق)..راجع صفحات شاشة (التحرير) نت..(أولا)..و(من أول يوم)..كي (تعرف)..و(تتعلّم أولا)..وبعدين (إفتح..بقّك)-يعني..(فمك) النّتن-كما يقول (أخوتنا المصريون)..باركهم (الله)..و(حمى وطنهم)..و(هم)..قولا..وفعلا..(رجالها)..ألم يرد في القرآن الكريم (أنّهم) قولا وفعلا : (أشدّ أجناد الأرض)..؟!ولا تنس أيضا..يا..(تافه)..مع (سبق العمد)..و(الأصرار)..و(الترصّد الشّخصي الفاضح..المهين للنّفس)..نفاقا لل(عالف..كفيل..سعودي)..و(إعرابي نجس)..أنّ (أصلهم)..أصلا..فرعا..حواشي..هوامش..وحتى (حواري)..أصلهم (عرب يمانيّون أقحاح)..يا (ذاك)..و(كل حثالات العرب = الجرب)..بل (الأعراب..الأجراب)..و(الأشدّ..كفرا..ونفاقا) وفق محكم (القرآن الكريم)...يعني (كلام الله) عزّ وجل ومش كلام (التحرير) نت فقط..لا..غير..!فمن (أنت)..؟!و(من هم..أسيادك)..؟!يا..(ناقص)..(نكرة)..(فاقد هويّة)..و(شخصيّة)..ناهيك عن (كرامة وطنيّة)..؟!من..(أنت)..؟!قل..[لنا]..؟!عرّف ب(نفسك)..علنا..[لنا]..ول(غيرنا)..يا (شبيه الرّجال).
عدن الغد - عدن :
الأثنين 16 يناير 2917م
(ترويج دعائي غير مجّاني لواحد منافق نكرة يدعى "أحمد فوزي" والعياذ بالله)

في الوقت الذي تدخل الحرب في اليمن عامها الثالث وتوقف الاستثمارات في اليمن بل وتوقف وشلل الدولة بشكل كلي أو جزئي، وفي حين يبحث الجميع عن الرواتب .

يأبى التاريخ إلا ان يذكر ما كان يقول الوالد المناضل محمد سالم باسندوة ودموعه وبكائه على الوطن. إلى حد طلبه بصفته وتوليه لمنصب رئاسة حكومة الوفاق أن اليمن تحتاج إلى الدعم من الدول المانحة والتي اقرت مسبقاً بمبلغ (4 مليار دولار) للنهوض بالمشاريع في اليمن وعودة الأعمال في كل البلاد.

ولكن دول رفضت واخرى وافقت ومنحت مبالغ صغيرة لا تكاد تذكر، فيما بعد توقيع المبادرة الخليجية ولكن حب السلطة من قبل الأطراف الغير موقعة على المبادرة الخليجية والمكايدات الحزبية وعوامل كثيرة أخرى سعت لأفشال حكومة الوفاق، ولإفشال المناضل باسندوة شخصياً كانت سبب إلى ما وصلنا إليه اليوم.

نعم المناضل باسندوة بكى في يوم لحبه لهذا الوطن، كان يرى ما لايرونه جميعا، من قيادات، وأحزاب، ومواطنون اصبحوا رهينة لإعلام مارس التضليل بحق الرجل مجحفاً له تاريخه ونضالاته الوطنية .

باسندوة الرجل الذي وقف باكياً في يوم من أجل اليمن، كان يرى الحرب وشرارتها في أعين محبي السلطة، والذي وقف أمام البرلمان ويطالب باقرار الحصانة لعلمه أن هناك وطن ستمزقه أحقاد الساسة.

باسندوة الذي أعطي السلطة ورفضها، والمنصب تلو المنصب ويرفضها، وقف امام الكاميرات في أحد المقابلات وقال "لا أعلم"، وتندر الكثيرين يومها، ولكن الرجل الذي فضل الصمت عن الكلام، يحكي لنا تاريخه لماذا قالها..؟!

نعم قال "لا أعلم" وهو يعلم أن الصلاحيات التي منحت له بعد المبادرة الخليجية كسلطة تنفيذية توزي تلك الصلاحيات التي أعطيت للرئيس الذي تسلم السلطة لاحقاً، ولمعت عينه ولم ينظر سوى لمصالحه الشخصية، ليكون وريث التركة العائلية الثقيلة التي كُرست فيما قبل 2011م.

وفي وطن يعشق السطوة القبلية، وقف المناضل باسندوة، وحده امام اعتى الآلآت الإعلامية والحزبية، وكان يراه الجميع غريماً، أو يحاولون استضعافه كان الرجل قوياً بتاريخه ونضاله وعشقه لليمن.

وفي الوقت الذي حاول الجميع تهميش الرجل كان هناك ليقف امام الشعب شجاعاً كما عهدناه ليقدم استقالته من حكومة الوفاق للشعب اليمني الذي منحه كافة السلطات.

سيظل باسندوة يحفر اسمه في التاريخ كأحد رموز اليمن التي قلما أن توجد مثلها كسياسي محنك واسم سيظل في قلوب اليمنيين . 

وسوى كنت مؤيد أو معرض اتمنى منك ان تترك لنفسك وقتاً لتعرف الكثير عن هذا الرجل ولتحكم دون ان تقع ضحية في فخ الاعلام المصطنع ضد أي شخصاً كان وليس باسندوة وحده هناك من الرموز الوطنية التي لطالما تم تشويهها ولكن سنكتشف في يوم مثلما اكتشف الجميع أن الرجل ناضل لأجل الوطن حقاً ولأجل اليمن .

[3] (شهادة واقعيّة..معتبرة..ومحترمة)..إلى أمام
موقع (عدن الغد) - الثلاثاء 17 يناير 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن
المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
كما في (العنوان)..(نصّا)..و(حرفا) : (شهادة واقعيّة..معتبرة..ومحترمة)..إلى أمام..أخي (الكاتب الجنوبي..الصّريح..الحر..المباشر..حسن العجيلي)-على غير معرفة سابقة-حماك الله و(حفظك ذخرا) ل(كلمة الحق)..و(إبراء الذّمّة)..و(كثّر من أمثالك)..(كفّيت)..و..(وفّيت)..وعسى أن (يفهمك) كل (الأميّين..الغجر..الهمج)..وخصوصا (المربوطين جبرا) و(قسرا) كي لا [أقول] خوفا..وجبنا..رعبا..وهلعا.. ليل نهار..وعلى مدار السّاعة..في (كارنتينا معاشيق)..(هربا) وتحوّطا)..و(فرارا) من (حساب..وعقاب..جماهير الشّعب العدني/الجنوبي)..و(غضب الضّحايا..والمحرومين المحروقين..والمعوزين الفقراء)..وال (بلا رواتب مستحقة)..و(مشروعة)..فألى أمام..إلى أمام..إلى أمام..وفّقك (الله) إلى كل ما يحب ويرضى..(أنت) و(كل الأصوات والأقلام الحرّة المنصفة) الموازية (لك) من (كل الكتّاب الشّرفاء المحترمين) الذين (لا يخشون في الحق..لومة لائم)..أو..(لئيم)..(تحيّاتي الوديّة الحارّة لك شخصيّا).
عدن الغد - عدن :
الثلاثاء 17 يناير 2017م
(شهادة العجيلي)

من حقنا ان نرفض ماليس يطيب لنا التوافق عليه ومن حقنا ان نقف مع من يقف الى جانب قضايانا المصيرية ومن حقنا ان نحدد مساراتنا بحسب ما تمليه علينا ظمائرنا وأهدافنا ومصالحنا على ارضنا الجنوبية ولن نقبل اي سيطرة او هيمنة او احتلال من اي نوع كان ولو من داخلنا الوقت يمضي والترتيبات للأوضاع لا تسير  في طريقها الصحيح والمرسوم لها هناك قوى تريد تفجير الموقف في عدن ليتسنى لها فرض سطوتها على الجنوب كله ولايهمها من يقتل او يموت في عدن او اي محافظة جنوبية اهم ما لديها هو ترتبب اوضاعها حتى على اشلاء المواطنين الجنوبيون وتبقى مصالحهم قائمة . شرعية لم تحصل ولم تحظى بثقة الموطن الجنوبي وتعمل على سلخه والتخلص من طاقاته وتصفية مقاومته وإهدار ثرواته وقهر شعبه بكل ما يتاح لها من وسائل القمع والتنكيل والتهجير ..

شرعية حاقدة لقد مارست ابشع الطرق والجرائم بحق الجنوب والجنوبيون  وخططت لافضع الازمات واهمها المرتبطة بحياة الناس في الست المحافظات كالمشتقات النفطية والغاز والأمن والرواتب وحتى القتل العمد للكوادر الجنوبية المؤهلة كل هذا من اجل تفشل الزبيدي وشلال والخبجي في مهماتهم الموكلة اليهم وبالتوافق مع دول التحالف وعاصفة الحزم والأمل ..

لم تكن الشرعية على قناعة تامة في الاختيار للزبيدي وشلال والخبجي لولا الضغوط السعودية والإماراتية ومباركة دول كبرى في العالم ليس من اجل هؤلاء الثلاثة ولكن حفاظا على وسائل السلامة والأمن في منطقة هامة تربط اهم قارتين في العالم صناعيا وتجاريا واقتصاديا وامنيا ( أوروبا واسيا) ومع توسع ساحة التوجهات المختلفة حزبيا وعقائديا وقبليا دينيا وغزو الطائفي الشيعي الحوثي والمخلوع صالح وتواجد ايران الكثيف  والمستميت في المنطقة لما كان تدخلوا دول التحالف في الوقت  المناسب الذي ابطلوا فيه مفعول مفجر القنبلة الموقوتة وافشلوا اكبر مخطط ايراني كان يستهدف كل مصالح الغرب والشرق في منطقة الخليج والجزيرة العربية ..

وحتى لايفهمونا غلط عندما نقول شرعية تذبحنا في الجنوب هي ليست شرعية هادي وحدها هناك شرعيات اخرى كشرعية حزب الاصلاح وشرعية حزب المؤتمر وشرعية الحزب الاشتراكي وشرعية الحزب الناصري وشرعية حزب الرشاد وشرعية كل القوى المنضوية تخت شعار الشرعية الكبرى المعترف بها خليجياً وسعودياً والأمم المتحدة التي تسير بالريموت كنترول  وكل هذه التحالفات تسعى لكي يظل الجنوب ضيعة لهم ينهبون ثرواته ويسرقون ارضه ويسلبون هويته ويحطمون مقومات دولته .

وفي الجنوب اليوم  يبدا المخطط التآمري يكشر انيابه ويكشف  عن نواياه والقوى التي تدير ذلك المخطط كانت في صنعاء او في الرياض او تركيا او في مصر او في اي بقعة من بقاع الارض وما يساعد انجاح هذا المخطط هو تفكك قيادات الجنوب وشرذمة مكوناته السياسية التي تقودها اجندات داخلية وخارجية   ومشاريع الفساد التي زرعها المخلوع صالح وغذها بعناصر مخضرمة فسادا وسياسية لازالت تعمل بكفائة عالية في جميع  الاجهزة الحكومية ان وضعنا في الجنوب معقد ويحتاج الى  معجزة ألاهية تنزل علينا من السماء تمكنا من عودة لحمتنا وتهدينا الى سواء السبيل السياسي والاجتماعي والثقافي وان تخرجنا من مربعنا هذا حتى نكون اصحاب رئى واحد وقضية واحدة وتمنحنا شجاعة صادقة في كيف نواجه بعضنا البعض على طريق التصالح والتسامح الحقيقي ونستبق الاحداث القادمة التي قد تغطي نيرانها مناطق كثيرة في العالم العربي والخليجي والجزيرة العربية وهذا الامر ليس استشعارا او رؤية في المنام ولكن ماتتناقله افكار واراء العالم الذي اصبح كل مفاتيح اللعبة العامة بيده وكيف يتم نقل الصراع من منطقة الى اخرى نسأل الله ان يحمي الجنوب وشعبه وان يمكنه من السيطرة على ارضه وثرواته ودولته وهويته الجنوبية وان يكون عامل مساعد في المنطقة حتى يعم الامن والاستقرار والسلام منطقتنا والعالم  .ً..

عدن الغد - عدن :
الأربعاء 18 يناير 2017م
الأربعاء 18 يناير 2017 02:13 مساءً
عدن الغد/ صنعاء:

تطور ملحوظ في لغة الخطابات والاتهامات التي بدأ يكيلها مقربين سابقين من جماعة الحوثي الانقلابية في صنعاء، إزاء ما نتج عن فرض هيمنتهم على زمام مؤسسات الدولة من فساد واستحواذ اجترت معها حالة من الغضب والاستياء الشعبي العام.

فقد هاجم القيادي السابق في جماعة الحوثي، علي البخيتي، رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي في صنعاء، صالح الصماد، متهماً اياه بالتستر على ملفات فساد وسرقة تدين عبدالكريم الحوثي، عم زعيم الجماعة عبدالملك الحوثي.

وقال البخيتي في منشورات كتبها في حسابه على (الفيس بوك): "عبدالكريم الحوثي عم عبدالملك الحوثي أكبر لصوص المسيرة القرآنية، ولدي الوثائق كاملة، ومع صالح الصماد نسخة منها، فلماذا الضحك على الدقون يا كهنه"، متحدياً: "وعلى عبدالملك الحوثي أن يقطع يد عمه، أو عليه أن يبلع لسانه، ويترك الحديث عن مكافحة الفساد وإدعاء النزاهة".

وأضاف البخيتي: " "القاعدة القانونية تقول (المتهم بريء حتى تثبت ادانته)، لكن الحوثيين سوقوا القانون والقضاء والدولة، فأصبحت القاعدة (الحوثي لص حتى تثبت براءته)، وقال مستطرداً: "الحوثيين سرقوا الدولة، والمحكمة والنيابة، وقسم الشرطة وكل أجهزة الدولة ويريدون الأدلة لإدانتهم، الى أين نقدم الأدلة وقد سرقتم حتى القضاء".

ويواصل بالقول: "تخيلوا معي هذا المشهد: السارق حوثي، ومشرف قسم الشرطة حوثي، ومشرف النيابة حوثي، والقاضي أو مشرف المحكمة حوثي، والنائب العام حوثي، ورئيس مجلس القضاء الأعلى حوثي، ووزير العدل حوثي، من المجنون الذي با يقدم أدلة تدين مسؤول حوثي بالفساد".

ووصف البخيتي تصرفات الحوثيين، كـ"عاهرة تعمل في دار دعارة وتطالب بأدلة تثبت أنها مومس" وقال: "هذه ببساطة قصة الحوثيين، ومطالبتهم لنا بأدلة تدينهم بالفساد، وكل حوثي لص حتى تثبت براءته".

وأردف: "يمكن للحوثيين أن ينكروا أي شيء الا أنهم لصوص، أصلاً نكرانهم للصوصية والفساد المالي جنون تام كنكران من يسبح أنه مبلول، أو نكران هتلر أنه نازي".

وأختتم: "في مخيلة أي يمني كلمة (حوثي) أصبحت تعني أو مرادف لكلمة (لص)، ولذا من العيب أن ينكر أي حوثي هويته، ومن لا يسرق منهم يستفيد ويدافع عن اللصوص، والحوثيون ليسوا لصوص فحسب، بل طوروا علم اللصوصية وأبدعوا فيه الى أن جعلوه أحد العلوم المعتبرة، لذلك ينكرون أنهم لصوص، ويجب اخترع اسم يليق بهم، فليسوا كغيرهم من اللصوص.

(يمنات) - (صنعاء) :

الأربعاء 18 يناير 2017م

علي البخيتي

– اغلاق مطار صنعاء تم بقرار سعودي، وما المعتوه هادي الا واجهة لهكذا قرارات، وكلما طالبت الأمم المتحدة بفتحة أجاب السعوديون أن هادي صاحب القرار.

– قبل اليمنيون بمهانة التفتيش في مطار بيشة السعودي، ومع ذلك أغلقت السعودية مطار صنعاء، إمعاناً في اهانة واذلال وحصار المدنيين اليمنيين الأبرياء.

– القادة الحوثيون يسافرون ذهاباً وإياباً عبر الطائرات العُمانية وبضغوط من المجتمع الدولي، ويزورون حتى إيران، فيما يحرم المدني اليمني من السفر!.

– السعودية بإغلاقها مطار صنعاء تستهدف المدنيين اليمنيين عن قصد، تستهدف اقتصاد البلد، ومن تُسميهم انقلابيون يسافرون صباح مساء دون أية عوائق.

– هناك مرضى يموتون لعدم تمكنهم من السفر عبر مطار صنعاء، وآخرون يموتون في الطريق الى عدن لبعد المسافة وعشرات النقاط التي تُحول رحلتهم الى جحيم.

– لا يوجد أي مبرر لإغلاق مطار صنعاء، وبالأخص أن الطائرات كانت تُفتش ذهاباً وإياباً في مطار سعودي، المبرر الوحيد هو إمعان السعودية في اذلالنا فقط.

– على المملكة إدراك أن سخط المدنيين اليمنيين المتضررين من إغلاق مطار صنعاء يتراكم عليها، والجميع مدرك أن هادي مجرد معتوه لا يملك من الأمر شيء.

– كل مواطن يموت أو يتضرر بسبب اغلاق مطار صنعاء، أو يتعرض لمضايقات في الطريق الى مطار عدن يتحول الى قنبلة جاهزة للتوظيف ضد السعودية من أي طرف.

– يتساءل السعوديون أحياناً كيف يتمكن الحوثيون من حشد الناس ضد المملكة! لو كانت جريمة السعودية إغلاق مطار صنعاء فقط لكفت حجة لحشد الملايين ضدها.

– لو يدرك السعوديون كمية الحقد الذي يجنوه فقط من اغلاق مطار صنعاء لفتحوه الآن، أتحدث عن حقد المواطن اليمني المدني المستقل الذي لا علاقة له بالصراع.

– فتح مطار صنعاء الآن أفضل للسعودية وحلفائها، لكي يحرموا الحوثيين من تسجيل نقطة لصالحهم عندما تُجبر المملكة على فتحة قبل أي جولة حوار قادم.

– إغلاق السعودية لمطار صنعاء ومنع المدنيين والتجار والمرضى من السفر لا مُبرر له مطلقاً، ويعد إهانة لكل اليمنيين، ووصمة عار في جبين المملكة.

– إغلاق السعودية لمطار صنعاء جريمة حرب وعقاب جماعي، ويعني كذلك أن مشكلتها ليست مع الانقلابيين، بل مع عموم الشعب اليمني، حتى المؤيدين لها.

عدن الغد - عدن :
الأربعاء 18 يناير 2017م
(شهادة أنور محمد سليمان)

قبل أكثر من عام ونصف تحررت عدن من عدوان التحالف الإنقلابي.

ثم تحررت من العصابات المسلحة والخلايا الإرهابية.. وباتت عدن اليوم أكثر أماناً وذلك مجهود أمني نشكرهُ ولا ننكره.

 

كنا نعتقد أن عدن بعد تحريرها عسكرياً وأمنياً سوف تدخل عهد جديد من الإستقرار والنظام والقانون والبناء والتنمية وما تصورنا مطلقاً  أن عدن ستعيش حالة من الدمار الشامل والموت السريري كمثل ما تعانيه اليوم وهي في قبضة أبناءها.

 

أكثر من عام ونصف والمعاناة تزداد يوماً بعد يوم وما ذلك إلاَ بغياب (دولة القانون والمؤسسات) أو فسادها.

 

قالوا عدن " عاصمة مؤقتة " وما نراها إلاَ نكتة قيلت في مأتم.

أكثر من عام ونصف وعدن دائخة في دوامة الثالوث المرعب (شركة النفط) و (المصافي) و (إحتكار المتعهدين) فضاعت كهرباء وشُحت مياه وضاع ديزل ومازوت وبترول والناس يعانون ويكابدون والدولة غائبة والرئيس يتوسط ويحايل ويُراضي وما حيلته وقد راحت دولة وانهارت مؤسسات وضاع قانون ونام قضاء.

عدن اليوم أهلها بلا رواتب ولا معاشات.. غلاء في الأسعار لم تعهدها من قبل وتعثُر في الخدمات وهبوط قاتل في الصحة والنظافة والتعليم.. وما نراها إلاَ غارقة في البطالة والمخدرات والسلاح ولا من دولة.

راحت دولة وانهارت مؤسسات وأنعدم نظام وضاع قانون.. أمن مرتشي وقضاء فاسد ونائم فضاعت حقوق وسالت دماء والفوضى سيد الموقف وما معنا غير وساطة السلطة والتحكيم القبلي وهوى الشيخ ورقبة ثور ورحم الله عدن بنظامها والقانون.

عدن اليوم باتت مقسَمة في شوارعها وأحياءها ومناطقها ومرافقها بين المقاوم فلان والمقاوم علاَن والمقاوم زعطان وغيرهم كثير وكل واحد رافع بندقه تستبد بهم المناطقية والفئوية والولاء الحزبي والإنتماء القبلي ولا يعرفون معنى لوطن ولا قيمة لإنسان ولا إحترام لقانون ولا سيادة لدولة حتى كدنا نعود لعام 86.

عدن اليوم يحكمها وحوش الفساد من راشين ومرتشين ومتنفذين ومهربين ومنتفعين ومتعهدين ومحتكرين ووكلاء ووسطاء وغيرهم كثير كثير.. أما فساد ذوي القربى فليس كمثله فساد ولا زالت عدن تهرول وتقترب من المجهول المرعب ولا من دولة.

عدن رمز الجنوب وعنوانه التي كان أريجها يملأ الدنيا سلام ونظام وقانون وتعايش وأمن ورخاء يقتلونها عنوة ثلاث مرات:

في 86

وفي 90

ونراها اليوم تحتضر وتموت.

قالوا عدن بحاجة (لدولة قانون ومؤسسسات) تحكمها.. فهل نأتي بها من الصومال أو جيبوتي أو ربما جُزُر القمر.