الصفحــة الرئيسيــة arrow المنبــر الحــر arrow أسرة (التحرير) تحي ذكرى [أستشهاد الحسين القاضي] تحت التعذيب في عدن وتنشر إدانة (الخامنئي) ضد آل سعود
اليوم:   22 / 10 / 17 
الصفحــة الرئيسيــة
جبهة التحرير
مواقع إخبارية
المنبــر الحــر
أسرة (التحرير) تحي ذكرى [أستشهاد الحسين القاضي] تحت التعذيب في عدن وتنشر إدانة (الخامنئي) ضد آل سعود إطبع المقال ارسل عنوان هذه الصفحة لصديق
23 / 08 / 16

aburiad.jpg maljefry.jpg التحرير نت - عدن/الطائف/المنفئ الألماني:

أسرة المناضل (العدني التحريري) الشّهيد [حسين عبدالله عمر شرف القاضي] وأسرة (التحرير) نت تحييان اليوم ذكرى (أستشهاد الوالد العزيز) الشّامخ الأبي والصّلب الجسور [الحسين القاضي] تحت (التعذيب) بعد (الخطف المخابراتي) من مدينة (الشيخ عثمان) في العاصمة (عدن) وتسليم (جثمانه الطّاهر) يوم 1 نوفمبر 2009م..و[إنّا]..لبلمرصاد..بالمرصاد..و(ربّ محمّد)..و(الكعبة المشرّفة)..

نم (قرير العين)..يا عزيزنا [الحسين]..

يا ليتك..(كنت)..[معنا]..لترى بالعين المجرّدة..وب(الألوان)-بال..وسيكام-أين (أوصلناهم)..ب(جهودنا) في (المواجهة المشروعة)..و(مثابرتنا) في (التحدّي الشّّرعي)..أمام (الدّنيا) بأسرها..ولترى أيضا..(أين)..و..(كيف أصبحوا)..اليوم..؟!و(القادم..ألعن)..وليس (أعظم)..يا (يمن)

لقد كشفنا يا [حسين]-كما (وعدناك) حرفيّا..و(البقيّة تأتي)-وعرّينا (خاطفك) النّذل الجبان..و(قاتلك) المجرم الخسيس (المأجور سعوديّا/أمريكيّا) المطرود من الخدمة اليوم..إذ (لم يعد صالحا للأستعمال) حاليا..ولا (مستقبلا)..(ولد العاهرة السّنحانيّة الشّهيرة) ب(جحملية تعز) المدعوّة (ناصية مقصع)-(عقدت نكاحها على درزينة زبائن) متردّدين على (مقهاها) بشهادة (عبدالله الأصنج) و(باسندوة) و(آخرين)-المدعو (علي طالح عفّاش الدّم سنحاني)..نم (قرير العين حبيبنا الرّاحل) الخالد في (نفوسنا)..(قلوبنا)..(عقولنا)..و(ضمائرنا)..فقد (قطّعنا..حباله)..و(بترنا توصيلاته)..و(حاصرناه حد الخنق) تماما..(داخليّا) و(خارجيّأ) بعد (شعبيّا) و(وطنيّا)..و(محليّا)..و(وثّقنا معظم جرائمه) و(سفالاته) و(سرقاته) و(رزالاته) و(نشرناها) ب(كل تحدّ) على (الدّنيا بأسرها)..فأصبح (مطاردا في كل اليمن) وعلى رأسها العاصمة الشّماليّة (صنعاء) وغدا (في ذكراك العطرة) اليوم (مجرّد رعديد يحتقره كل الشّعب اليمني)..و(تخجل منه حتى الدّوائر التي صنعته) في (المهلكة السّعودية) وحتى (واشنطن) و(برلين) و(باريس) و(لندن)..بل وأكثر من ذلك أضحى (مختبئا مرتعدا جبانا) بين (سلالات فئران الطّاعون) في شبكات (مواسير المجاري) و(البلاليع) و(دفن المخلّفات البشريّة) في (غرف التفتيش الصحيّة) ب(صنعاء)..!

وتسهر أسرة (التّحرير) اللّيلة مع (روائع الفن الثّوري العدني/الجنوبي) خلال مراحل (الكفاح الثّوري المسلّح) : (المرشدي) + (رجاء باسودان) + (عطروش)

لقد أثبتت حثالات ال"جبهة قوميّة" عمليّا و(تاريخيّا) دون منافس..أمام (كل أهل عدن) و(شعب الجنوب)..و(الشّعب اليمني) قاطبة..في (الدّاخل) و(الخارج)..(أنها) وشركاءها من (خدم وعبيد الأستعمار البريطاني) في (الجيش السلاطيني العميل) و(البوليس المسلّح المرتزق) في (تنفيذ مؤآمرة 6 - 30 نوفمبر 1967م)..أثبتوا (جميعا) قولا وفعلا اليوم..(أنّهم) هم وحدهم (الأحتياطي الدّائم للأستعمار) و(الرّجعيّة)..فأنظروا (أين تساقطوا تواليا غير مأسوف عليهم)..؟!و(أين أصبحوا جميعا) يتسوّلون (لقمة العلف) و(الكسوة)..و(الأعادة إلى السّلطة) في (عدن) و(الجنوب)..وأمّا (البقيّة) فبين نعال (ولد العاهرة ناصية مقصع) و(غلمانه الجهلة الأمييّن الأعفاط) فيما يسمّى "حوثيين" متوكّلييّن متخلّفين وهمجييّن..ف(مليار مبروك "لهم" و"عليهم")..وأبصقوا [معنا] على (وجوههم النّاشفة الوقحة الصّلفة اليابسة) مثل باطن (شبشب المرحاض)..و(تعلّموا من دروس التّاريخ) يا (كل أجيال اليمن الطبيعي جنوبه وشماله شرقه وغربه ووسطه)..و(أنهضوا للكفاح)..و(سحق كافّة الطّغاة الطّامعين) في (التسلّط على رقابكم)..و(أرزاقكم)..و(مصائركم)..و(مستقبل أجيالكم)..أنهضوا..ف(ماضاع حق..وراءه مطالب حر..مبدئي..وصلب..جسور)..(إنهضوا)..(حرّروا أنفسكم) يا (قوم)..من (أحقر شخوص أشباه الرّجال)..

تنويه : الصّورتان أعلاه للوالد الشّهيد [حسين القاضي] وعملاق الجنوب (محمد علي الجفري) رحمهما الله

فأفتح (الرّابط المشتعل ثورة إباء) يا (أخي اليمني) في (الداخل) و(الخارج) 

يا بلادي يا نداءً هادراً - المرشدي - ( أصوات يمانية ) - YouTube 

يا بلادي محمد مرشد ناجي - YouTube

أيا ثورة الشعب دومي مناراً - #رجاء_باسودان  

يا شباب - محمد محسن عطروش - اغاني ثورية - YouTube

ليه هكذا ياابن الوطن - محمد محسن عطروش - اغاني ثورية 

***

رأي أسرة (التحرير) في حكاية "أستهداف الحوثيين" ل(الكعبة المشرّفة) في (مكّة المكرّمة)..!

(لئن تهدم الكعبة حجرا حجرا..أهون عند الله من سفك دم إمرئ مسلم)..فكيف يا (أدعياء الدّين)..و(زنادقة الملّة)..ب(سفك دماء وأزهاق أرواح شعب بأكمله)..كيف..؟!يا..(أدعياء الدّين) و(الملّة المحمّديّة)..وبلاش (متاجرة) بأسم (الكعبة) يا (خنازير وشواذ وانجاس ومدمني آل سعود)..و(لقطائهم) المرتزقة

 رأيت تداول حديث حَدِيث: (لَهَدْمُ الْكَعْبَةِ حَجَرًا حَجَرًا أَهْوَنُ مِنْ قَتْلِ الْمُسْلِمِ ) يتداول كثيرا بين عامة الناس وحتى العلماء والدعاة والخطباء وطلاب العلم فقمت بالبحث عن صحته وأصلة لتعم الفائدة للجميع وهذه الخلاصة :
قال السخاوي في المقاصد الحسنة(ص/541) ، لم أقف عليه بهذا اللفظ، ولكن في معناه ما عند الطبراني في الصغير عن أنس رفعه: من آذى مسلما بغير حق فكأنما هدم بيت اللَّه، ونحوه من غير واحد من الصحابة أنه صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نظر إلى الكعبة فقال: لقد شرفك اللَّه وكرمك وعظمك، والمؤمن أعظم حرمة منك، .... ليس شيء أكرم على اللَّه من المؤمن.
قلت :وفي هذه الأحاديث الصحيحة الآتية الغنية عن اللفظ السابق وأعم في المعني:
أخرج ابن ماجة والبيهقي في الشعب عن البراء بن عازب : «لزوال الدنيا أهون على الله من قتل مؤمن بغير حق» صححه الألباني في صحيح الجامع وفي الترغيب وغاية المرام وتعليقه على ابن ماجة .
وأخرج النسائي والترمذي وابن عساكر في المعجم عن ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صل ى الله عليه وسلم " لزوال الدنيا أهون على الله من قتل رجل مسلم" صححه الالباني في غاية المرام وصحيح الجامع، وفي مسند البزار أيضا عن ابن عمر مرفوعا «لَزَوَالُ الدُّنْيَا جَمِيعًا أَهْوَنُ عَلَى اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى مِنْ دَمِ امْرِئٍ مُسْلِمٍ يُسْفَكُ بِغَيْرِ حَقٍّ - أَوْ قَالَ - يُقْتَلُ بِغَيْرِ حَقٍّ» ورواه سعيد بن منصور في التفسير موقوغا على ابن عمر.
فائدة: روى ابن ماجة عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يطوف بالكعبة ويقول: ما أطيبك وأطيب ريحك، ما أعظمك وأعظم حرمتك، والذي نفس محمد بيده لحرمة المؤمن أعظم عند الله حرمة منك، ما له ودمه، وأن يظن به إلا خيراً.ضعفه الألباني..

نقلا عن موقع (أبناء الأزارق) - محافظة (الضّالع) اليمنيّة الجنوبيّة 

*** 

اليوم : مساحة ل(شعراء وفنون عدن..أيّام الزّمن الجميل)..!

 قصّة (شاعر الفن العدني)..الذي ترجّل :

(الشّاعر) الذي خضّر (قلوب العاشقين)..

مع (تعليق ضروري ولازم)..و(شهادة تاريخيّة)..من [رياض]

[2] الشاعر العدني الكبير (مصطفى الخضر) كان (تحريريا) مشرّدا
موقع (عدن الغد) - الاثنين 17 أكتوبر 2016
المناضل العدني التحريري رياض حسين القاضي
المنفئ الأضطراري الـألماني
قرأت بأهتمام وأعدت القراءة مرّة ثانية بأعتزاز تدوينات (الكلام التوثيقي الجميل المنصف) و(المحبّب للنّفوس) من قبل الأخ (كاتب الريبورتاج)-الشاعر (علي حيمد)-بشأن العم العزيز الرّاحل (مصطفى الخضر) فأسعدتني التناولة المحترمة المنصفة ولكني أستغربت تماما إغفال (تاريخه الوظيفي) ناهيك عن (تاريخه السياسي الوطني) فالرّاحل كان (عدنيّا تحريريّا أصيلا نازحا)-يعني (عدني..قح) مش وارد (بدوانستان)-و(مشرّدا) عن (عدن) قسرا (مثلنا) و(معنا) ل(أسباب سياسيّة وطنيّة) صرفة في مدينة (تعز) اليمنية الشّمالية منذ مطالع عام 1968م إن لم يكن قبلها-قبل أن يغادر إلى (الكويت)-وقد كان (صديقا عزيزا) لوالدي (الشّهيد العدني التّحريري حسين عبدالله عمر شرف القاضي) وكان يستضيفه بين وقت وآخر في (شقة منزلنا الأنيقة) الكائنة في مرتفع طريق (المسبح) في (تعز) وكان يلقي (قصائدة السياسية النقدية للوضع في عدن والجنوب)-الرّاحل كان يتشظّى (قصائدا) حتّى وهو ماشي على قدميه في (شوارع تعز)-قبل وخلال أوقات (جلسات القات) عصرا ف(يمتع) و(يطرب جميع الحاضرين) وجلّهم من (رجال جبهة التحرير النّازحين) في (تعز) ومثله كذلك كان (أختصاصي التحاليل المختبرية الطبية) العم العزيز والمناضل التحريري العدني (أحمد مهدي) و(آخرين)-سكن المناضل التحريري النّازح (مهدي) مع (عائلته) في (وادي المدام) ب(تعز) في ذات الفترة-رحم (الله) كل (شهدائنا الأبرار) و(مبدعينا المتألقين) و(كافة موتانا الأعزاء) الذين (فارقناهم قسرا) و(نزوحا إضطراريا) و(توفّاهم الله) دون (لقاء) أو (وداع) أو (حتى نظرة أخيرة)..ورحم (الله) حتى (الأحياء) الذي يكابدون اليوم مابين (الحياة) و(الموت البطيء) في (عدن) و(الجنوب)..و(بقية اليمن المختطف والمنكوب)..بسبب (الأوضاع المأساوية الممتدة شمالا وجنوبا منذ نوفمبر 1967م)-أنقلاب 5 نوفمبر في صنعاء..ومؤآمرة 6 نوفمبر في عدن-وأيضا بسبب (العدوان الأجنبي) و(القصف والتّدمير الأعرابي الحاقد والعشوائي الأعمى)..و(الجنون العنصري) ال(عفّاشي/حوثي)..و(الحروب المتنقلّة) و(مقاولات ألأرهاب) و(بلطجات التخريب) و(التفجيرات مدفوعة الثمن) و(الأغتيالات الأنتقامية الغادرة الجبانة) و(العمالات الدّنيئة الوقحة) و(الأرتزاق بلا حدود)..وأتمنى على الأخ (معد الريبورتاج) تضمين (فصول أخرى من التاريخ الوظيفي والسياسي الوطني) لعزيزنا الشاعر الفنان العدني التحريري الكبير الرّاحل (مصطفى خضر) كي يرقى (جهد الكاتب) فعلا وقولا إلى مستوى (دراسة فنيّة مميّزة مرموقة) و(معتبرة) تليق ب(تاريخ المبدع المتألق والوطني العدني الأصيل)..حتى بعد وفاته..ل(أحياء ذكراه العطرة)..مع تحياتي للجميع.
[1] مع (كامل التّعزيز والتّزكية من المنفئ الألماني)
لكلام (بديع بن مسعود)
موقع (عدن الغد) - الجمعة 28 أكتوبر 2016
رياض | ألمانيا
هذا..(والله العظيم)..هذا..(كلام عقل)..(معقول)..(موزون)..(مقبول)..(كلام منطق)..و(حساب ضمير حي)-إن شاء الله..كما (أتوقّع)..(أتمنّى)..و(أحتسب) و(أحسن الظّن)-من (كاتب ثائر جنوبي شاب حر)-له التحية والتقدير ل(شجاعته) في (تشخيص الواقع المؤسف المزري والمرير) ب(صورة تلغرافية)-بس (من يسمع)..؟!بل (من يفهم.).(أوه..يا ليل)..كما غنّى وأطرب و(تساءل) عزيزنا و(صديقنا الشّخصي) الموسيقار العدني/اللّحجي/الجنوبي الرّائع الرّاحل (فيصل علوي) رحمه الله وبرّد ترابه..؟!من يسمع..يا (بديع)..من (يفهم)..يا (بن مسعود)..؟!من..؟!(وفّقك الله)..في (كلامك المخلص)..مع "عقول نعرات" حثالات (الأوباش) و(الرّعاديد)..من (بني جلدتك)..(أصلا)..و(فرعا)..؟!فالله (معك)..و[نحن] أيضا..كذلك..بس..(من يسمع)..؟!(من يفهم)..؟!مرّة ثانية..وثالثة..وعاشرة..ومائة..وألف..ومليون مرّة-مثل (مليونيّات الغوغاء والدّهماء مدفوعي الأجر) سلفا (من الخارج) و(عبر وكلاء الداخل) بالطّبع في (شوارع عدن)-(من يسمع)..؟!و(من..يفهم)..؟!فالجاهل الأمي الضّحل الحاقد (علي بيض)-والعياذ بالله-يشتي يكون "رئيس غفلة"!-على وزن "عريس غفلة" بس مش "عتريس هفلة"-و(عياله)..يشتوا يكونوا "عيال رئيس"..!و(علي مركبة)-يعني بتاع موّال (إرفع أمشكّة..يا..رفيغ) في حوانيت ودهاليز (لوكندات) مدينة (تعز) المعتمة الشمالية-أيضا..يشتي يعود "رئيس دولة فاشية بدوانية بعرانية غبليّة مناطغيّة" صنعها (الأستعمار البريطاني) في (24 ساعة) يوم 6 نوفمبر 1967م كما غنّى وأطرب الفنان العدني/الحضرمي الكبير (أبوبكر سالم بلفقيه)-مع أحتفاظنا ب(ملاحظاتنا الدقيقة الصّحيحة المثبتة ) ب(شأنه) وب(خصوصه) ك(شخص) وليس ك(فنّان)-أو أن (يعود) حتى مجرّد (رئيس وزراء..أي كلام..زي زمان)..على طريقة (علي مرحبا)..و(عطّاس) كذلك..يشتي (نفس المهفل)..وقس على ذلك..(أخانا البديع بن مسعود)..حتى (نهاية سلالة المهكّعين المكشوفين "وطنيّا" تاريخيّا) و(المحروقين المفتضحين الطّامعين دوما وأبدا)..و(عطفا على ما ورد في كلامك المهم)..نقولها علنا وبالصوت العال الواضح العربي الفصيح وب(العدني الدوغري) الصّريح..بل وب(السرعة..البطئية)..كيف يفهم (عديمو السّمع)-تماما مثل الخنزير النّجس المقبور "عبدالله أصنج" وذيله القميء الوسخ "باسندويتش"-وكيف سيفهم..(عديمو الفهم) أصلا..؟!مثل (طرطور)..و(أعوانه الخونة المرتزقة مثله دوما وأبدا)..و(منافقوه السّفلة الرّخاص)..و(خدمه)..و(حشمه)..و(أسياده الأعراب الأجراب)..و(أعوان أسياده المحلّيين المتأسلمين العنصرين التكفيريين الأرهابيين المعتمدين)-صنّاع ومصدّري (التفجيريين الأنتحاريين) في كل مكان-من وراء (ظهره) أكثر (منه)..كيف..؟!و(أنت) عارف الباقي..يا (بديع)..(بن مسعود)..!.

مقالة : (خلط الأوراق وإعتام ظلام مرحلة ثورة الجنوب العربي التحررية)

للكاتب الجنوبي الحر (بديع مسعود) - (جنوب اليمن) - (عدن الغد) 

***

الأخ المسلم المحترم (علي الخامنئي) قائد ومرشد (الثّورة) و(الدّولة) بعد (الأمام الخميني) رحمه الله في (الجمهورية الأسلاميّة الأيرانية) يقول ب(كل شموخ وتحد) أمام (أمم..وشعوب..ودول العالم) من (طهران) :

قتل (الشّعب اليمني) من قبل (السّعوديّة)..

(أسوأ أشكال الأرهاب)..

قائد الثورة: قتل الشعب اليمني من قبل السعودية أسوأ اشكال الارهاب

(حكومة لندن)..تكذّب (آل سعود) :

الصاروخ أستهدف (مطار جدّة)..وليس (مكّة المكرّمة)

***

(صورة)..مع (تعليق توثيقي لازم)..!

 ما رأي (دعاة الدّولة المدنيّة في اليمن) الآن..ب"قبيلي" آخر زمن..الذي "تقبيل" في (عاصمة الضّباب) و(الشّذوذ)..و(اللّواط)..؟!

أليست هذه (الصورة) دليل ولاء ل(صاحب الصّندقة) و(مصّاص الدّماء المجرم علي محسن أحمر) وضارب القيود في أقدامنا (يدومي) والشّاذ جنسيّا ونفسيّا وعقليّا (دنداني)..وما أدراك ما (دندااااني)..؟!

(المكلف) واقفة (وقفة أنتباه) أكثر من (المائع المستخنث مستر yes) والعياذ بالله

هيّا (عطّف شنطك) بسرعة..(الطرطور)..سيطرد من الخدمة (قريبا)

 يا..للرّخص!..يا..للدّناءة..الوقحة..المتصلّفة..المتفاصحة!..يا..للحقارة..!ويا..للتّفاهة..!يا..للسّقوط النهائي الفاضح..و(الأخير)..!يا..(مستر yes)..و(الحساب قائم)..و(دائم)..بل (لن ينسى..أبدا..أبدا..أبدا)...يا (سفير الطّرطور)..و(السعودية) معا-بعد شغلانة (منظّر المركز الثقافي) ل(سفارة موسكو) في ( خورمكسر)..بعد زواريب (زنجبار)..!-اليوم في (لندن) عاصمة (راعيكم)..(ولي أمركم)..و..(واليكم)..و..(كافلكم الأستعمار البريطاني السابق القديم)..و(المطرود) ب(قوّة السّلاح العدني/الجنوبي التّحريري)..يعني ب(العدني الدوغري) كده (بصراحة)..(أنت) يا (مستر yes)..أصبحت اليوم كما (كنت) أصلا وفرعا (دوما)..(مجرّد ذيل..رخيص..وضيع..محروق) لا بل (مستهلك تماما) ل(رئيسك الأمي الجاهل) الأسبق (علي مركبة)..ثم (علي بيض)..ثم (علي طالح)..أو ماعرفتيني يا (بغلة)..ف(الطّرطور) الأمي الأجهل الأضحل..(أخيرا) دون حياء..أو فياء..!وذلك مقابل تمويل  (مشروع صغير) بمسمّى "سفير"..و"أمتيازات الرّشوة"..من (دماء الشعب اليمني) الذي (يحرق بالقصف الأجنبي) ليل نهار..وليس حتى (فقط) أو (حصرا) من (ضرائبه) و(جماركه) و(مكوسة) و(عرق جبينه) اليومي..و(جوعه) و(فقره) و(عوزه)..و(مجاعته)..؟!ف(هل هذه هي كل "مؤهلاتك الأكاديمية")..؟!صحيح..(الواطي..واطي..وسيموت واطي)..و(النّعل نعل..ولو..أرتفع..كعبه)..كما (العبد..عبد..ولو..طالت.."عمامته" أو "دشداشته")..أيضا..يا ("د" yes) الأفتراكي (الأفتلاخي)..هذه هي (سنّة الحياة)..أليس كذلك..يا "مفكّر" ب"اليوميّة"..ولابس (فوطة) وحامل (جنبية)..في (بلد المدنيّة)..؟!ماذا تريد ان "تقول" بهكذا (مشهد مثير للشّفقة..والأزدراء..والغثيان)..؟!هل هو (تأكيد ولاء) ل(صاحب الصّندقة) أم ل(صاحب الفتوى)..أم ل(صاحب الزّندقة)..أم (الرّاتب)..أم (للعرّاب الجديد/القديم)..؟!

ظهورجديد للدكتور ياسين سعيد نعمان يشعل موقع الفيس بوك (صورة ...

[2] عفارم يا شب عدني/جنوبي حر
موقع (عدن الغد) - السبت 29 أكتوبر 2016
رياض - إبن البلد | بلاد الغربة - ألمانيا
إلى أمام..أصبت..(كبد الحقيقة)..(ضربتهم) جميعا (في الصّميم)..(إستمر)..(إلى أمام)..و(لا..تراجع..أبدا)..هذا شئنا أم أبينا (مصيرنا الوطني المشترك)..(لا تراجع) عن قول (كلمة الحق)..في (وجه كائن من كان)..ناهيك عن (الحثالات المنتهية الصّلاحية)..شمالا..وجنوبا..ف(لا..تراجع)..(أبدا)..(أبدا)..(أبدا)..لأن (هذا مصير شعبنا)..و(مستقبل أجيالنا)..حتى (يوم القيامة)..تحيّاتي (لك)..يا (شاب حر عزيز محترم).

 

مقالة : (مازلنا في قبضتهم)..!

للكاتب العدني/الجنوبي الشّاب (حسين سيف الأنعمي) - (عدن الغد : مساحة حرة)

لأن (الكلمة الطيّبة..تكسر العظم الصّحيح)

[15] لقد أجريت دمعي ثم أشعلت جذوة دمي لوحدة أبناء عدن والجنوب بأنصافك المشرّف
موقع (عدن الغد) - الأحد 30 أكتوبر 2016
المناضل العدني التحريري رياض حسين القاضي
المنفئ الأضطراري الـألماني
نعم..نعم..نعم..أخي (غسّان العمودي)-على غير معرفة سابقة-[أنا] ك(عدني/تحريري) مشرّد..مثل (بقية أهلي) و(أحبابي التحريريين) و(التنظيم شعبي) و(غيرهم من الثوريين الوطنيين) كال(بعثيين) وال(ناصريين) و(الوطنيين المستقلّين) في (المنازح)..و(المنافئ) ..و(المهاجر)..منذ (مؤآمرة 6 - 30 نوفمبر 1967م) القذرة الدنيئة ضد (أستقلال ومصير ومستقبل عدن والجنوب) كلّه..[أنا] سعيد تماما..وفخور ب(أنصافك المشرّف) هذا..ل(أبناء عدن)..من قبل..ومن بعد..مع (تحفّظاتي) على "إشادتك" ب"حكام الجوار"..و(أنت) تعرف [مواقفنا منهم] ليس بسبب (عداوة شخصيّة) إطلاقا..وإنّما بسبب "سياساتهم" كي لا أقول "تياساتهم" تجاه (عدن)..(الجنوب)..(اليمن) قاطبة..ف(الشعب) ليس (علي طالح) ولا (أنصاره المتوكّلييّن الحوثيين)..ولا (الموظفين العفّاشيين الرّخاص) و(الوطنيين ب"الوظيفة الحكوميّة")-مثل الصّرموح "أحمد حبيشي" وال"عقيد/عبدالله حسن جفري"..وهلمجرا..والعياذ بالله-ولا حتى (زريبة "الأصلاح" المتأسلم)-حاضنة (القاعدة) و(داعش) و(كلاب داعش الكبرى) في زواريب (المهلكة السعودية)-(الشّعب)..هو (الشّعب) أي (مصدر السّلطات كافة دستوريا) في (كل دول العالم) أكانت (ملكيّة) كما في (بريطانيا) أو كما في (إيران)..أو حتى (روسيا)..أحيّيك على (كلمتك المنصفة)..و(أتمنّى) أن (يفهمها)..(يفقهها)..(يعيها)..و(يستفيد من معانيها) و(مضامينها) حرفا و(نصّا)..كافة (البدوان البعران الأمييّن القبليين المناطقيين الهمج)..كي تنقشع الغشاوة عن (أعينهم)..العوراء..والحولاء و(المريضة) بداء (التراخوما الجهوية) المزمن..(كلامك) هذا..لامس (جروحا عتيقة عميقة متأصلة)..و(مفتوحة) منذ نوفمبر 1967م..وعسى عسى أن (تندمل) بمثل (إنصاف كلماتك)..و(بلسم شهادة أنصافك المحترم)..مع (كلمات أنصاف) غيرك من (رجال وشباب الجنوب) الذين (لم يعايشوا تلك الحقب السوداء) فأستنارت (عيونهم)..(عقولهم)..و(أستفاقت ضمائرهم) بما (نكتب)..(نوثّق)..(ننشر) ل (تبيان الحقائق التاريخية الدامغة المهولة للجمهور)..(الجمهور العدني/الجنوبي) كلّه..دون زيادة أو نقصان..وعلى من يريد أن (يجادلنا في الحق)..و(الحقائق)..(طائعا مختارا)..أو (مأمورا)..أو (مجبورا) بحكم (مهمة الأرتزاق المزمنة) و(المهينة للرّجال عبر التاريخ الأنساني كلّه)..أن (يخرج)..(يتفضّل) ب(المجادلة الموضوعيّة)..هذا هو (الفرس)..وذا (الميدان)..ول(ينزل)..ب(جدارة)..(متسلّحا) ب(حقائق)..وليس (تهريج دعائي فارغ)..و(من كذّب..جرّب)..و[إنّا]..(لها)..و(رب الكعبة)..هذ (وعد)..هذا (يقين)..وقد جرّبه (الأصدقاء) قبل..وأكثر..من (الأعداء).

مقالة : (من لم يكن عدنيّا..لتمنّى..أن يكون..عدنيّا)..

للكاتب الجنوبي المنصف المحب الحر (غسّان محسن العمودي) - (غير معروف محل الأقامة)

[3] تضامن بلا حدود مع كل من خطفوا وقتلوا له حبيبا عزيزا
موقع (عدن الغد) - الاثنين 31 أكتوبر 2016
رياض - إبن البلد
بلاد الله الواسعة للمهاجرين بسبب الأجرام "الوطني"
بارك [الله] فيك..و(كثّر..من أمثالك)..يا (أخي اليمني) الكاتب (أبو الحسنين محسن معيض)..كفّيت..و..وفّيت..بصراحة : (صلفعة قلميّة..آخر تمام) و(آخر مزاج)-ذكّرتنا ب(التحرير) نت-[أنا] شخصيّا بالأصالة عن نفسي ونيابة عن (رفاقي) كافّة..[أنا] من جهتي يا (أخي)-وأعوذ بالله من تكرار كلمة [أنا] هذه-بل [نحن] كافة (أبناء وشباب ورجال وأطفال ونساء وفتيات جبهة التحرير) و(التنظيم الشعبي للقوى الثّورية) وحتى الرفاق المناضلين (البعثيين) و(الناصريين) والأخوة (الوطنيين المستقلّين) من (رفاق الضّحايا المغيّبين) حقدا (خطفا) و(تصفية جسدية فوريّة سريّة)..ومن ورائهم بالطّبع (أهالي وأقارب وأبناء وأحفاد المختطفين المقتولين) عمدا في (عدن) و(الجنوب) دون (جريمة) أو (جناية) وب(غير محاكمة علنية)..[نحن] جميعا..في (المنفئ الألماني) و(عموم بقيّة منافئ قارّة أوروبا)..وبأسم (رفاقنا في بقيّة منافئ العالم) أيضا-لأن (مركز المعارضة العدنيّة/الجنوبيّة/اليمنيّة الحقيقيّة هنا في ألمانيا)..هنا (السنترال الدّولي) و(ميكانزم الحركة) كلّها-نعرب اليوم بكل وضوح وثبات-وفقا لما نشرته (أنت) بمسؤولية وطنية وأخلاقيّة أعلاه-بل نعلن عن (تضامننا الكامل) مع كل (حرف) وليس (كلمة) أو (سطر) كتبته..نشرته..و(وثّقته) ب(قلمك) اليوم..ونسجّل (تضامننا الشّخصي معك) و(مع أسرتك) و(كل أهلك) جميعا..(صغارا) و(كبارا)..ثق يا (أخانا العزيز)..ب(أنّك) لست (وحدك) من يطالب ب(كشف الحقائق) و(المصائر) التي آل إليها (حال المئات من الثّوريين التحرّريين الوطنيين)..(كل المفقودين الوطنيين العدنيين والجنوبيين بلا أستثناء) وخصوصا خصوصا خصوصا الذين تخطّفهم أشباه الرّجال (ورثة الأستعمار البريطاني) في (عدن) و(الجنوب)-كلابه وجواسيسه ومرشديه وأدلائه و(أدواته القمعية القهرية الحاقدة) سابقا-بعد (تنفيذ مؤآمرة 6 - 30 نوفمبر 1967م) الدنيئة في (عدن) تحديدا..و(بقيّة الجنوب) عموما..إمض قدما في (طرح الأسئلة الجوهرية المشروعة) ولا تهتّم أبدا ل(نعيق الغربان)..أو(عواء المنافقين الرّخاص مدفوعي الأجر سلفا) و(لاحقا)..ولا تصغ أبدا أيضا ل(أكاذيب ومماحكات الدجّالين المنهارين المفتضحين تاريخيّأ) أو (تغرنّك..دموع التماسيح البلهاء)..(مطلبنا المبدئي الثّابت) وقبل أي "تسامح" و"تصالح" مزعوم..هو (الكشف عن مصائر أحبابنا)..(كل أحبابنا)..(وكشف وتعرية الجناة الموتورين)..(كل الجناة القتلة المتورّطين) في تلك (الجرائم الحقيرة البشعة الشّنعاء)-(آمرين)..أو (منفّذين)-في (كل جرائم الخطف..التعذيب..التقتيل) وحتى (التشريد القسري العمدي)-ب(قوة إرهاب الدّولة الفاشيّة المقبورة) غير مأسوف عليها-عن (عدن) و(الجنوب) معا..وإلى (خارج اليمن) كلّه-أكمل (الباقي) أمثالهم..(أشباه الرّجال في صنعاء)-ثم (تقديمهم للمحاكمة العلنية أمام الشّعب قاطبة) داخل الوطن وخارجه-(منافئا) و(مهاجر) على حدّ سواء-في ظل (قضاء وطني عادل نزيه) و(صارم بالحق) أيضا-ليكونوا (عبرة..لمن..يعتبر) تاليا كي (لا يفكّر أحد أبدا) ب(تكرار تلك الجرائم) أو (أستنساخها) مجدّدا-و(مالم)..فهذه (مسؤولية المحاكم الدولية) لأن هكذا (جرائم أصلا..لا تسقط بالتقادم أبدا)..وهذا طبعا كي لا نلجأ ب(أنفسنا) وب(أيدينا) و(سلاحنا) إلى (القصاص الشّرعي)..و(الثأر الشّخصي للضحايا الأقربين)..تحياتنا (لك)..بصرف النّظر هنا عن (منهجك الفكري) أو (السّياسي) أو (أرتباطك التنظيمي) بأي (جهة) كائنا من كانت..هذا (لايهم) هنا..ف(المآس الأنسانية المتماثلة) تجمع..وتوحّد (البشر الأسوياء فطريّا)..و(تربط ربطا موضوعيّا وثيقا بين كافة المطالبين بالعدل والأنصاف)..و(أحقاق الحقوق الشّرعية) و(الوطنية) و(الأخلاقية) ل(كل الضّحايا الآخرين)..وإلا فماذا يبق من (الدّين)..؟!و(الملّة)..؟!و(العقيدة المحمّديّة)..؟!و(الفكر الأنساني)..؟!و(الخلق القويم)..وناهيك عن (الوطنيّة)..إذا ما أصبح النّاس وبالذّات (القتلة المجرمون) يحاولون (القفز على ماضيهم الأجرامي الخسيس والوسخ)-زيادة على (واقعهم الفضائحي المخز) في (إصطبلات العمالة والأرتزاق) الفاضحين اليوم دون حياء-بالترويج السّمج و(الأحتيالي المقصود) والمكشوف ل(حكاية إغلاق ملفّات الماضي)..!-يعني (تكميم أفواه الضّحايا) و(إخراس شهود الأحداث) و(كسر أقلام المطالبين بالحق) و(كشف الجرائم) و(المجرمين)-وفي الأخير طبعا..(إهدار حقوق الضّحايا) و(المظلومين) و(أهاليهم المكلومين) منذ (عقود)-نوفمبر 67م (ولد الحرام) ذاته..من (صنعاء 5 نوفمبر) إلى (عدن 6 نوفمبر)-وإلى اليوم..من أجل أن (يسلّكوا الطّريق تسليكا..للقتلة الخونة السّفلة) و(يمنحوهم دون وجه) مايشبه ب(إعفاء جمركي مؤقّت)..وبالتالي يمهّدون-وفق (أوهامهم المريضة) المتعلّقة ب(السّلطة) و(عقدة الأنتقام المتتالي)-ويرصفون طريق (العودة مجدّدا إلى واجهة المشهد السّياسي/التّياسي البائس الوضيع) بالأمس..واليوم..وربّما (غدا) أيضا..لا تتراجع (أخانا العزيز) أبدا..عن (المطالبة بحقّك المشروع إطلاقا)..و[نحن] بكل قوّة وصرامة وضراوة [معك)..بل وقبلك في (هذا الطّريق الشّاق) و(المبدئي المشرّف) الذي لايجوز فيه أبدا (أسقاط حقوق الغير) من قبل ذات (الخونة الخاطفين القتلة)..أو (أسيادهم الأقربين) أو (الأبعدين)..وإلا..ف(على الأرض السّلام)..لهذا كلّه..وذاك كلّه..ف(لا تراجع..عن المواجهة)..و(كشف الحقائق كاملة دون زيادة أو نقصان)..نعم..نعم..نعم..(لا تراجع)..بل (إلى أمام)..(إلى أمام)..(إلى أمام)..ب(عزيمة..وثبات..وإصرار الرّجال الأحرار الشّرفاء المخلصين الصّادقين)..الذين (لا يخشون في الحق..لومة لائم دنيء..أو..لئيم خسيس)..لا يرى (أبعد من أنفه)-كرشه..وبطنه..ومخلّفاته-و(مصلحته الشخصيّة الوضيعة..على حساب غيره)..ف(ماضاع حق..وراءه مطالب..حر..مبدئي..صلب..جسور)..هذه هي (الأرضيّة الصّلبة التي نقف عليها بثبات تاريخي مشرّف)..و(سنظل كذلك دوما..وأبدا)..حتى (قيام السّاعة)..(يوم البعث..والنّشور)..و(يوم عند الله..تجتمع الخصوم كافّة للحساب والعقاب)..أو..(الثّواب)..ف[الله..معنا]..وب(أذنه..وعونه..وتوفيقه)..لا نخاف..(لن نعمل حساب لأحد في المطلق)..و(لن نخشى أحدا..على وجه الأرض..كائنا من كان)..(مع تحيّاتنا الوديّة كافة).

 

(ليتهم..عن التّدليس..يتوقّفون)..!

للكاتب اليمني (أبو الحسنين محسن معيض) - (غير معروف محل الأقامة)

[3] عبدرحمن راشد فلسطيني متسعود ب"التابعية السعودية" فقط
موقع (عدن الغد) - الاثنين 31 أكتوبر 2016
رياض - إبن البلد
أرض الله الواسعة
سبق [لنا]..مرارا..وتكرارا..أن تناولنا في (جرائدنا) الشهرية و(نشراتنا) الدورية الأسبوعية-خلال مؤآمرة (حرب الأنفصال السعودية التّخطيط والتمويل والتشجيع صيف 1994م) و(مابعدها) طبعا-وأهمها (الحريّة) و(النّشرة السّياسيّة) و(اليمن الدّولي) وحتى (التحرير) نت..هذا المدعو "عبدرحمن راشد"..و[قلنا] تعريفا لمن لا يعرفونه حق المعرفة بأنه (ليس سعوديا) أصلا..بل (فلس/طينيّا/متسعودا) وأصبح كذلك من واقع (صفقة مصاهرة) مع أصحاب سخيفة "الشّرج الأوسط" بعد أن قبل أن (يتزوّج أختهم) شبه المعاقة بسبب (حالة السّمنة الزّائدة عن الحد لديها)-أعانها (الله) على (حالها)-ومن يومها أصبح "سعوديا بالتّابعية" و"رئيس تحرير سخيفة الشّرج الأوسط" ب(صفقة المصاهرة)..والذي منّه..ومدير قناة (العربية/العبرية) من واقع شغلانات (خدمات أقدم مهنة في التاريخ) التي مارسها ل(تهدئة خواطر وتسلية وتفريغ شهوات أصحاب المحطّة الفضائية السعودية الحقيقيين من وراء الستار)..وذلك بالتعاون مع مثيله الأردني (مورّد الصبايا) المحترف (صالح قلّاب)..و(الباقي أسرار..في أسرار) للأعادة الكاملة وب(السرعة..البطيئة)..في الوقت المناسب..لكن (المشكلة)-وهذه (معضلة أخرى قائمة بحد ذاتها) أيضا-أن عموم (النّاس)-وكذلك (أدعياء النّخبوية) الباهتين-إمّا (أنها) لا تقرأ إطلاقا..أو (تقرأ قليلا)..و(لا تفهم كثيرا)..ناهيك عن (أن تتفحّص بأمعان)..و(تقلّب الأمور) فوق تحت..طول وعرض..(ظاهر بائن) و(مستتر خفي)..أو حتى أن (توازنها موضوعيّأ)..وهذه هي (الآفة الكبرى المزمنة)..عند (اليمنيين عموما)..و(العرب إجمالا)..وإذا حصل و(قرأت)-(الناس)..و(أدعياء النّخبويّة) إيّاهم-من باب (التباهي) أو (التّظاهر) ب"الوعي"..!و"الثقافة"..!و"المتابعة"..!و"الأستزادة من المعرفة"..إن حدث هذا..للأسف..(لم تفهم)..وحتى إذا (فهمت)..وهي (حالات قيصرية) بسبب (تراث الجهالة المتلتل) و(عدم المواكبة التقصيري)..أصيبت ب(الأغماء)..أو (الحول)..ودخلت (حالة الغيبوبة الصغرى)..ومن ثمّ (عادت من أول المشوار)..لاتضيّعوا (وقتنا) ب(مناقشة أناس تافهين) بل (محروقين)..وأكثر من ذلك (مطرودين من الخدمة)..في (قصور الأكثر أميّة وجهلا وتخلّفا في العالم بأسره)..(هاتوا)..(حاجة مفيدة)..يا (صالح جبواني)..و(أمثاله)..في (لندن)..لاتشغلونا بتفاهات وتطفّلات وحذلقات "راشد"..و(أمثاله) من المهرّجين (موظفي الدّعاية والأعلانات)..مع تحياتنا وشكرنا وتقديرنا لأسرة (عدن الغد) على سعة صدورهم في نشر (الرّأي..والرّأي الآخر) معا..بكل (رحابة مهنيّة) خدمة ل(الحقيقة) و(تنويرا للأجيال الشّابة الصّاعدة) ولو كانت (حقيقة مرّة)..ف(الحقائق المريرة) من خلال (التجارب الأشد مرارة) هي التي تفضي إلى (الوعي الأنساني) ب(الحياة) و(الصّراعات) و(آفاقها)..بين جدليتي (الخير)..و(الشّر)..وليس غير ذلك..(أبدا).
[6] حضرموت
موقع (عدن الغد) - الاثنين 31 أكتوبر 2016
صالح الجابرى | المكلا
والله يارياض ابن البلد عملت النقاط على الحوف كنت اشك من خلال قراءتى لمقالات الراشد بان هدا الشخص لايمكن ان يكون سعودى وتوقعت بانه له أصول بايران او الشيعه ولكن مابعد توقعاتى مادامه من أصول فلسطينيه لانه عنده عقده مثله مثل عبد البارى عطوان يحملوا حقد ومؤامرات والباقى معروف الله يعينهم ويتخلصوا من إسرائيل ويتطهروا من العقد النفسيه والمؤامرات
تنويه : كلام (صالح جبواني)..(سقط..عمدا) من شاشة (التحرير) نت..ويمكن متابعته ب(عدن الغد) - (مقالات)


(التحرير) نت - المنفئ الألماني - الواحدة والرّبع ظهيرة الثلاثاء 1 نوفمبر 2016م

عدن الغد - عدن :

الأحد 16 أكتوبر 2016م

 

الأحد 16 أكتوبر 2016 11:20 مساءً
كتب / الشاعر علي حيمد

عرفته من خلال نصوصه الغنائية التي لحنها وتغنى بها الفنان الكبير محمد عبده زيدي وأنا لم أزل صبياً لايزيد عمري عن "12" سنة أي عند منتصف الستينيات من القرن الماضي جذبتني كلمات أغانيه وما أضفاه إليها من الحان عذبة وشجية الفنان محمد عبده زيدي جعلتني أتمايل طرباً وجعلتها تسكن في قلبي ووجداني وتثير في جوارحي مشاعر الحب والعاطفة مشكلة بداية إحساسي بالحب، كانت كلماته السبب الرئيسي في نشوء علاقة حب غرامية لأول فتاة أحبتني وأحبها قلبي عندما كانت تردد ذات يوم على مسامعي المقطع الأخير من أغنية "عتاب" والذي يقول فيه : ـ

حياتي . . أشتي بس حاجة أقولها من صميم قلبي

فؤادي قد نذرته لك .. ذا مش تكفير عن ذنبي

ولاتعويض عن أيام قضيتها هنا جنبي

لكني حقيق حييتك .. كثير يشهد علي ربي

وأعزك وأنت في بعدك تمام زى ما أنت في قربي

ومهما بعدت يا روحي .. أكيد بايرجعك حبي

هذا النص الغنائي ترك في نفسي اثراً بالغاً وولد لدي المشاعر والأحاسيس الجياشة تجاه من أحب وجعلني ابتدي رحلة إعجاب بهذا الشاعر وهذا الفنان حيث استمر إعجابي بهما في كل مراحل حياتي .

أنه الشاعر الغنائي الكبير رقيق العاطفة مرهف الأحساس " مصطفى خضر رحمه الله .

واستمرت علاقتي به من خلال متابعتي لكل عمل جديد من إعماله يقدم بصوت الزيدي أو أحمد قاسم إلى درجة أنني عندما استمع إلى أي أغنية من أغانيه للمرة الأولى حتى تنطبع في ذهني وأحفظها عن ظهر قلب وارددها في اليوم التالي كلماتاً ولحناً وإذا كان هناك من له فضل في تكوين ذائقتي لفن الغناء وأسس لدي اللبنات الأولى في كتابة النص الغنائي فإن الفضل يأتي بعد الله سبحانه وتعالى للشاعر الغنائي الكبير مصطفى خضر الذي تأثرت كثيراً بأسلوبه في كتابة الأغنية.  

اللقاء الأول:

وفي أول زيارة له للوطن في العام 1997م بعد غربة دامت أكثر من عشرين عاماً أتيحت لي مع عدد من الزملاء الأدباء والفنانين فرصة اللقاء به لأول مرة في ندوة نظمها لفيف من المبدعين احتفاءً به بمناسبة زيارته للوطن وفي هذا اللقاء استمع إلى بعض من نصوصي الغنائية ملحنه بصوت صديقي العزيز الفنان المبدع عصام خليدي وقال كلمة اعتبرتها شهادة ووسام على صدري حين قال : ـ " الحمدلله أن مصطفى خضر لايزال عائشاً في نفوس أبناءه وعشاق فنه واحمد الله كثيراً لأنه مازال بيننا من يواصل مشوار مصطفى خضر في مجال كتابة النص الغنائي ".وذرف الدموع مندهشاً من وجود من لازال يذكر مصطفى خضر وأعماله بعد أن كان لديه اعتقاد بأنه أصبح نسياً منسياً ولن يجد أحداً يتذكر حتى أسمه أو يعرف عنه شيء وأيقن منذ ذلك اليوم بأنه لم يكن شخصاً عادياً بل كان مبدعاً ترك بصماته في الساحة الفنية اليمنية وأثراها بأروع واشجي الأغاني التي أطرب لها المتلقي وترجمة أحاسيس ومشاعر الناس وكونت لديهم ذائقة فنية راقية ارتبطت بأسمى مشاعر الحب والحنان والرقي والجمال لأنها كانت عبارة عن سيناريو متسلسل له بداية ووسط ونهاية لا يمل المستمع من سماعه فيظل منشداً للنص دون ملل من بدايته إلى نهايته ومما زاد هذه النصوص جمالاً وروعة واكتمال عذوبة الألحان التي صاغها وأداها اثنان من أفضل من أنجبت الساحة الفنية اليمنية وهما موسيقار اليمن الكبير الفنان أحمد بن أحمد قاسم والفنان الرقيق مرهف الإحساس محمد عبده زيدي.  

أحمد والخضر :

لحن أحمد قاسم أربعة نصوص غنائية لمصطفى خضر كان أولها " حبك أنت يا حبيبي " وتغنت بهذا اللحن الفنانة الكبيرة "فتحية الصغيرة " ولروعته وجمال كلماته غناه أيضا أحمد قاسم بصوته وسجله مع فرقة موسيقية خارجية ونفذ هذا العمل بشكل غاية في الجمال والروعة وقد جاء هذا النص في بداية العلاقة الزوجية بين أحمد وفتحيه.

ثم جاء نص غنائي آخر ولكن باللهجة اللحجية التي عشقها وأغرم بها شاعرنا الكبير مصطفى خضر وقال عنها أنها أحب اللهجات إلى قلبه إضافة إلى اللهجة المصرية وهذا النص بعنوان " هب الصفا " يقول مطلعه :

هبت الصفا .. هب الوفا .. هبت ليالينا الجميلة

هبت ليالي دوي كانت من ليالي ألف ليلة

هبت وولدت وانقضت ماشي لنا في الأمر حيلة

ثم أغنية: " نعم أهواك " :

أقولها حقيقة واعنيها و ليش باخاف وحاول أني أخفيها

وأغنية:

ابتدينا يا حبيبي بعد ما قالوا انتهينا

ذا انتهى كل اللي قالوا إنما نحن ابتدينا

وهاتان الأغنيتان بالذات قدمهما الموسيقار احمد قاسم بصوته في الستينيات في حفلات البادري أثناء العصر الذهبي للأغنية وفي أوج زمن التنافس الفني بينه وبين فنان اليمن الكبير الأستاذ محمد مرشد ناجي ، وفي جعبة الخضر الكثير .. من الذكريات الجميلة والحكايات الظريفة والمثيرة حول كل أغنية من هذه الأغاني ومع صديقه الفنان أحمد قاسم.

الثنائية الفنية بين الخضر والزيدي

من المعروف أنه من أبرز الثنائيات الفنية التي ظهرت في الساحة الفنية اليمنية الثنائية الفنية الرائعة بين الشاعر مصطفى خضر والفنان محمد عبده زيدي حيث بدأت هذه الثنائية بأغنية " يا قلبي كفاية " ثم تلت ذلك أجمل ما سمعته وحفظته في ذاكرتي من أغاني عاطفية يمنية وهي كالتالي : ـ

1) أغلى حب " أو كما عرفت بأغنية : ورأسك انتِ أول حب أنا بخلص له من قلبي

وبشعر به بأنه حقيقة مش أوهام تلعب بي .

2)فقدان كثير " : ـ فقدان لك أشتي اشوفك بعد ما طال الغياب .

3)أنا عارف ظروفك " .. أنا داري بحالك وفاهم ايش كان يحصل وايش اللي جرى لك .. الخ .

4)و " أغنية عتاب " : ـ نسيتي اللي اتفقنا عليه .. نسيتي العهد والحلفان .. دفنتي الحب في لحظة كأنه بيننا ما كان .

وضحيتي بعشرة عمر .. جزع كله وفا وحنان .. ويا ريت أنه في أسباب وإلا كنت أنا غلطان .. لكن على أبش على كلمة يجوز قلته وأنا زعلان .. ما كانش فؤادي يعنيها ذا كله كان كلام بلسان

وحول هذا النص يقول الشاعر الخضر انه أجمل النصوص الغنائية التي كتبها وأحبها إلى قلبه .

5) أغنية " السعادة " : ـ وهذه الأغنية ذاع صيتها واشتهرت كثيراً ورددها الجميع .

6)أغنية ياقلبي كفايه لاتقهر ولا تذرف ذي الدموع ----ضحيت بالكثير فوق المستحيل واطفيت الشموع

أعلنها صراحة انك ماتباه وأنساه للنهاية دور لك سواه –ياقلبي كفافية وهذا النص باللهجة اللحجية وهو أول نص يلحنه الزيدي للخضر .

7)أغنية " باراعي لك " وكما يقول الشاعر الخضر بأن هذا النص هو آخر ما لحن له الزيدي.

بالنسبة لترتيب الأعمال الغنائية التي ذكرتها هي من أرق وأعذب وأروع الأغاني التي استمتع بها أبناء جيلي والأجيال السابقة واللاحقة وشكلت الذائقة الفنية لدى الجميع وتركت اثراً عاطفياٍ في أنفسنا ، أجزم بأن الإجابة ستكون بالإيجاب لان هذه الأعمال تعلمنا منها كيف نحب وكيف نعشق وهذا القول ليس مقصور على الشباب الذكور بل أن ذلك كان له اثره حتى على الفتيات بل انهن كن أكثر تأثراً وعاطفة من الشباب .

ومما يؤكد على نجاح الأسلوب الذي كتب به الخضر نصوصه الغنائية ونجاح ثنائيته مع الزيدي انه حتى الشعراء الذين كتبوا للزيدي بعد الخضر كتبوا بنفس أسلوب الخضر ومثال على ذلك اغنية كتبها الشاعر محمد عثمان علي بعنوان " كنت أحلم " : ـ

" كنت أحلم أننا القى السعادة بين ايديك .. كنت أشوف نور الاماني والهنا ما بين عينيك.

ومن النصوص التي لحنها الفنانون للخضر أغنية لحنها وغناها الفنان محمد صالح عزاني وابدع في تلحينها وأكد من خلال ذلك اللحن بأنه مشروع ملحن كبير وهو النص الغنائي الذي يحمل عنوان " اتفقنا أننا ما نتفق " يقول مطلعه : ـ

اتفقنا أننا ما نتفق .. ذي حقيقة مهما كان فيها الم

ما بقاش عاد في تفاهم بيننا .. والحياة من غير تفاهم هم وغم

كما لايفوتنا الاشارة إلى أن أول نص غنائي سجل للخضر في وسائل الإعلام كان بعنوان " شوه عمل بك قلبي قلي ليش ياخاين تخونه " وهذه الأغنية باللهجة اللحجية حيث لحن هذا العمل الفنان حسن فقيه وقدمه الفنان جعفر عبدالوهاب .

مصطفى خضر يزور الوطن : 

منذ اغترابه عن الوطن في1967 مواستقراره في دولة الكويت الشقيقة قام الشاعر مصطفى خضر بعدة زيارات لعدن وقد كانت الزيارة الأولى في عام1997 مأي بعد فترة غياب دامت (20 عام) وقد أشرت إلى هذه الزيارة في مطلع هذا المقال

أما الزيارة الثانية.كانت في مطلع  يناير 2007م  حيث حظي في هذه الزيارة بترحاب كبير من قبل مختلف الأوساط الثقافية والفنية في عدن فلقد حل يوم الثلاثاء الموافق 9 يناير 2007م ضيفاً على اتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين " الأمانة العامة " وقد نظمت له مأدبة غذاء وفي مساء نفس اليوم نضمت فعالية ثقافية وفنية كبرى في مقر فرع الاتحاد م/ عدن تداعا لها عدد كبير من المبدعين من شعراء وأدباء وإعلاميين وفنانين من محافظات عدن ولحج وأبين شارك في هذه الفعالية الأدباء : نجيب مقبل ـ عبدالرحمن إبراهيم وعبدالرحمن السقاف بتقديم مداخلات حول التجربة الشعرية للخضر، وأدار الفعالية باقتدار وتفوق الأديب الكبير د. عبدالمطلب جبر رحمه الله المسؤول الثقافي لاتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين.

ولقد كان للأديب الأستاذ محمد بن محمد ناصر العولقي المسئول المالي عضو الأمانة العامة للاتحاد الدور الكبير والفعال في تنظيم هذه الفعالية ونجاحها كما حضر الفعالية الأديب د. هشام محسن السقاف عضو الأمانة العامة وظل الشاعر الخضر محل اهتمام المبدعين في كثير من المنتديات الثقافية والفنية وأجهزة الإعلام في عدن وبقية المحافظات طوال فترة زياته لعدن مباركين للأستاذ مصطفى خضر هذا الحب الكبير الذي أحاطه به معجبيه وعشاق فنه واعتبر ذلك التكريم التكريم الحقيقي لهذه القامة الإبداعية الكبيرة و تكريم عامة الناس للمبدع يعني انه كرم نفسه بما قدمه من أعمال سكنت قلوب الناس وكما قال الشاعر زهير بن أبي سلمى " من لا يكرم نفسه لا يكرم .

أما الزيارة الثالثة و الأخيرة  فكانت في  ابريل 2013 م،  ستظل  أيها الشاعر الجميل مصطفى خضر خالداً في وجدان وضمير الناس وستظل خالداً بأعمالك إلى ابد الآبدين في قلوب كل العاشقين .

عدن الغد - عدن :

الجمعة 28 أكتوبر 2016م

مقالة (بن مسعود)

مضى على هذه المرحلة زمن كان ولازال إعتام ظلامها وتزييف حقائقها جزء من المنهجية الإعلاميه للاحتلال اليمني والإعلام العربي الموجه طوال العقدين الماضية ومظاهر مايدور في هذه المرحلة محليا وأقليميا .

استفاد الجميع دروسا ولكنها بقراءة متنوعة وبفوائد مختلفة .

خُلط أوراق الثورة الجنوبية واستحقاقها السياسي مع ظهور التدخل العربي وما يسمى بالشرعية اليمنية التي سمحت من طرفها لقوادي العهر السياسي ركوب موج الانتصارات التي حققتها المقاومة الجنوبية ، من خلال السيطرة على القرار السياسي .

أهم الأسباب الذي جعل المقاومة الجنوبية في وضع الاستسلام للقرار السياسي الخارجي أنها انطلقت أثناء الحرب بعوفويه وغاب عنها الكادر السياسي والعسكري ،الأمر الذي جعلها سهله الاختراق والسيطرة ولم تكن بمستوى الوعي الثوري لتحافظ على الثوابت الوطنية ، ومن ثم تم السيطرة عليها بسهوله من قبل أطراف علة في السلوك استساغوها واتخذوها لعبة المرحلة، ليأتي واقع الأيام التي نعيشها ألان ليسألنا عما حققنا من مكاسب سياسيه ؟

خروجنا على القرار السياسي يمنعنا من السيطرة على الأرض .

والخطر لازال قائم والثورة والمقاومة في شتات وتمزق ، والجميع يحفز بوعي وبغير وعي نحو مسارات واتجاهات إجبارية طوعا وكرها باعتبار أننا جزء من حرب يمنيه بقيادة التحالف وليس ثورة جنوبية تحرريه لها أهدافها ومبادئها الخاصة واستحقاقها السياسي ، فالحقائق من عمق قراءة المرحلة تشير إلى أن المقاومة الجنوبية لم تعد عنصر فاعل في هذه المرحلة لإيجاد التوازنات السياسية أمام الظروف ، او بإمكانها التعايش مع المرحلة بحذر وتريث دون ضرر ولا إضرار بالمبادئ والأهداف والثوابت الوطنية الجنوبية.

لأن ثوابت التركيبات الفكرية والعلمية عند الممثلون قامت على قراءة المتغيرات الحالية ومصالحها لقيادة الواقع السياسي الحالي، ولم تقوم على ثوابت ومبادئ شعبنا وما قدم من قوافل الشهداء على هدف التحرير والاستقلال.

هنا تم أعاقت مسيرتنا الثورية التحررية ، وما أظهر الواقع فشلنا إلا لأننا سلمنا القرار للخارج ولحكومة الاحتلال اليمني ، ونترجم عنهم بألسنتنا ماليس بقلوبنا ، ونجعل منا اسواط بأيديهم توجع كل من لا يواليهم ولا ينطوي تحت رغباتهم.

صحيح أن المقاومة الجنوبية لازالت على الأرض ولها سيطرة واسعة ولكن أمامها مهام صعبه أمنيه وسياسيه في مواجهة الاحتلال اليمني والإرهاب التابع للاحتلال الذي يظهر منفردا بأهداف أخرى أيضا.

قناة (العالم) -طهران :

الأربعاء 26 أكتوبر 2016م

اكد قائد الثورة الاسلامية، آية الله السيد علي خامنئي، ان الارهاب لا يقتصر على ممارسات الجماعات الارهابية فحسب بل ان بعض الدول تقوم بارتكاب المجازر ضد الشعوب مثل قيام السعودية بقتل الشعب اليمني والذي يعد أسوأ اشكال الارهاب.

واشار قائد الثورة خلال استقباله عصر اليوم الاربعاء رئيس جمهورية فنلندا، ساولي نينيستو، الى ظاهرة الارهاب باعتبارها احدى الويلات المؤلمة التي تعاني منها البشرية، واصفا المجازر الجماعية مثل المجازر التي تنفذ ضد الشعب اليمني بانها أسوا اشكال الارهاب، مضيفا: ان مكافحة الارهاب بحاجة الى ارادة جادة من قبل جميع الذين لديهم نفوذ في القوى الدولية، وان على عقلاء العالم والحكومات والقوى الشريفة في العالم، وضع خطة لمعالجة هذه الظاهرة. 

واعتبر مواقف واجراءات اميركا وبعض الدول في مكافحة الارهاب بانها غير جادة، وقال: ان هذه الدول تجري معادلاتها حيال جميع القضايا على اساس مصالحها، ولا تفكر باجتثاث وباء الارهاب سواء في العراق او سوريا.

واعتبر قائد الثورة الاسلامية قتل الشعب اليمني مثالا لفقدان الارادة الجادة في مكافحة الارهاب، وقال: ان الارهاب لا يعني الاعمال الارهابية التي تقوم بها الجماعات المسلحة فقط، بل ان المجازر الجماعية ضد الشعوب من قبل بعض الدول مثل الهجوم السعودي على مجلس عزاء في اليمن والذي اسفر عن مقتل واصابة المئات، يعتبر ايضا أسوأ اشكال الارهاب، وبالرغم من مرور عام وسبعة اشهر على هذه الممارسات، لم تلاحظ اية ارادة جادة لمكافحة هذه الظاهرة.

واكد ان موقف الجمهورية الاسلامية الايرانية لتسوية الازمة السورية هو موقف منطقي ومبني على دعم الشعب والحكومة القانونية في سوريا، مضيفا: ان اميركا وبعض الحكومات الاخرى تصر على تغيير الحكومة السورية، بينما يجب تحديد الطرف البادئ بالحرب والجهات التي أججت الصراع، من اجل انهاء الحرب.

واعتبر آية الله خامنئي عدم اهتمام الامم المتحدة بقضية تحديد البادئ بالحرب التي شنها نظام صدام على ايران من عوامل اطالة امد تلك الحرب، وقال: بطبيعة الحال بعد عدة سنوات من انتهاء الحرب المفروضة، فان الامين العام للامم المتحدة آنذاك والذي كان شخصا شجاعا وصاحب ضمير، اعتبر صدام بانه هو البادئ بالحرب.

وانتقد من هذه الناحية مواقف الامين العام الحالي للامم المتحدة، واضاف: ان الامين العام للامم المتحدة اعلن صراحة انه بسبب اعتماد المنظمة الدولية على اموال الحكومة السعودية، فلا توجد امكانية لادانة قتل الاطفال في اليمن، مما يشير الى الوضع الاخلاقي المؤسف للساسة الدوليين، واننا يحدونا الأمل بان يتمكن الامين العام الجديد للامم المتحدة من الحفاظ على استقلالية المنظمة الدولية.

ورحب قائد الثورة الاسلامية بتطوير التعاون مع فنلندا، مضيفا: ان مذكرات التفاهم المبرمة بين الحكومتين يجب تنفيذها، وان عدم تنفيذها سيترك اثرا سلبيا في اذهان الشعب.

وفي هذا اللقاء الذي حضره رئيس الجمهورية حسن روحاني كذلك، اعرب الرئيس الفنلندي ساولي نينيستو عن ارتياحه للمحادثات التي اجراها في طهران، وقال : لقد تم اليوم التوقيع على 4 مذكرات تفاهم في مختلف المجالات، وتم اتخاذ خطوات جيدة ايضا خلال محادثات الوفود التجارية للبلدين.

وقال ساولي نينيستو: من المؤكد ان هذه المذكرات لن تبقى حبرا على ورق، وبترجمتها عمليا سنحصل على نتائج ملموسة، كما ان التجار ورجال الاعمال الفنلنديين عازمون على اقامة تعاون جاد ومؤثر مع ايران.

واشار الرئيس الفنلندي الى التطورات التي حدثت في العالم خلال السنوات العشر الماضية وتفشي الارهاب، معتبرا الاوضاع الراهنة في العالم بانها مضطربة جدا، وقال: ان الارهاب ظهر بابعاد جديدة وكبيرة، وادى الى تشريد اعداد كبيرة من الاشخاص، واليوم من المؤسف ان يتم قتل الكثير من الاطفال والنساء في سوريا والعراق واليمن.

وشاطر نينيستو آراء قائد الثورة الاسلامية حول قضية الارهاب، مضيفا : ان الدول ومنظمة الامم المتحدة فشلت في السيطرة على الارهاب ومكافحته.

وتطرق الرئيس الفنلندي الى مكانة ونفوذ ايران في المنطقة ودورها الرئيسي في مكافحة الارهاب، وقال : ان ايران تبذل قصارى جهدها لاجتثاث الارهاب، ومن المؤكد انها ستواصل جهودها في هذا المجال.

قناة (العالم) - طهران :

الأثنين 31 أكتوبر 2016م

(التّكذيب البريطاني)

أعلنت بريطانيا أن الصاروخ الذي أطلق القوات اليمنية المشتركة قبل أيام من محافظة صعدة كان يستهدف مطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة وليس مكة المكرمة كما زعمت السعودية.

جاء ذلك في بيان لمكتب الخارجية البريطانية نشره على موقعه الرسمي الاحد، وقد حذر البيان فيه البريطانيين بعدم السفر إلى الحدود السعودية – اليمنية وأكّد أنه في 27 تشرين الأول أُطلق صاروخ سكود من الأراضي االيمنية، وعلى ما يبدو استهدف مطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة.

ونصح البيان الرسمي مواطني المملكة المتحدة بالابتعاد عن الحدود السعودية اليمنية على مدى 80 كيلو متراً، على الأقل.

ويميل بيان الخارجية إلى الرواية الرسمية للقوات اليمنية واللجان الشعبية اللذين أعلنا منتصف ليل الخميس الجمعة الماضي استهداف مطار الملك عبد العزيز في مدينة جدة بصاروخ باليستي من نوع بركان 1، وهذه هي المرة الأولى التي تعلن فيها القوة الصاروخية اليمنية عن دخول مدينة جدة "العاصمة الاقتصادية والحيوية للسعودية".

وأوضح البيان أنّ السلطات السعودية أعلنت 20 كيلومتراً من الحدود الشمالية بأنها مناطق “خطيرة”، وهددت من يقترب منها بالسجن لمدة تصل إلى 30 شهراً وغرامة 25 ألف ريال سعودي، كما حظرت الرحلات السياحية إلى المناطق العسكرية أو إلى المراكز الحدودية.

المصدر: وكالات ــ رأي اليوم

عدن الغد - عدن :

السبت 29 أكتوبر 2016م

مقالة (الأنعمي)  

لطالما اعتقدنا أن أرض الجنوب هي ارض محررة، وبإمكان الحكومة أن تعود لممارسة أعمالها، خصوصا بعد دحر الانقلابيين والسيطرة على كل مدن ومناطق الجنوب، ونقل البنك المركزي إلى عدن وحصول الحكومة الشرعية على التأييد والدعم الأممي والإقليمي لبدء تجاوز الصعوبات، وتطبيع الحياة والانطلاق نحو إعادة إعمار المؤسسات الحكومية والتعليمية والأمنية وتعويض ما دمّرته حرب 2015م  من المرافق والبنى التحتية. 

لكنه يُخال لي بأننا لا زلنـا في قبضتـهم؛ وأقصد هنا كل من له صلة بما يحدث في العاصمة عدن من اختلالات وملابسات وتضليل حكومي وعملي وإداري غير مسبوق.

صحيح أن عدن ومحافظات الجنوب محررة عسكريا، لكنها لا تزال تغرق في بحر احتلال وغزو آخر، هو أسوأ وأخطر من سابقه، وتترتب على خطورتها عواقب وخيمة إن حدثت فسوف تصبح المدينة على شفا حفرة من الانخراط في التدهور والتشتت الاقتصادي والأمني والاجتماعي..

فكما تلاحظون أن مدن الجنوب وبالأخص مدينة  (عدن) لم تشهد أي تغيرات إيجابية منذ تحريرها، عدا متغيرات ضئيلة لا تشفع لوجود الحكومة فيها،  ولا ترقى إلى مستوى المناصب التي يشغلها وزرائها؛ بل أُغرقت بالعديد من الأزمات المختلفة التي شهدتها وتشهدها مؤخرا.

إن عمليات الإضراب التي ينفذها موظفو المؤسسات الحكومية وعمال المصافي ردا واحتجاجا على تأخر صرف معاشاتهم ومستحقاتهم، ماهي إلا نتاج ذلك الغزو الذي يُحاك بخيوط المؤامرة على الجنوب وشعبه تحت غطاء الشرعية الشيطاني التي لم تكن يوما ما عند مستوى المسؤولية وحسن الظن.

إن إدانة رئيس الوزراء/ احمد عبيد بن دغر للتدخل المشروع الذي نفذه المحافظ الزبيدي ومدير الأمن اللواء/شلال علي شائع لفك إضراب عمال المصافي وتلافي الأوضاع -قبل أن تطرى كارثة جديدة لا طاقة لها حاليا- يؤكد تورط بن دغر وحكومته في كل الأزمات التي عانت منها عدن، وهو مؤشر لنواياهم الخبيثة تجاه عدن والجنوب وقبلهما الوطن الذي شبع من أعمالهم السرطانية، وهذه المحاولة هي واحدة من مئات المحاولات التي يقودونها لإغراق العاصمة عدن في أزمات متعددة لا يستطيع الشعب مقاومتها..، ولن أفتح في مقالي هذا ملفات وقضايا التعليم والكهرباء والمجاري وغيرها.. والتي لا يشكك عاقل أو مجنون في أنها من صنع الشرعية أعضاء ووزراء إلا من رحم منهم.

إذن هذا هو الغزو الجديد القديم المتجدد الذي غزونا به في السابق ويغزونا به الآن، وسيغزونا به مستقبليا إن لم نتدارك الأمر ونفتح عيوننا جيدا، ناهيك عن ما سبق من حرب عسكرية وإعلامية كانوا قد نفذوها لعرقلة مشروع النهوض بالمنطقة ومحاولة التمهيد لاستعادة مطالب شعب الجنوب.

عدن الغد - عدن :

الأحد 30 أكتوبر 2016م

 مقالة (العمودي)

أثناء عودتي من لقاء جمعني بقيادات الحراك الجنوبي الطماح و شلال علي شائع حسن البيشي والناخبي (الله يرحمه ) وصالح يحيى ، تجولت في شوارع عدن وأزقتها مطلع العام 2007، وكان ذلك بعد توقيع وثيقة التصالح والتسامح في جمعية ردفان، كنت حينها أعد بحثا عن طبيعة مطالب شعب الجنوب وما اذا كانت تلك المطالب ستقابل بتجاوب السلطات حينها أم لا، وهل ستتحول مطالبهم الحقوقية الى سياسية أم لا، وكيف سيواجه أبناء الجنوب ردة فعل نظام علي عبدالله صالح حينها،

 فتحدثت الى أحد أبناء عدن ، قلت له: كم هي جميلة عدن، أتمنى أن يستمر هذا النمو والتطور والأمن والإستقرار.  فقال لي : عن أي أمن وتطور واستقرار تتحدث! نهبوا البلاد وأهانوا العباد ، فقلت له أعتقد أن من تقصدهم هم جماعة الحراك أليس كذلك ؟ فقال وقد تغيرت نبرة صوته التي قرأت منها بأنه يدعم الحراك الجنوبي الداعي الى فك الإرتباط،  نحن عيال عدن مالنا دخل في السياسة ولكن لن نسمح لأحد ما أن يجعل من عدن نقطة انطلاق للفوضى والفتنة، فقلت له مازحا أنا ضابط في الحرس الجمهوري، فقال وانا ضابط في حراسة عدن،

وقبل أن انصرف أعتذرت له عن مبالغتي في طرح الاسئلة عليه، وبينما كان يعبر عن تقديره لي مرت احدى السيارات العسكرية التابعة للأمن المركزي، وعلى متنها أربعة جنود ينهالون بالضرب على شاب تم اعتقاله، وماهي الا لحظات فاذا بالشاب العدني الذي اتحدث معه يجري اتصالات بعدد من الشباب : يارعد كلم جماعة الركن قلهم جماعة قيران اعتقلوا واحد جنوبي ، وخبر أبو شوارب يحرك الشباب اللي بجولة القاهرة يراقبون سيارة الامن رقمها ... ،، انا انذهلت من سرعة تصرف الشاب وكيف له ان ينشر الخبر لمجموعات من عيال عدن ، قلت له هل تعرف الشاب المعتقل؟ قال لا ولكن يبدو أنه جنوبي من صوته وملابسه، فقلت له هل كل عيال عدن مثلك ؟ فقال بصوت متشنج كلهم مثلي وأحسن، وكلنا مع التحرير والاستقلال، واذا عادك ماتعرف نحنا اسمع صوت الربان وساعده الأيمن صالح الجابري، ثم قال نحن عيال عدن أمنا على عدن وعلى كل جنوبي يعيش في عدن.

 

 

حينها أيقنت كيف تذوب المناطقية والقبلية والحزبية في مجتمع وثقافة عدن، وأيقنت أن لاخوف على عدن بوجود عيال عدن البواسل، أيقنت أن عدن ستعود عاصمة ثابتة ودائمة للجنوب العربي، أيقنت أن كل المشاريع المشبوهة ستتصدع أمام صخرة عيال عدن، أيقنت أن كل المخططات الإجرامية التي يصنعها عفاش وينفذها عبر الخلايا الإرهابية وعلى رأسها جماعة حزب الاصلاح التكفيرية ستداس تحت أقدام عيال عدن الحفاة، أيقنت أن الصورة الحقيقية للتصالح والتسامح الجنوبي ترتسم على الوجوه السمر في عدن، أيقنت أن الجنوب قبيلة واحدة وأسرة واحدة تتجلى معانيها في قلوب أبناء عدن،

 واليوم أنا على يقين تام بأن الشكر والتقدير لدول التحالف العربي عامة وللامارات خاصة سيستمر دون نكران واجحاف في عدن، وأن مايقدمه عيال زايد محفوظ في ضمائر عيال عدن، اليوم أصبحت أكثر يقينا بأن عيال عدن سعملون جنبا الى جنب لانجاح حملة مكافحة مرض الكوليرا وسيتفاعلون مع حملة تنظيف عدن ومحاربة البسط على الاراضي وسيرفضون عودة أشباه قيران والسقاف وغازي ومقوله وحبتور، سيرفضون نقل الثأر السياسي الى عدن، سيرفضون استمرار الحملة ضد القيادات الأمنية والادارية في عدن، سيرفضون بقاء الفاسدون في مناصبهم ووظائفهم، سيرفضون التكتلات المناطقية والقبلية في عدن، سيرفضون الارتماء في حضن ايران واذنابها، سيرفضون عودة الخلايا الإرهابية الى عدن، سيحاربون الفكر التكفيري والمذهبي ، سيرفضون استمرار الإنضمام الى جماعة فلان وكتيبة علان ، سيحاربون ثم سيحاربون من أجل عدن وأمنها واستقرارها حتى يتيقن كل من يرى أفعالهم وتسامحهم ورقي ثقافتهم بأن عدن حقا ليست صنعاء لينصرف كل من يقرأ بطولات عيال عدن ولسان حاله يقول : من لم يكن عدني لتمنى أن يكون عدنيا.

عدن الغد - عدن :

الأثنين 31 أكتوبر 2016م

  مقالة (محسن معيض)

حينما نشرت  مقالي " شعب قهر إمبراطورية .. فقهرته جمهورية " . كنت معتادا على تعليقات سفهاء الأحلام صغار الأعوام , ولكن أن يعقب عليه أحد الذين يسبق أسمهم حرف ( د ) ويجاريهم في القذف , متخليا عن منهجية البحث وموضوعية الطرح فذلك أمر مستغرب . قال في مقدمة مقاله " ليتهم يخرسون "  : ( أحد المكتظة صدورهم بالحقد على ثورة 14 أوكتوبر كتب بمناسبة ذكراها الثالثة والخمسين ثرثرات مملوءة بقاذورات العقول المريضة ، عن هذه المناسبة المجيدة ، مستعرضا تاريخ هذه الثورة الذي لم يقدمه إلا على إنه أنهار دماء وحفلات قتل ومهرجان فجور، وهذا دأب الكثيرين ممن لا يكتبون إلا بالرجوع إلى ملفات الأمن الوطني .... ) .

ولأنني كويتب بسيط لا يسبق أسمي زخارف الحروف , أقول بكل أدب وذوق أخطأت أيها ال ( د ) الكريم , فإن ما كتبته هو تاريخ مرسوم على سماء الوطن ومسطر على صعيد أرضه , ولا يحتاج بحثا في أرشيف الأمن الوطني , الذي لا أعرف طريقه ولا أستظل بمبناه . ولتعلم أني لست حاقدا على ثورة أكتوبر , بل كانت أسرتي ممن دعمها بالمال والعتاد , وكان الجزاء من حكام ما بعد 22 يونيو69 م حصد الرجال والمال . أخبرني يا عزيزي ( د ) ! من المسئول عن يتم ألاف الأبناء وحرمانهم من حنان الآباء ؟! ومن يتحمل ألم الوالدين وهما يعانيان قلق النهار وأرق الليل عن مصير أولادهم , حتى وصل بهم الأمر إلى تمني خبر موتهم رسميا من جهة مسئولة تحترم أدمية الإنسان ؟. وهل وصلك نبأ عائلات تتبلل وسائدها كل ليلة بدموع القهر ؟ , وهل جربت لوعة ألاف الأسر وهم يذهبون كل صباح يمنة ويسرة للسؤال عن فرد منها ؟ . ومازلت اذكر وأنا في العاشرة حينما كنت أزاحم غيري من العجائز والأطفال للوصول إلى سيارة وزير الأمن عند خروجه من منزله لأقدم له ورقة تحمل التماسا بأن يفصح لنا عن مصير عمي الداعم للثورة . وللعلم حتى اليوم لا نعرف شيئا !. وكثيرون ـ مثلنا ـ مازالوا يعانون جراح سلطة تسلقت فتسلطت , ومبادئ ثورة أكتوبر بريئة من أفعالهم تماما .

ـ وما ذكرته من انجازات ماذا كان ثمنها ؟ . ألم تهدموا وطنا مشيدا وقصرا عامرا , كي تفتخروا ببناء كوخ جمهوري , ولتثبتوا أنكم اشد ولاء للفكرة ممن أسسها ؟! . ألم يتم قتل أبناء الوطن وكوادره وهاماته , كي تفخروا بانجاز تصفية العمالة , ولتؤكدوا أنكم مستعدون لبذل أكثر من ذلك في سبيل النظرية ؟ . ألم تدمروا تجارة مزدهرة واقتصادا قويا , كي تتعالوا بتحقيق دولة الكدح الاشتراكي . وهل كانت تلك المنجزات !! تستحق كل ذلك الهدم والدم ؟! . أم هي منحدرات أكثر منها منجزات ؟ . وقد تعارف الناس على التحذير من الفتن أكثر من ذكر النعم . وبناء على ما نراه في الشارع الجنوبي من شحن سلبي ومن مظاهر التخبط !. أكتب محذرا من تكرار مآسي الماضي . وإذا كان ثوار الأمس قد زودوها حبتين , فأخشى أن يقوم ثوار اليوم بزيادة حبتين .. فوق الحبتين . أتمنى التدبر والتصحيح , فهل من متفكر متعظ ؟! .

ـ أخي ( د ) .. ولدي يسألني عن جده ـ أين هو ؟ ـ أخذوه ! ـ لماذا ؟ ـ لا أدري ! ـ وأين ذهبوا به ؟ ـ لا أدري ! ـ وما فعلوا به ؟ ـ لا أدري . ـ طيب ! دلني على من يدري !.

ـ ولدي يسألكم : ( عمو .. ـ بالله عليك ـ أين قبر جدي " سالم " ؟ ) .