الصفحــة الرئيسيــة arrow المنبــر الحــر arrow المناضل [رياض حسين القاضي] يستقبل (نائبة سفير الأتحاد الأوروبي لدى الجزائر) مع أقوى المقالات اليمنية
اليوم:   11 / 12 / 17 
الصفحــة الرئيسيــة
جبهة التحرير
مواقع إخبارية
المنبــر الحــر
المناضل [رياض حسين القاضي] يستقبل (نائبة سفير الأتحاد الأوروبي لدى الجزائر) مع أقوى المقالات اليمنية إطبع المقال ارسل عنوان هذه الصفحة لصديق
02 / 07 / 16

alhouriyyah_1.png alhouriyyah_2.png التحرير نت - عدن/الطائف/المنفئ الألماني:

في جلسة إفطار عمل ومداولات سياسية أستغرقت نحو 3 ساعات صبيحة 13 أغسطس 2016م..ومن المتوقع أيضا أنعقاد (جلسة تداول أخرى) و(تبادل آراء) ثانية يوم السبت القادم الموافق 20 أغسطس 2016م

الله..أكبر..و(إلى أمام)..يا (شباب الثّورة)

الله أكبر..يا (عيد الأعياد)..(عيد الحريّة)..

فها هنا بدأت (شرارة أفكار الثّورة اليمنيّة) 87م

***

(ربّ شرارة..أشعلت..السّهل..كلّه)..

(الرّجعيّون)..دائما..(نمور..من..ورق)

(ماوتسي تونغ) - (مفكّر وقائد الثّورة الصّينيّة)

***

الرّفيق المناضل [رياض حسين القاضي] يقول :

لابد من (محاسبة) و(معاقبة) (آل سعود) وكذا (ذيولهم الوهابية) كافة في (الخليج العربي المحتل) ل(تمويلهم بؤر الأرهاب) وتصديرها ل(دول الأتحاد الأوروبي)

داعيا إلى (ضغط فعلي حقيقي) من قبل (منظومة دول الأتحاد الأوروبي) على (مصادر تجنيد وتأهيل..وتمويل شبكات الأرهاب التكفيري الوهابي)..و(تجييش المرتزقة الأرهابيين القتلة) وعلى رأسها (النظام السعودي) وأمثاله في (مشيخة قطر) و(السودان)..ومشكّكا ب(مصداقية بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية) وحتى (أوروبا) و(النظام التركي الأردوغاني) في (مكافحة الأرهاب المتأسلم) العابر للحدود الأوروبيّة) عن سابق (تخطيط)..و(تصميم)..و(عمد)..تماما ك(تجارة المخدرات) و(السّلاح) و(البشر)..تحت سمع وبصر (كل المنظومة الغربية)..بلا أستثناء..

قادمة من (بروكسل)..وعائدة إلى (بروكسل) عصر السّبت القادم

الرّفيق المناضل (العدني التحريري) الحر المبدئي والصّلب الجسور [رياض حسين القاضي] مؤسّس وقائد [حركة المعارضة اليمنيّة الوحدوية الحرّة والمستقلّة] في (المنفئ الألماني) و(عموم أوروبا) يستقبل بمقر إقامته (نائبة سفير الأتحاد الأوروبي) لدى (الجمهورية الجزائرية) سابقا..ويتناول معها (تفصيلا) عددا من (القضايا السياسية الهامة) المتعلقة ب(حرب اليمن) و(خيانة المرتزقة الحوثيين للشّعب اليمني) و(حروب سوريا والعراق وليبيا) و(ثورة شعب البحرين) الشّقيق عوضا عن (ملفات الأرهاب الوهابي المموّل سعوديّا/قطريّا) من (حكّام المنطقة) وحتى (دول الأتحاد الأوروبي) المتواطئة و(أفكار إمكانات التصدّي الأوروبي الجماعي للأرهاب المصدّر إعرابيّا) من (مهالك) و(مشيخات النّفط) و(قضايا أخرى حيوية هامة) ويبيّن [موقف الحركة] المبدئي (إزاءها) و(من حيثيّاتها)..و(مألآتها) اللاحقة..

اللقاء أكّد وجسّد (تطابقا تحليليّا موضوعيّا كاملا في وجهات النّظر) بشأن (القضيّة اليمنيّة) في المجمل..بين الرفيق المناضل [رياض حسين القاضي] و(نائبة سفير الأتحاد الأوروبي في الجزائر) سابقا بشأن (فشل كل مشاريع التّنمية المدنيّة والخدميّة الأوروبيّة في اليمن) بسبب تنفيعها ل(مراكز السّرق والنّهب والفساد والنّصب والأحتيال في اليمن) ممثلين ب(جنرالات عصابات جيش الطّالح) و(مشائخ الأرتزاق) و(الطّفيليين في الحكومات اليمنية المتعاقبة) بصنعاء منذ (أواسط السبعينات)

لا نعترف إطلاقا بما سمّي (مجلس تياسي/سياسي أعلى) في صنعاء..ولا بما يسمّى (مجلس دواب)..و(نرفض أي دور للطّالح ولد العاهرة ناصية مقصع) و(ندين دناءة سفالات الحوثيين = أنصار عفّاش)..كما ندين (العدوان بكلّه)..(دولا أجنبية) و(أدواتا محليّة)..والخزي والعار للخونة (كافّة)..

(الحوثيون = أنصار الطّالح عفّاش)-لعنة (الله) عليهم إلى (يوم الدين = يوم القيامة)-خدعوا..ثم أستغفلوا..وأخيرا خذلوا (الشّعب اليمني) كلّه بأدّعاءاتهم "القرانيّة" الكاذبة..فأمسوا (أوسخ من الطّالح)..وأصبحوا (ألعن من الطّرطور)..وغدوا (أحقر من أدوات العدوان المحليّة مجتمعة)

***

(قوى ثّورية يمنيّة حيّة داخل الوطن اليمني) المختطف تصدر (بيانا سياسيّا تاريخيّا هاما) ب(رفض واضح قاطع شامل ونهائي) ل(تفريخة) ما سمّي "مجلس سياسي أعلى" و(محاولة إحياء عظام مجلس الدّواب..وهي رميم) لفائدة (الطّالح عفّاش الدّم سنحاني) ولد (العاهرة ناصية مقصع) و(إعادة إنتاجه مجدّدا للعودة إلى السّلطة والتباطح للعدو السعودي وأدواته) والتآمر مجدّدا على (دماء الشّعب اليمني)

القوى الثورية السياسية تدعوا الى أستمرارية الثوره وعدم التنازل عن أهدافها "بيان "

نص (البيان السياسي) كاملا في (التفاصيل)

***

(تقرير إخباري مؤجّل النّشر) للرفيق المناضل (حاتم الطّاهري) - (السّويد)

الفاسد اللّعوب "يحي الحوثي" الأخ غير الشّقيق للعفّاشي الصّغير (المتطفّل على الثّورة) المدعو "عبدالملك حوثي" يصل ألمانيا (سرّا) ويغادرها (سرّا) أيضا..! 

المنافقون الوقحون والمرتزقة الرّخاص كالعادة دوما وأبدا من (عيال الزّيدية العنصريين) و(عفافيش نائب الملحق العسكري اليمني المدعو "كينعي") حالتهم حالة..محبطون..منهارون..بائسون..مخذولون من تهميش (المذكور) عمدا (لهم)..وأعتماده على شخص عراقي يدعى "علي السرّاي" في إجراء (إتصالات هلامية تافهة) مع (مسؤولين من الدرجة العاشرة) ب(جهات ألمانية لا قيمة سياسية لها أصلا) لمجرّد (الدّعاية الشخصية لنفسه)..

(المذكور) الشهير بأسم (أبو شيشة) جاء فقط للقاء (زوجته السريّة الألمانية) المقيمة في (لندن) التي يصرف عليها مما قبضه من (معمّر قذّافي) بأسم (ضحايا صعدة) المنكوبة..ومن أجل (جمع ولملمة عوائد وفوائد ودائع حساباته البنكية) من (الأموال التي تشحوتها) من الصّريع اللّيبي (معمّر قذافي) بأسم (شهداء وضحايا وجرحى حرب صعدة) ب(البنوك الألمانية) و(غيرها)..وأستلام (إيجارات بيته المؤجّر) في العاصمة الألمانية السابقة (بون) فقط

(النّص الكامل للتقرير الأخباري) في (التفاصيل)

***

(رسالة إعتذار)..(لك) يا...(عدن)..!

للكاتب العدني الحر (محمد كليب أحمد) - (عدن)

إنتهت (المسرحيّة)..و(لم ينته العبث بدماء الشّعب اليمني)..

للكاتب اليمني الحر (عبدالباسط الحبيسي) - (أمريكا الشمالية)

(التحرير) نت - المنفئ الألماني - العاشرة والربع صبيحة الأربعاء 17 أغسطس 2016م

المرصاد - اليمن/سوريا :

14 أغسطس 2016م

بِسْم الله الرحمن الرحيم


" يا جماهير شعبنا اليمني الأبي العظيم. بات واضحاً للجميع بأن ما يحدث من عدوان وحصار على اليمن لا يمت بأي صله لإي خلاف سياسي او طائفي او مناطقي داخلي. إنما هو عدوان تم الاتفاق عليه دولياً وإقليمياً مع تواطؤ بعض قوى الداخل المتنفذة والمتصارعة على السلطة بهدف تأديب وتركيع الشعب اليمني الثائر والرافض لاي وصاية او احتلال اجنبي او تسلطي او ديكتاتورية داخلية .
ومن هذا المنطلق وبعد ان تكبد العدوان وازلامه خسائر جسيمة وثروات طائلة بعد ان قام بسفك دماء شعبنا وتدمير بلادنا وإنتهاك حرماتنا دون وصوله الى مبتغاه بات لزاماً عليه الخروج من هذا المستنقع الذي وضع نفسه فيه تحت ضغوط دولية ولذلك حرك ازلامه في الداخل في مؤامرة جديدة تستهدف تركيع شعبنا داخلياً ومن داخل قوى الثورة ذاتها في محاولة منه لجعل الحرب ذات طابع اهلي يتولى هو دور الرعاية والادارة عن بعد.

وهذا ما شهدناه وما تجلى واضحاً في توقيع الإتفاق الذي سُمي ب(إتفاق القوى الوطنية) بذريعة التحالف بين قوى وطنية من بعض فريق من أنصار الله و قيادات في المؤتمر الشعبي العام. لكن هذا الإتفاق والذي اريد له ان يصبح أداة الإدارة من بعد وطوق النجاة للعدوان وللمتصارعين على السلطة على حساب الوطن ووفقاً لذلك اعيد إنتاج أدوات ومعطيات التبعية والعمالة والوصاية من خلال إلغاء كافة الثورات اليمنية وما ترتب عليها من تضحيات وإنتصارات وليعيد شرعية الأنظمة السابقة التي ثار عليها شعبنا في مختلف المحطات التاريخية بكل آلياتها السابقة التابعة والخانعة لنظام وصاية الحضيرة الخلفية لآل سعود.

يا جماهير شعبنا العظيم ان موقفنا الرافض كقوى ثورية سياسية وطنية والتي تم اقصائها بتعمد منذ البداية لكي تصل بلادنا الى هذه النهاية القميئة والمزرية، ننطلق من خيارات ومواقف واهداف هي في المجمل تمثل حالة اتفاق واجماع شعبي ثوري ووطني بما فيها حركة انصار الله ولم يكن موقفا آنياً او وليد اللحظة بل خيار ممتد من لحظة انطلاقة ثورة فبراير السلمية مرورا بموجاتها المتتالية وثورة سبتمبر الظافرة والمستمرة بما هو موقف وطني وثوري اصيل وخيار شعبي انطلق من خيار الشرعية الثورية واكدها الاعلان الدستوري وتجسدت يومها بشكل اللجنة الثورية بصرف النظر عن تلكؤ الاخيرة عن دورها وموقفها، على ان محاولة الجمع بين الشرعية الثورية لايستقيم بالتحالف مع بقايا نظام الفساد الذي ثار الشعب لإسقاطه ولاتستقيم الا بكونها نقضاً للنظام المثار عليه بكل تحالفاته انذاك وبالتالي فقد بقي الهدف اسقاطه بكل منظوماته ومؤسساته ودستوره وقوانينه المفصله على مقاساته ولوازمه التي تلبسته السلطة الغاصبة.

ان فخ الجمع والتزواج بين النقائض وسهولة الانقياد والوقوع في شراك الأعداء لاينم الا عن جهل او مغامرة. مالم تكن خطوات محكمة ومحسوبة .. تدار من قبل مركز اختراقي تفضي يوما بعد يوم الى مزيد من الانحراف عن مسيرة ارادة الشعب وتضحياته واحلامه في التغيير الجذري والكرامة والسيادة والتحرر.

ذلك ما يدفعنا الى اتخاذ مواقف معلنة وموجهة لكل الشعب اليمني وبالتالي فموقفنا هو انحياز للشعب الذي لا يراهن على اكاذيب المنظومات المنحلة اخلاقيا ووطنيا. و هو مفتاح التداعي لكل قوى الثورة الحية وامتداد الوطنية اليمنية والمعبر بدرجة اولى عن خيار الشعب اليمني واحلامه .

 وفي هذا الاتجاه فاننا نحن الموقعون على هذا البيان الذي يمثل القوى الرافضة للعدوان والمتماهيين معه ومع عملائه، ننطلق في هذا الموقف من محددات هي:

1- يعد بيان القوى الثورية والسياسية الصادر بتاريخ 28 يوليو 2016 ومحددات تيار اليسار الثوري الصادر في في ١١ مايو من هذا العام كموجهات لمواقفنا وتوجهاتنا كالتالي.

٢- التمسك بالخيار الثوري بحل مجالس النواب والشورى وبقية المؤسسات المنتهية الصلاحية التي تُمثل الدولة العميقة.

٣- التأكيد على اننا لن نتنازل عن الثورة وأهدافها وفي هذا الصدد نؤكد ان لاشرعية الا شرعية الثورة من خلال توافق واجماع القوى الثورية والوطنية وان أي تفرد من قبل مكون ثوري في أي قرار وطني او ثوري يعتبر عمل فردي وتجاوز مرفوض ومهدور ولا شرعية له.

4- تشكيل حكومة حرب تحت شرعية الثورة من الأطراف المناهضة للعدوان شمالاً وجنوباً.

5- التأكيد على حقنا في الدفاع عن النفس بكل الوسائل الدفاعية بجبهات الحدود وفي عمق أراضي العدو حتى كسره وهزيمته مثلما توغل هو في اراضينا، وإعداد العُدة والجاهزية القتالية لتحرير الجنوب اليمني المحتل حتى النصر وإرغام العدو على التفاوض الندي المباشر.
وعلى نفس هذا السياق ينبغي ان يكون الوفد المفاوض مكون من ممثلي كافة القوى والشخصيات الثورية الوطنية وان اي إتفاق لا يمثل قوى الشعب لا يمكن ان يكون ملزماً له بل يعتبر قرصنة مرفوضة للإرادة الوطنية.

٦- الشروع في بناء مؤسسات حكومة الثورة وقيادة الثورة وتنفيذ برنامج ثورة بمراسيم ثورية وذلك على قاعدة اتفاق وتحالف قوى الثورة وحل كل الاحزاب المنحلة.

٧- الشروع في ايجاد جبهة تحرير وطنية وقوامها مقاومة وطنية شعبية تخوض معركة التحرير والسيادة جنبا الى جنب مع افراد الجيش اليمني واللجان الشعبية الذي يتوجب اعادة بنائهما على اسس ثورية تحررية وإنجاز مهام التحرير والبناء والتنمية معا.

٨- اننا وإذ نتمسك بالمشروعية الثورية المتمثلة باجماع القوى والشخصيات الوطنية والثورية الا اننا نمد ايادينا لقيادات واعضاء ومناصري الأحزاب السياسية التقليدية المرتبطة بالخارج وبالانظمة السابقة للإِنْضِمام لصفوف الثورة والعودة الى المظلة الوطنية ونؤكد على الاستعداد التام للحوار معهم وفقاً للثوابت الوطنية .

ولذلك فنحن الموقعون أدناه نيابة عن كل القوى الثورية السياسية اليمنية الفاعلة نرفض مجدداً الإتفاق آنف الذكر مع كل ملحقاته وتبعاته وتداعياته من مجلس سياسي وكل قرارته اللاحقة بما في ذلك جلسة مجلس النواب المنتهي الصلاحية الذي يسعى لشرعنة الوصاية السعودية وإعادة عملائها لحكم اليمن.

يا جماهير شعبنا اليمني العظيم اننا نهيب بكل قوى الشعب اليمني الحر بأن يرفض هذه المؤامرة التي تحاك ضد اليمن وعلى مراحل منذ بداية القرن الماضي وندعو الجميع الى التعبير عن هذا الرفض بكل الطرق السلمية لما فيه من تداعيات خطيرة على بلادنا وعلى أجيالنا اليمنية القادمة كما نؤكد اننا وشعبنا العظيم لن نقبل بتمرير أي مشاريع تآمرية وسنلجأ لكافة الوسائل السلمية لإسقاطها".

صادر عن القوى الثورية اليمنية الموقعة:
١- الكتلة الوطنية الثورية
٢- تيار اليسار الثوري الاجتماعي اليمني
٣- مجلس التلاحم الوطني
٤- حركة خلاص

(التحرير) نت - 19 يوليو 2016م :

(حاتم الطّاهري) - (المنفئ السويدي)

أفادت مصادر دبلوماسية يمنية موثوقة قريبة من نائب الملحق العسكري اليمني المدعو الكينعي في سفارة الجمهورية اليمنية بالعاصمة الألمانية برلين أن المدعو يحي الحوثي قد هرب من صنعاء بعد إصداره توجيهات بأطلاق سراح عدد من السجناء في صنعاء من بينهم تجار مخدرات وكذلك أشخاص متهمين بتفجير مسجد قصر علي عبدالله صالح المسمى جامع النهدين مؤخرا كما نشرت صحف المخلوع وأبرزها صحيفة اليمن اليوم قبل نحو أسبوعين أو يزيد قليلا وأكدت المصادر وجود المذكور في العاصمة الألمانية السابقة بون حيث البيت الذي أشتراه من الأموال الطائلة التي تسلمها من العقيد الصريع معمر القذافي بأسم شهداء وجرحى وضحايا الحرب على صعدة فأستخدمها للمتع الشخصية والمظاهر الكذابة والسفريات السياحية هنا وهناك مع زوجته السرية الألمانية المقيمة في لندن حيث والمدعو يحي الحوثي متزوج في نفس الوقت من إمرأتين يمنيتين في صعدة المنكوبة وهو الأمر الذي أخفاه حتى عن أخيه غير الشقيق عبدالملك الحوثي وأصحابه والجدير بالذكر هنا أن دعوة العقيد معمر القذافي للمدعو يحي الحوثي للوصول إلى ليبيا قبل سنوات وقبل مقتل القذافي نفسه كانت قد جاءت وبوشرت بطلب من علي عبدالله صالح نفسه شخصيا بدعوى فتح الحوار مع الحوثيين خارج اليمن كما أعترف بذلك المدعو يحي حوثي نفسه خلال أول حوار أجرته معه قناة الحوار اللندنية في بداية وصوله إلى ألمانيا لطلب اللجوء السياسي بعد أن تم ترحيله من السويد التي كانت وجهته الأساسية عبر ألمانيا كمحطة ترانزيت وذلك لأن قوانين اللجوء الأوروبية تفترض تقديم طلب اللجوء في أول بلد أوروبي يصله طالب اللجوء وكانت الجمارك الألمانية قد ألقت القبض على المذكور بسبب وجود أموال طائلة في حوزته بعد عودته من ليبيا وهو مالم يستطع تفسيره للجمارك الألمانية وأضطر للكذب عليها كلص ونصّاب محتال محترف أحمر عين..ففرضت عليه القبول بلجوء سياسي على نفقته الشخصية ولايعرف حتى اللحظة ما إذا كانت عودته اليوم إلى ألمانيا من واقع أستمرار حالة لجوئه السياسي الأنساني أم بفيزا زيارة عادية محدودة المدة أم بسبب عقد زواجه من إمرأة ألمانية خصوصا بعد عودته إلى اليمن قبل سنوات قليلة ومكوثه فيها سنوات تستدع قانونيا إسقاط حق اللجوء السياسي عنه وفق قوانين اللجوء والهجرة الألمانية نظرا لأنتفاء صفة المخاطر السياسية عنه بعد عودته إلى بلده الأصل دون أن تطاله يد العدالة أو يصيبه أي مكروه وقريبا نوافيكم بمزيد من التفاصيل

المرسل فاعل خير غيور على الوطن

(المرصاد) - (اليمن) + (سوريا) :

السبت 13 أغسطس2016م

تغريدة (الحبيشي)

بينما تستمر المواجهات في معظم جبهات القتال على الساحة اليمنية وفي حدود الأراضي اليمنية المحتلة وإستمرار القصف الجوي على المدن والقرى اليمنية وقتل اليمنيين من أطفال ونساء وشيوخ بدمٍ بارد

يتم إنعقاد جلسة مجلس النواب متعفن الصلاحية يوم غدٍ السبت لإسدال الستار على أبشع مؤامرة خيانية على شعبٍ عريقٍ عظيم عرفها التاريخ.

إنعقاد مجلس النواب اليمني المتعفن يوم غد ماهو إلا حلقة من سلسلة حلقات الإخراج لنهاية الفصل الأخير من المسرحية للجريمة القذرة التي أرتكبت ومازالت ترتكب بحق الشعب اليمني من قِبل دول الخليج بقيادة آل سعود ومتعهدين يمنيين من الباطن. بهذه الجلسة سيعود نظام الوصاية اليمني الى بيت الطاعة السعودي بعد ان تم إنقاذه من ثورة شعب متواصل منذ ٢.١١ فبراير، بل ومنذ الثورة الأم ٢٦ سبتمبر ١٩٦٢ ولن يتبقى سوى توقف حملات القتل والإبادة لليمنيين التي ستستمر وذلك لما يقتضيه الفصل الأخير من المسرحية التي كُتبت بإتقان درامياً وأدبياً وفنياً ولوجيستياً وتخطيطياً الذي لا يقدر على تنفيذها حتى الشيطان الرجيم نفسه.

لقد خُدِعنا جميعاً كشعب وثوار وسياسيين وكُتاب ومناضلين ومجاهدين وابطال وشهداء وقوى ثورية ووطنية في كل مكان. إنها أكبر خدعة وأكبر خيانه يسجلها التاريخ نتكبدها جميعاً ولا يمكننا إلا ان نتوجه بعزائنا لكل أسر الشهداء الأبطال وذويهم والأم اليمنية بشكل خاص في كل شبرٍ من الأرض اليمنية الطاهرة، وإن لله وإن إليه راجعون.

 

عدن الغد - عدن :

السبت 13 أغسطس 2016م

(محمد كليب احمد) - (عدن) 

عندما تغازلُ الآمال خاصرة الزمن ، وتبعثُ الأحلام نسائمها العذبة لهذهِ الأرض الحـُبلى هامسةً بأيامٍ مُقبلاتٍ تـُساقُ إليها مظللة جدائلها بالخير ، وتنحني شوامخ الجبال إجلالاً لمليكتهِ السمراء التي تشرقُ لها الدنيا كلما تبسـّمَ ثغرها رضي وكبرياء .

 

تلك هي عدن ، هذه الأرض التي تعانقُ أمواجها الرمال الذهبية فتبعثُ فيها الحياة وتتدفقُ في شرايين أبنائها رحيق العشق الأزلي المتبادل ، فتسمو أرواحهم لتعانق السحاب وما فوقها شكراً وعرفاناً بهذا الحب الممتد قروناً ومنذ نشئ الخليقة على تربتها الطاهرة التي نبذت كل الجبابرة والطغاة وطمرتهم تحت أديمها .

 

هذه الأم الفاتنة الأبدية الجمال والتي وهبها الخالق إشراقة كالشمس ، فغدتْ حدقات أعيننا ترشفُ منها نور الحرية التي نغتسل بها ، فلا نعرفُ للكونِ إسماً سواها ، ولا يعرفنا الكون إلاّ من خلال ذلك الوميض من عينيها فيكتبُ به على مجرّاتهِ المترامية الأطراف نقشاً أزلياً للحريةِ والأحرار .

 

ذابـَتْ في نواميسها الأجناس والطبقات ، ومحـَتْ من أعرافها كل قوانين العبودية والاستبداد حين غرسـَتْ في كلٍ منا روح الإخاء والمحبة والتعايش ، فكان العطاء والتضحية هو سبيلنا للعرفان لهذه المعطاءة الشامخة كجبالها ، الهادئة كنسيمها وموجها ، الملتهبة المشاعر كصيفها الذي يلازمك طوال العام !

 

عدن .. وخليجها  الدافئ المحبة ، الصامد الصابر ، هو اليوم قد طالَ ليلهُ حتى أمسى دهراً ، وانتزعت البسمة من أبنائهِا – وبكل قسوة – حين بعثرتم وأحرقتم نسيج عشقها لكم أيها القائمون عليها ، حين قررتم إهمالها بعد أن مدّتْ لكم يدها للعونِ لانتشالها من وحلِ الظروف التي تعرضَتْ لها حين نهَشـَتْ جسدها الشريف مخالب الحروب على مقاعد السلطة ، فكانت كؤوس دماء أبنائها هي النبيذ الذي يحتسيه أنذال الصراع فيسكرهم ، ويتمادون في بطشهم وهلعهم للتربع على أنقاض تلك العروش ..

 

كل الأطراف – دون استثناء – تعاظمتْ حقارتهم الحيوانية للسلطةِ والسيادة حتى أحرقوها ، واُلقيـَتْ بين مخالبهم وأنيابهم القذرة أجساد أبنائها في ربيعِ أعمارهم النضرة التي سقطت فداء لها وليست لكم !

 

أيها المنهزمون من كل الأطراف – دون استثناء – ألا يكفيكم ان قدمتموها وجبة نتنة لمن لا يستحقون ، فغدونا في الظلمةِ ليلاً ونهاراً ، تحترقُ أجسادنا بلهيبِ الصيف واستعار الحاجة والهوان بعد أن كنا سادة أنفسنا لا نمدُّ يداً ولا تنحني رؤوسنا سوى للخالق الأعظم ؟  

 

  وإن لم تكن حماقاتكم المتلاحقة  بحقِ عدن وأبنائها لما كانت أحوالنا هذه ، فجفـًّتْ مآقينا ، واحترقتْ آمالنا بالاستقرارِ مع كل جزء من ثانية يلتهم أعمارنا في مستنقع الانتظار والوهن والإحباط المتتالي من وعودكم الصفراء التي تتشدقون بها كلما لاحَ بأرق بالعطاء أو المساعدة التي يقدمها الأشقاء فنتخيلها كمحلول الإرواء الذي غـٌرِسَ في أوردتنا ولم تدخل أجسادنا منه حتى القطرات لأنكم تنتزعونه ليملئ بطونكم وأرصدتكم وتتركوننا على أرصفةِ الحسرة والإحباط من غدٍ لا شمس له بوجودكم .

 

 اننا نستحلفكم بكل قوانينكم ونواميسكم الساديـّة وماسونيتكم التي تقدسونها - أكثر من هذا الوطن – أن ترفعوا أيديكم عنا حتى نستطيع أن نشتـَمّ الهواء أو نفتح أفواهنا لقطراتِ الحياة التي يبعثها لنا الرحمن وتسابقوننا لإرتشافها ..

 

نعتذرُ لكِ ياعدن ، فلم نكن نحن أبنائكِ سبباً فيما تعانينه ، فأولياء أمورنا – إن كانوا كذلك – بشرعيتهم ، هم سبب هذا الشقاء التي تعانينه وندفع ثمنه نحن من أعمارنا وقوْتـنا ومشربنا وراحة بالنا أيضا !