الصفحــة الرئيسيــة arrow المنبــر الحــر arrow أسرة (التحرير) ترحّب ب(النّائب البرلماني الكويتي الحر د.الدّشتي) مع أقوى المقالات السياسية اليمنية
اليوم:   11 / 12 / 17 
الصفحــة الرئيسيــة
جبهة التحرير
مواقع إخبارية
المنبــر الحــر
أسرة (التحرير) ترحّب ب(النّائب البرلماني الكويتي الحر د.الدّشتي) مع أقوى المقالات السياسية اليمنية إطبع المقال ارسل عنوان هذه الصفحة لصديق
19 / 06 / 16

aldashti_wa_alwashly.jpg altahreer.net.jpgالتحرير نت - عدن/الطائف/المنفئ الألماني:

عافاك (الله)..يا (سيد الرّجال)..و(كثّر من أمثالك)..

عشت..عشت يا (إبن الكويت العربي المسلم الأصيل)..كفّيت..و..وفّيت..هذا هو (عشمنا في شرفاء الكويت الأحرار الشّهام)..وهذه هي (أصالة أهل الكويت) ولا عزاء ل(أشباه الرّجال) أينما كانوا

أسرة (التحرير) نت..ترحّب بكل حرارة بوصول الأخ العزيز النّائب البرلماني الكويتي الحر (د.عبدالحميد الدّشتي) إلى العاصمة الألمانية (برلين)..وتعرب عن شكرها وتقديرها ل(مواقفه الثّورية الوطنية والقومية الأصيلة) وتسجّل (التّضامن معه) إزاء تلاعب "الأدعاء العام الكويتي المتصهين" ضد (د.الدّشتي)

والشّكر والتّقدير موصول للأخ المناضل (سيف الوشلي) على (مبادرته) و(أنجازه المحترم) بدعوة (الأخ العزيز النّائب البرلماني الكويتي الحر الشّريف) والتّحضير للنّدوة في العاصمة الألمانية (برلين) رغم إنقطاع الصّلة بين أسرة (التّحرير) نت والأخ (الوشلي) مع الأسف الشّديد

إفتح (الرّابط) وأسمع وشاهد (كيف يتكلّم الرّجال الأحرار) يا (أخي الأنسان)

موقف النائب د.دشتي من عاصفة الحزم في ندوة سياسية ببرلين

الندوة كاملة للنائب د. دشتي في برلين حول تطورات الأحداث في الشرق الأوسط

تأجيل (الحلقة السادسة) من (الصّلفعة القاضية) للزنديق (عبدالملك حوثي) والعياذ بالله

حتما..يا (شباب الثّورة اليمنية السلميّة) المختطفة..في (الوطن المختطف)..و(المنافئ الأضطرارية الأجنبية) و(المهاجر الأختيارية المثيلة)..سنلعب ب(الغلام المتوكّلي الزّنديق) بكل يقين..(شوطح عدني)..بعد (الشّرح اللّحجي)..و(الرّزحة)..و(الدّمندم)..و(نسوقه للذّبح سياسيا)..و(إعلاميّا)..و(شعبيّا) حتى (عيد الأضحى) المبارك..وب(الطّريقة الأسلامية الصّحيحة الحلال)..فلا تتعجّلوا (الذّبح الشّرعي) قبل (تسمين الكبش)..مستعجلين على أيش..؟!صبركم [علينا]..منكم (الصّبر)..و[منّا..الوفاء]..كالعادة المعهودة [عنّا]..

***

المهرّج (يلدريم)-رئيس وزراء حكومة أنقلاب الأخوانجي "أردوغان"-يتّهم ويصف كل (جنرالات) و(قضاة) و(مدّعي عموم الجمهورية التركيّة) بال(حشّاشين)..؟!فماذا بقي ل"الأخوان المتأسلمين" من (بضاعة) و(تجارة) سوى بيع (الشّعوب)..و(الأوطان) و(الأجيال)..بعد (الأفيون)..اللّهم [إنّنا]..(أبرأنا ذمّتنا) إلى (يوم القيامة)..(لك)..الحمد..والمنّة..يا [رب العالمين] ومعذرة يا..[سيّد الخلق والمرسلين]..

من باب التّذكير فقط..شاهدوا (تركيا) من الداخل

مراد يهرب من سجن اليانصيب 

مراد علم دار يخنق اسكندر - YouTube

وادي الذئاب موت ارسوي. Rock Music

مسلسل وادي الذئاب موت ابن جراح باشا - YouTube

(المصير) الذي ينتظركما يا (طالح)..ويا (طرطور)..وهلمجرا..

وادي الذئاب الجزء الرابع-مراد علمدار يشنق اسكندر

***

(الكلمة اليوم) للقلم الجنوبي (علي حسين البجيري) - (عدن)

(عدن)..و(الجنوب) اليوم..أهم من (الطّالح) و(عياله الحوثيين = أنصار عفّاش)..خل الغلام (عبدالملك) يريّع..ويسند رأسه تمام على (مخدّة المشرحة القادمة)..أو (صخرة ضرب القيود المتوكليّة) كما يجري في (قصر البشاير السّوداء) ب(صنعاء) و(أخواتها)..من أيام المنخول بالرّصاص (محمد خميس) لل(قمش).. 

مع (تعليق..هام) من المناضل [رياض حسين القاضي]

أتحدّى..أتحدّى..أتحدّى "الجنوبيين"..أن يقبلوا (مقترحك المسؤول)

[5] أؤيّدك من كل قلبي وضميري في كل حرف كتبته
موقع (عدن الغد) - الجمعة 22 يوليو 2016
المناضل العدني التحريري رياض حسين القاضي
المنفئ الأضطراري الألماني
أحسنت..أحسنت..أحسنت..يا رجل..بل أحسنت كثيرا يا سيد الرجال الجنوبيين المحترمين الصّرحاء المباشرين..أنا عن نفسي شخصيّا والله..والله..والله العظيم..والبار الرّحيم..أنا معك شخصيّا بكل الأحترام والتقدير والأعزاز الثّوري العدني الجنوبي اليماني العربي المسلم الأصيل..ومع مقترحك الوطني الحريص على الدّماء الجنوبية والأرواح الجنوبية والمستقبل العدني الحضرمي الجنوبي وحتى اليماني عموما سواء في ظل وحدة القتلة الحقراء التي نرفض سلوكياتهم بأسمها منذ إعلانها الأنتهازي يوم 22 مايو 1990م من وراء ظهر الشعب اليمني جنوبا وشمالا شرقا غربا ووسطا ومن وراء ظهر قواه الثورية التاريخية الأصيلة الحيّة في الداخل والمنافئ الأضطرارية الأجنبية أو زنان المعتقلات..أو حتى في ظل قرار تقرير المصير..وأؤيّد دعوتك كذلك..لكل ما سبق من مقومّات حقيقيّة..أو قل حتى من باب المصالح المشتركة والمتبادلة بيننا كعدنيين وجنوبيين جنوبيين..ناهيك عن كونها وأقصد رؤيتك هذه بالطّبع تعتبر من وجهة نظري وفي رأيي الشّخصي..رؤية الطّرح المسؤول وأطروحة الهدف الأستراتيجي التي عبّرت عنها مشكورا من الألف إلى الياء وبقيّة القضايا الوطنية التاريخية والسابقة والرّاهنة العالقة والمعلقة نتركها للحوار المباشر مع الصّرحاء النّزهاء الصّادقين والمحترمين من أجل حلّها حلا وطنيّا تاريخيّا منصفا وعادلا محترما يصونه الجميع ويقع تحت مسؤليتهم المشتركة أمام الشعب الجنوبي وأهل عدن في المقدمة وأمام كل اليمن والأقليم بل والعالم بأسره فما أرتكبه الحكّام السابقون من جرائم منذ عام 1967م لا تكفي ملفاته كل محاكم العالم ودع عنك جرائم حكّام الشمال الأكثر دمويّة وهمجيّة وبشاعة ورجعية متوكليّة سلاليّة ومتسعودة كمان هذه الأيام لأنهم جيران..وأخوان..والعياذ بالله هل يكفي هذا أم أزيد في الأطراء على موقفك ورأيك المشرّفين جدّا لكل عدني وكل جنوبي بل وكل مديرية كي لا أقول كل محافظة جنوبية مع أحتقاري الشديد والعلني الصّريح للتكتلات والتجمعات والأندية الشليلية المناطقية والقبلية العنصرية الجنوبية حتى في المهاجر الغربية الأجنبية حيث هناك جمعيات تتسمّى بالمناطقية نهارا جهارا..وتتظاهر بأنها جنوبية.. مع خالص تحيّاتي الشخصيّة لك شخصيّا

الجنوبيون أمام خيارين لا ثالث لهم أما مصالحة وطنية صادقة وأما البقاء في بيت الطاعة الى ما شاء الله

للكاتب الجنوبي الحر (علي حسين البجيري) -(عدن)

(عدن)..تمقتكم..دون..إستثناء..!

للكاتب العدني محمد كليب أحمد - عدن

و(كنت)..قد أسمعت إذ ناديت..(حمارا)..

ولكن..(لاحياة)..ل..(من تنادي).. 

نشرها عضو في الثورية العليا .. الجنيد يخاطب الحوثي: ألوف حالوا بينك وبين كل مظلوم و الزرع السيئ الذي سعيت بدمك لقلعه قد بدأ يعود بأصله وفرعه وقد أطل بقرنه وضرعه (مصحح) 

 و(رسالة) من الكاتب (محمد المقالح) عضو (اللّجنة البقرية الحوثية العليا) - (صنعاء)

الى وفد صنعاء في الكويت :

اوقفوا مسلسل التنازلات والا فهي الكارثة

و(مسك الختام)..مع القاض الشّرعي والمدني الثّائر (حاشد) رعاه الله وحفظه ذخرا لشعبه وأمّته ودينه وأجيال اليمن الباسلة الواعدة الفتيّة الغاضبة الثّائرة جنوبا وشمالا شرقا وغربا ووسطا

تغاريد غير مشفره (22)..

غيّروا استراتيجية الحرب حتى تنجون وينجو الوطن

(التحرير) نت - المنفئ الألماني - الواحدة إلا ربعا ظهيرة السبت 23 يوليو 2016م

عدن الغد - عدن :
الخميس 21 يوليو 2016م 
مقالة (البجيري) 

في هذا المقال سأتطرق الى وأقعنا ألجنوبي المؤلم الذي نعيشه سأتكلم بدون تحفظات أو دبلوماسية أو مجاملات أو مزايدات فارغة لان كل هذه الأساليب لن تفيدنا فنحن اليوم في أشد الحاجة الى الجلوس مع بعضنا للمصارحة ألصادقة مع بعضنا لتقييم أنفسنا وإصلاح الاعوجاجات التي حصلت في صفوفنا سأتكلم بصدق ولا يهمني لومة لائم أعرف أن التخوين جاهز لي ولغيري من الناس الوطنيين الذين لايجيدون كلام التسلق والكذب وتصوير الواقع المخزي المزري الذي نعيشه كما يريد أصحاب الفنون التخوينية !!!!


وأقول أننا بحاجة ماسة الى العودة الى جادة الصواب لا نناء اليوم قد وصلنا الى مفترق طرق مع بعضنا البعض وعدنا بقدرة قادر الى التمترس خلف مخلفات الماضي البغيض الذي صنعناه بأيدينا للأسف كلما حاولنا أن نخرج الى بر الأمان عادة ذاكرة ألبعض الى الماضي لتعيد الكل الى المربع ألمخيف الذي خرجنا منه يوم اعلان التصالح والتسامح في جمعية ردفان الخيرية عام 20006 يناير والشيء المخيف الذي نشاهده ونسمعه ونلمسه اليوم في الشارع الجنوبي لا يطمئن أبدآ ويجب أن نكون صادقين مع بعضنا لان الكذب لن يفيدنا بشيء وأن تسلينا به أيام ولكن سرعان ماينكشف من يجلس في بعض المنتديات والمجالس ويسمع التلاسن والتراشق بالكلام الجارح بين الجنوبيين سيعرف عمق المشكلة والمصيبة ألتي نعيشها ومن يتابع مايكتب في وسائل التواصل الاجتماعي فيس بوك وواتساب وغيرها سيدرك ان المصيبة اعظم لقد عاد الجميع الى التمترس خلف المتارس القديمة وبقوة اكثر من ذي قبل وبرغم نداء الخيرين والعقلا في هذا الوطن ألاء أن عجلة التدمير و العصبية و المناطقية تدور بقوة وتعصف بكل امنيات الناس الاخيار وتخيب امالهم !!!!

والحل الاسلم والأفضل هو التخلي عن كل ماهو مرتبط بالماضي البغيض وان يعترف الكل بخطائه ونبحث الاسباب صغيرها وكبيرها فأن كان الامر سببه هي القيادات القديمة وتحسس الناس منها بسبب صراعات الماضي فعلى الجميع أن يجلسوا وأن أقتنع الكل أن هذه القيادات هي حجر العثرة وهي السبب في كل مايدور فيجب ان يتفق الجميع ويتم عزل هذه القيادات دون استثنى احد ومن ثم توجيه رسائل لهذه القيادات جميعها ومطالبتها باعتزال السياسة واشعارها بانها لم تعد تمثل أحدا في الداخل ونشر هذا الاتفاق على مستوى دولي ويتم اختيار قيادات جديدة يتفق ويجمع عليها الكل وأن كان الخوف عند الناس هو من الهيمنة المطلقة مستقبلا على موقع القرار لمنطقة دون أخرى فالحل هو أن تتفق جميع القوى الجنوبية على صياغة دستور للبلاد يشترك في أعداده وصياغته الجميع وهذا الدستور يحدد المهام كلها كبيرها وصغيرها ويضع الحلول والمعالجات جميعها ألتي تنهي كل هذه التخوفات في المستقبل وينهي الخوف من هيمنة هذه المنطقة أو هذه القبيلة او تلك ويتم ويحدد لجميع المحافظات النسب في التوظيف والتجنيد في الجيش وألأمن ودخول الكليات والدورات الدراسية وغيرها بحيث تشعر كل منطقة بالرضاء وتشعر أنها قد أخذت كافة حقوقها مثل المناطق الاخرى بالتساوي ثم لا يشعر أحد بالغبن ويتم كذلك اختيار مجلس حكماء من خيرت الرجال الأمناء والأخيار من جميع المحافظات بالتساوي ويتم الاختيار للرجال المعروفين بصلاحهم وصدقهم ووطنيتهم وحب فعل الخير وتكون مهمة هذا المجلس هي حل أي اشكال أو خلافات تطرا فيما بين القيادات في أي وقت على ان يقتنع الجميع ويلتزم الجميع بحكم هذا المجلس بدون افتعال مشاكل او تمترس مناطقي او قبلي او عسكري كما أن وجود جنوب أتحادي فدرالي أيضا سيكون الحل الذي ينهي المشكلة من أساسها ويريح الجميع ويعطى لكل محافظة أو منطقة حكمها المطلق في اختيار حكامها وكل محافظة أو منطقة تحكم نفسها بدون تدخل من أي محافظة أخرى وأما أن نضل على هذا الحال ونكذب على أنفسنا ونغالط أنفسنا ونغالط الناس البسطاء فينا فهذا شيء مؤسف وضحك على الذقون لانكذب على بعضنا ونقول كل شيء على مايرام لان ألامر والله ليس كذلك !!!!

العصبية موجودة بل عادت بقوة مخيفة والمناطقية ازدادت والأنانية ازدادت وحب الذات زاد وكل واحد عاد الى قبيلته ومنطقته لانكذب على أنفسنا يجب أن نعترف بالواقع لكي نصحح الأخطاء

كم نتمنى أن نصبح في ظل دولة عدل ومساواة تنهي العصبيات والمناطقية يطلع الرئيس او الوزير او المحافظ او الوكيل بقرار ثم ينزل بقرار أيضا وليس بالمدافع والدبابات وجلب القبائل الهمجية والعصبية لدمار البلاد وقتل العباد وتهييج الناس ﻻن هذا الأسلوب ألهمجي ألمتخلف قد عفى عليه الدهر وأصبح أمر غير مقبول وغير مرغوب فيه فهل نتعظ ونترفع عن ألانانيات الضيقة ونفكر ببناء وطننا وبناء دولة النظام والقانون والمؤسسات ونتجنب اعمال وافعال الشياطين وننظر لمستقبل زاهر وواعد لوطننا وشعبنا الصابر بعيدا عن كل الاساليب المقززة والمقرفة والأحقاد والحقارة اللهم اهدي الجميع الى ما فيه الخير والصواب امين !!!

عدن الغد - عدن :
الأربعاء 20 يوليو 2016م
 مقالة (كليب)
  عندما تغازلُ الآمال خاصرة الزمن ، وتبعثُ الأحلام نسائمها العذبة لهذهِ الأرض الحـُبلى هامسةً بأيامٍ مُقبلاتٍ تـُساقُ إليها مظللة جدائلها بالخير ، وتنحني شوامخ الجبال إجلالاً لمليكتهِ السمراء التي تشرقُ لها الدنيا كلما تبسـّمَ ثغرها رضىً وكبرياء .

   تلك هي عدن ، هذه الأرض التي تعانقُ أمواجها الرمال الذهبية فتبعثُ فيها الحياة وتتدفقُ في شرايين أبنائها رحيق العشق الأزلي المتبادل ، فتسمو أرواحهم لتعانق السحاب ومافوقها شكراً وعرفاناً بهذا الحب الممتد قروناً ومنذ نشئ الخليقة على تربتها الطاهرة التي نبذت كل الجبابرة والطغاة وطمرتهم تحت أديمها .

   هذه الأم الفاتنة الأبدية الجمال والتي وهبها الخالق إشراقة كالشمس ، فغدتْ حدقات أعيننا ترشفُ منها نور الحرية التي نغتسل بها ، فلا نعرفُ للكونِ إسماً سواها ، ولا يعرفنا الكون إلاّ من خلال ذلك الوميض من عينيها فيكتبُ به على مجرّاتهِ المترامية الأطراف نقشاً أزلياً للحريةِ والأحرار .

     ذابـَتْ في نواميسها الأجناس والطبقات ، ومحـَتْ من أعرافها كل قوانين العبودية والاستبداد حين غرسـَتْ في كلٍ منا روح الإخاء والمحبة والتعايش ، فكان العطاء والتضحية هو سبيلنا للعرفان لهذه المعطاءة الشامخة كجبالها ، الهادئة كنسيمها وموجها ، الملتهبة المشاعر كصيفها الذي يلازمك طوال العام !

عدن .. وخليجها  الدافئ المحبة ، الصامد الصابر ، هو اليوم قد طالَ ليلهُ حتى أمسى دهراً ، وانتزعت البسمة من أبنائهِا – وبكل قسوة – حين بعثرتم وأحرقتم نسيج عشقها لكم أيها القائمون عليها ، حين قررتم إهمالها بعد أن مدّتْ لكم يدها للعونِ لانتشالها من وحلِ الظروف التي تعرضَتْ لها حين نهَشـَتْ جسدها الشريف مخالب الحروب على مقاعد السلطة ، فكانت كؤوس دماء أبنائها هي النبيذ الذي يحتسيه أنذال الصراع فيسكرهم ، ويتمادون في بطشهم وهلعهم للتربع على أنقاض تلك العروش ..

  كل الأطراف – دون استثناء – تعاظمتْ حقارتهم الحيوانية للسلطة والسيادة حتى أحرقوها ، واُلقيـَتْ بين مخالبهم وأنيابهم القذرة أجساد أبنائها في ربيع أعمارهم النضرة التي سقطت فداء لها وليست لكم !

أيها المنهزمون من كل الأطراف – دون استثناء – ألا يكفيكم ان قدمتموها وجبة نتنة لمن لا يستحقون ، فغدونا في الظلمة ليلاً ونهاراً ، تحترق أجسادنا بلهيب الصيف واستعار الحاجة والهوان بعد أن كنا سادة انفسنا لا نمدُّ يداً ولا تنحني رؤوسنا سوى للخالق الأعظم ؟  

  وإن لم تكن حماقاتكم المتلاحقة  بحق عدن وأبنائها لما كانت أحوالنا هذه ، فجفـًّتْ مآقينا ، واحترقتْ آمالنا بالاستقرار مع كل جزء من ثانية يلتهم أعمارنا في مستنقع الانتظار والوهن والإحباط المتتالي من وعودكم الصفراء التي تتشدقون بها كلما لاحَ بارقٌ بالعطاء أو المساعدة التي يقدمها الأشقاء فنتخيلها كمحلول الإرواء الذي غـٌرِسَ في أوردتنا ولم تدخل أجسادنا منه حتى القطرات لأنكم تنتزعونه ليملئ بطونكم وأرصدتكم وتتركوننا على أرصفة الحسرة والإحباط من غدٍ لا شمس له بوجودكم .

    اننا نستحلفكم بكل قوانينكم ونواميسكم الساديـّة وماسونيتكم التي تقدسونها - أكثر من هذا الوطن – أن ترفعوا أيديكم عنا حتى نستطيع أن نشتـَمّ الهواء أو نفتح أفواهنا لقطرات الحياة التي يبعثها لنا الرحمن وتسابقوننا لارتشافها ..

   نعتذر لكِ ياعدن ، فلم نكن نحن أبنائكِ سبباً فيما تعانينه ، فأولياء أمورنا – إن كانوا كذلك – بشرعيتهم ، هم سبب هذا الشقاء التي تعانينه وندفع ثمنه نحن من أعمارنا وقوْتـنا ومشربنا وراحة بالنا أيضا !

 يمنات - صنعاء :

الثلاثاء 19 يوليو 2016م

بعث رجل الدين المتصوف، العلامة محمد يحيى الجنيد، رسالة لزعيم أنصار الله، عبد الملك الحوثي” طالبه فيها أن يتولى الأمور بنفسه.

و أشار الجنيد في (رسالته) لـ”الحوثي” التي نشرها محمد أحمد مفتاح، عضو اللجنة الثورية العليا، في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، إلى أن ألوف حالوا بين الحوثي وبين كل مظلوم.

و قال الجنيد في رسالته لـ”الحوثي”: إن بينك وبين المظلومين والمخلصين صفوف بل ألوف حالوا بينك وبين كل مظلوم ، وصادق ومهموم ، إن أرادوا أن يبثوك حالهم صدوهم ، وإن صارحوا بالواقع جحدوهم”.

و طالبه بأن لا يكتفي بما يصله من تقارير وأخبار. منوها إلى أن كل مقرر يخاف ممن فوقه، فلا يتحرك إلا بمحيطه و لا يتحدث إلا بما يوافقه.

كما و طالبه بأن يبعث بعيون من لديه لمراقبة الثغور، والاطلاع على كل مستور. و قال: كم من مستغيث لا يسمع وكم من نصيح لا يقبل.

و خاطبه بالقول: الزرع السيئ الذي سعيت بدمك لقلعه قد بدأ يعود بأصله وفرعه، وقد أطل بقرنه وضرعه تحت ألوان مختلفة ومسميات مزيفة، وصار البريء يؤخذ بالمتهم، والصادق يهمش ويرجم، وفي عهد مالك بن الأشتر، ما يخجل الفجر إذا أسفر والعقل إذا فكر، والحائر إذا أبصر.

و أكد مفتاح مخاطبا الحوثي، بضرورة النظر إلى الأسباب التي ثار لأجلها فيقتلعها، و إلى الوسائل المثبطة فيقتطعها، و الى العروق المفسدة فينتزعها.

و حذره من العنصرية الطائفية و مراكز القوى. معتبرا أنها داعي الفشل في كل زمن.

و طالبه بأن يلي الامور بنفسه، كونه المسئول عنها وحده، مؤكدا عليه بأن يتسع سمعه لكل صارخ، ويستوعب حماه كل خائف.

و نوه إلى أن المستقبل يطلب نفوس زكية ، وعقول واعية ذكية ، وقلوبا طاهرة قوية ، تجمع ولا تفرق ، وتلم ولا تمزق ، وتؤثر ولا تستأثر ، وتعطي ولا تستكثر ، وتتواضع ولا تستكبر.

و علق مفتاح على رسالة الجنيد في نهايتها بالقول: لأني وجدت الرسالة منشورة أعدت نشرها وليعلم المرتزقة ومن خلفهم أننا لا نقبل بالخلل ونقوم بواجب التناصح وتصويب الاختلالات سرا وجهرا.

يمنات - صنعاء :

الأثنين 18 يوليو 2016م

محمد المقالح

سمها ما شئت – نصيحة او رأي او موقف او صرخة – لا يهم ولكن دعني اطرح افكاري على نحو التالي:-

1- لا توحي للخصم او للوسيط ولو للحظة واحدة انك ضعيف وانك حريص على اي اتفاق وباي ثمن هذا نتائجها كارثية وقد ثبت انها كذلك وتاكد لك بانك كلما قدمت تنازلا كلما شعروا بضعفك اكثر وطلبوا منك تنازلا اكبر وهذا طبيعي لان الحروب ومفاوضات السياسة ليس فيها حسن النوايا ولا تدار بالشهامة والقبيلة ولغة الليونة والايحاء بالتنازل ابدا ابدا .

2- ثق تماما انك قد قدمت حتى الان تنازلات هائلة وغير معقولة ولم يكن العدو يحلم بها ابدا ومن ذلك قبولك بمرجعياتهم العدوانية على بلادنا والتخلي مؤقتا – كما قلت – عن جبهة الحدود وقبول تشكيل اللجنة العسكرية الكارثية وغيرها وكلها قضايا طرحت من قبلهم وقبلتها بل تنازلت بقبولها عن اهم اوراقك واشياء اخرى لا داعي لسردها الان ولكن هذه التنازلات تم اقناعك حينها بانها ستكون مقابل قضايا تطالب بها انت وان المجتمع الدولي سيكون معك فيها ومن ذلك وقف العدوان والحصار والقبول بتشكيل سلطة انتقالية و و الخ، وهذا ما لم يتم القبول به حتى الان بل انك خدعت مرة اخرى حين بدات تخوض في مطالبهم الجديدة قبل ان يثبتوا قضاياك الاساسية ويوقعوا عليها والان لم يتبق لديك الا ان تهددهم جديا بالعودة الى ما قبل قبولك بتلك التنازلات الكبيرة وهذا من حقك الطبيعي جدا لان قبولك بها كان مشروط وبالتلي اصر على تثبيت القضايا التي قبلت التخلي عن اوراقك مقابلها وقبل الخوض باي قضية اخرى وقلهم ببساطة هذه كانت بتلك اما وقد رفضتم هذه فلا التزام لدي بتلك !

– اعلن من جديد قضاياك النهائية بوضوح وبدون اي لبس او اغراء بمكانية تعديلها والتزم بها واصر على عدم التنازل عنها وعدم قبول اي ضغط او احراج فيها كأن تقول لا يمكن ان اقبل بلجنة عسكرية او باي خطوة اجرائة اخرى مالم تشكل سلطة انتقالية جديدة بلا هادي وبلا حكومته وتمسك بهذا قطعيا ونهائيا ولا توحي بامكانية التنازل عنها حتى لو جاء العالم لاقناعك فلا تقبل لانها تعني الاستسلام تماما ولانها تعني تجريدك من كل قيمة او مبدأ سبق ان قدمت الاف الضحايا في سبيلها ولان مطالبك وقضاياك منطقية وموضوعية كوقف الحرب والحصار وتشكيل سلطة انتقالية والتاكيد على الوحدة والاستقلال وخروج قوات الاحتلال وربط اي انسحاب قبل انسحابها وحل كل المليشيات باسم المقاومة والجيش الوطني بدا من عدن وحق اليمنيين في التعويض وعادة الاعمار من قبل السعودية وليس اي طرف اخر ودعك من تهديداتهم وهضرباتهم بعد ذلك فكل هذا كلام ولن يعملوا اكثر مما عملوا من فبل هذا اولا ولان تشكيل لجنة عسكرية بدون سلطة انتقالية يعني تسليم اانفسكم وشعبكم وامن واستقرار ووحدة بلدكم للمجهول بل لداعش وام داعش ومرتزقة داعش وهي الخيانة العظمى ورب الكعبة.

– ثم تذكر دائما ان كل تلك التهديدات والتخويفات التي وقعت في فخها بغباء والتي يهددونك بها او سيهددونك بها اذا لم تقبل شروطهم في تسليم كل ادوات قوتك لهم بدون مقابل كالتخويف من حرب اعنف مما هي عليه واشمل او التخويف من انهيار الاقتصاد وطططط كلها كانت تهديدا موجودة ويومية طوال عام ونيف من العدوان ولكنها لم تعمل شيئا ولم يقبلوا بالتفاوض معك الا بعد ان فشلوا في تحقيقها في الحرب ولو انهم استطاعوا اليوم في نهم او في حرض او في باب المندب ولو بنسبة واحد 1% ان يتقدموا لاوقفوا المفاوضات ولما قبلوا بان يجلسوا على طاولة واحدة معك بمعنى اخر لا تخاف من التهديد فلن تعود الحرب كما كانت ولن يحدث للاقتصاد اكثر مما حدث ولن تطول الحرب اكثر من شهر اذا ما انفجرت !

– النقطة الاساسية والمرتكز الاكبر في المفاوضات معك هو انك اقوى الاطراف اليوم في اليمن بل انت اقوى من السعودية في اليمن بعد فشلت في تحقيق كل اهداف حربها وبعد ان فشلت في ادارة احتلالها لعدن والجنوب وبعد ان فشل كل جبهات مرتزقتها واذا لم ستشعر قوتك في الميدان وهي الحقيقة التي يومن بها اليمنيون جميعا كما يسلم بها اعدائهم ايضا فانك ستقدم نفسكوبلدك وشعبك وتضحياته وبطولاته وانتصاراته على طبق من ذهب الى عدو مهزوم وفاشل وفي حالة من التضعضع والتفكك في كل جبهاته السياسية والعسكرية وسواء في عدن او في الحدود او في مارب او في الاقتصاد وفي القدرة على مواصلة الحرب و و الخ .

* يبقى ان اقول بانني كتبت هذا بعد تاكدي بانهم قادمين على اتفاق كارثي وانهم يتعرضون لضغوط هائلة لمزيد من التنازلات من ناحية ومن ناحية اخرى كتبته من وحي تصريحات الاستاذ محمد عبد السلام كبير مفاوضي وفد صنعاء يوم امس بالكويت حين حدد قضاياه بوضوح ومن ضمنها انه يؤكد على تاكيد حق اليمنيين في الاستقلال والوحدة والتعويض واخراج القوات الاجنبية من البلاد وعدم تدخل ايا كان في شئون اليمن فضلا عن وفق العدوان والحصار و تشكيل سلطة انتقالية توافقية قبل اي شيء اخر وغيرها من القضايا التي تضمنته كلمته الهامة وهذا جيد جدا ولكن لا يكفي ان يقال ذلك كتصريح او خطاب بل الاصرار على انتزاعه وتثبيته في اي اتفاق قادم وعدم المساومة عليه ايا كانت الضغوط والتضحيات وهذه القضايا وغيرها هي بالضبط ما نطالب بها ونعتبر التنازل عنها وعدم النص عليه في الاتفاق تفريط كارثي حتى لا اقول اكثر !

ــــــــ

* ملاحظة سبق وان طرحت كل هذا واكثر من هذا عبر عشرات الرسائل والاتصالات متضمنة العديد من الرؤى والافكار والمقترحات وسواء كان ذلك قبل المفاوضات اواثنائها وكان كثير منه يرسل الى عدد من وفد انصار الله في الكويتانفسهم والى من نعتقد انهم على صلة بقرارهم في المفاوضات ولكن بح صوتنا ولم يسمع له وقد لا يسمع لهذا ايضا اما لانهم قد تورطوا باشياء لا نعرفها او لانهم لم يعودوا يثقون بكل مقترح او راي بعد ان خذلهم الناصحون الجدد من داخلهم او من خارجهم او لاسباب اخرى تتعلق بعدم معرفة ما هي قضاياهم نفسها !

وعلى كل حال فان ما قيل انفا يمكن ان يقوله اي محلل سياسي من خارج صفوف انصار الله او من داخلهم ولهم ان ياخذوا بها او يتجاهلوها ولكن هذا بالنسبة لي مهم كونه اتمام للحجة لضميري اولا وللمعنيين بالخطاب ثانيا والى ابناء شعبي ثالثا واخيرا
……….. واللهم اني بلغت اللهم فاشهد

يمنات - صنعاء :

الأربعاء 20 يوليو 2016م

أحمد سيف حاشد

غيّروا استراتيجية الحرب حتى تنجون وينجو الوطن

(1)

بإمكانكم تغيير استراتيجية الحرب القائمة.. حاولوا وضع هدنه طويلة لكل الجبهات الداخلية حتى وإن اقتضى ذلك بعض التنازل.. وركِّزوا على جبهة الحدود فقط، واضربوا في العمق السعودي، وتوغلوا قدر ما تستطيعون.. لو فعلتم فالنصر مضمون..

(2)

لقد قلتها في قناة الميادين قبل قرابة العام وكتبتها قبل ذلك في أكثر من حدث ومناسبة أن السعودية لن تكف أو توقف عدوانها على اليمن حتى يدركها اليأس الساحق والكبير..

وللمرة الألف أقول لن تتوقف الحرب إلا في حالتين:

1ـ أن يلحق أنصار الله بالسعودية هزيمة، أو حتى نصف هزيمه نكراء تجعلها تيأس من تحقيق أي انتصار قادم، ويتم سحق غرورها، وتحطيم أطماعها، وقطع يدها وتدخلاتها في اليمن.

2 ـ أن يتم قطع الطريق على محمد بن سلمان من الوصول إلى الحكم وسحق أحلامه وأطماعه والحيلولة دون تحقيق انتصار هام يؤهله أن يتوج ملكا للمملكة..

(3)

“الرزامي” طلب خمسمائة مقاتل شجعان مع عدتهم وعتادهم ووعد بقلب معادلة الحرب رأسا على عقب لصالح اليمن.. لماذا لم تجربوه وهو المجرَّب، وقد بلا بلاء حسنا بعشرات المعارك والحروب.. تفاوضوا أنتم كما تشاؤون ودعوا “الرزامي” يصنع الجنون العظيم ويتوج اليمن بالنصر المؤزر..

(4)

اليمن اليوم يحارب السعودية دفاعا عن نفسه ونيابة عن شعوب وبلدان العالم التي طالها خراب وارهاب آل سعود..

(5)

عندما كنا نقول لأنصار الله توقفوا .. ارجعوا قليل “ريوس” .. الهرولة مكلفة لم يسمعونا وهرولوا هرولة لأسفل الجبل.. هرولة ولا كانت بالخيال.

واليوم نقول لهم ما أحوجنا للجنون العظيم والدعس على “الريول”، ولكنهم لم يسمعونا، وأظن إن استمروا على إيقاع “الريوسه” سيجدون أنفسهم في قاع منحدر سحيق لن يخرجون منه حتى يوم القيامة.

نعم نحتاج اليوم إلى الجنون العظيم في عمق المملكة.. أقول هذا وأنا أعلم أنهم قادرين..

(6)

تصريحات محمد عبد السلام اليوم كانت قويه وحازمة .. ولكنها أيضاً آتية من خيبة صادمة لم تكن بالحسبان.

(7)

• يتهمونك بالعمالة فيما هم يدارون من الرياض وعاصمة الخلافة.

(8)

• قل ما تراه حقيقة أو صوابا ولا تلتفت للأكثرية؛ فأغلب الأكثريات كان غباءها يدعي أنه يمتلك الحقيقة والصواب.

(9)

• الممتلئ فقط من يلتمس لك العذر أو يحاول تفهمك.

(10)

• عندما يتوارى عقلاؤهم ويطلقون عليك كلابهم وسفهاؤهم؛ أعلم أنهم مفلسون ومهزومون واقع وحجة وخطاب..

(11)

• من يريدك أن تعتقد بما يعتقد وتفكر كما يفكر فهو مغرور ومستبد وغبي وضحل التفكير وفاسد الاعتقاد.

(12)

• بعض يعيش في وهم ولا ضير في ذلك؛ ولكن أن تريد العالم يكون كما تتوهم فذلك هو المستحيل.

(13)

• الزعيق لا ينال من الحقيقة التي تدمي العيون..

(14)

• العصبيات لا تبني وعيا ولا تبني وطنا وإنما تعيث خراباُ وفساد..

(15)

نجت الحديدة وإب فيما دمرت تعز نفسها تدميرا .. عمرانا وإنسانا.

(16)

• الإحساس بالظلم يخلق ثوار وثورة لا سفهاء ومستبدين ومأجورين صغار ..